بتوجيهات محمد بن زايد.. 3 مستشفيات ميدانية لتعزيز القدرات في مواجهة «كورونا»

  • 23 أبريل 2020

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، أعلنت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» تجهيز 3 مستشفيات ميدانية في مناطق مختلفة بالدولة، كمرافق طبية إضافية مجهزة ومهيأة للتعامل مع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، حيث يتم إنشاء مستشفى ميداني في مدينة الإمارات الإنسانية بمدينة محمد بن زايد بأبوظبي، يمتد على مساحة تصل إلى 29 ألف متر مربع، ومن المقرر أن يتم الانتهاء منه بحلول الأسبوع الأول من شهر مايو المقبل، حيث سيعمل فيه فريق طبي يتألف من 200 فرد، وتبلغ طاقته الاستيعابية 1200 مريض. كما يتم إنشاء مستشفى ميداني في مركز أبوظبي الوطني للمعارض «أدنيك» تصل طاقته الاستيعابية إلى 1000 مريض، ويديره طاقم طبي قوامه 150 فرداً، ويمتد على مساحة 31 ألف متر مربع، أما المستشفى الميداني الثالث، فيتم إنشائه في «دبي باركس آند ريزورتس» على مساحة 29 ألف متر مربع، ليبدأ نشاطه بنهاية إبريل الجاري، حيث سيتم تشغيله من خلال طاقم طبي قوامه 200 شخص، ويستوعب 1200 مريض. وقد تم إنشاء المستشفى الميداني في مركز أبوظبي الوطني للمعارض من خلال الشراكة مع شركة أبوظبي الوطنية للمعارض «أدنيك»، وفقاً لأعلى المعايير العالمية المتبعة في هذا الصدد. وستخصص شركة «صحة» الفرق الطبية من مستشفياتها كافة للعمل وتولي إدارة المستشفى، ويتميز مركز أبوظبي الوطني للمعارض بمرافقه الشاسعة والقابلة للتهيئة وخبراته السابقة في تحويل مركز «إكسل لندن» للمعارض والمؤتمرات التابع لـ «أدنيك» إلى مستشفى ميداني مؤقت لمكافحة هذا الوباء؛ ما يجعل «أدنيك» الشريك الأمثل لهذه المبادرة. وقد تم تزويد هذا المستشفى بغرف للحجر الصحي تضم أحدث الأجهزة والمرافق الترفيهية، التي تلبي احتياجات اللياقة البدينة والصحية للمرضى، فضلاً عن خدمات الإنترنت المجاني عالي السرعة، وأجهزة «آي باد» الشخصية، ومشاركة التلفاز من خلال مجموعة متنوعة من البرامج والأفلام. كما ستتاح الفرصة للمرضى المشاركة في عدد من الأنشطة الترفيهية والرياضية التي توفرها «أدنيك» خلال فترة تلقيهم الرعاية.

شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات