الإمارات اليوم: تعيينات جديدة تعزز فاعلية العمل الحكومي

  • 21 سبتمبر 2020

تمثل التعيينات الجديدة التي اعتمدها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أول من أمس السبت، قوة دفع نحو مزيد من الإنجازات والنجاحات، انطلاقاً من سعي القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى أن يكون تطوير آليات العمل الحكومي عملية مستدامة لا تعرف التوقف أو التباطؤ، وضخّ المزيد من المرونة والفاعلية في هياكل العمل الحكومي كافة.

وفي هذا الإطار، جاء تعيين معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية رئيساً للجنة العليا لتنظيم استضافة “المؤتمر العالمي للأتمتة والروبوتات في مجال البناء لعام 2021″، ومعالي الدكتور ثاني الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية رئيساً للجنة الاستثمار الأجنبي المباشر، وسعادة سعيد محمد السويدي ممثلاً دائماً للدولة لدى منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو)، لتغطية مجالات مختلفة، منها الابتكار، والذكاء الاصطناعي، والاستثمار الأجنبي، والطيران المدني، والتعاون الخارجي، وجميعها مجالات تخدم أهداف الدولة في تعزيز اقتصاد المعرفة، وزيادة إسهامه في الناتج المحلي الإجمالي، وتعميق الانخراط مع العالم في المجالات التي ترتكز عليها صناعة القوة والثروة والمكانة في المستقبل.

وفيما يخصّ استضافة “المؤتمر العالمي للأتمتة والروبوتات في مجال البناء”، فقد حصلت الدولة في يوليو 2018 على عضوية “المنظمة العالمية للأتمتة والروبوتات في مجال البناء”، التي تضم 22 دولة متقدمة في مجال الروبوتات، لتكون دولة الإمارات هي الدولة الأولى في منطقة الشرق الأوسط التي تنال العضوية. وفي مايو 2019، نجحت الدولة في الفوز باستضافة المؤتمر عام 2021، لتكون أيضاً أولى دول المنطقة التي تفوز بتنظيمه. ومن المنتظر أن يكون المؤتمر ملتقى عالمياً يستفيد من مكانة الدولة في تنظيم المؤتمرات والفعاليات العالمية وإنجاحها، وعاملاً مهماً في تطوير القدرات في مجال الذكاء الاصطناعي والأتمتة وفي قطاع البناء والتشييد، بالنظر إلى أهمية القطاع في الدولة، حيث تزيد قيمة مشروعات البناء في طور الإنشاء بالدولة على 176.62 مليار دولار، وفقاً لتقديرات غرفة تجارة وصناعة دبي. وبأخذ أهمية المؤتمر في الاعتبار، فسوف تكون رئاسة معالي سهيل المزروعي اللجنة العليا لتنظيم المؤتمر داعماً قوياً لجهود حشد وتنسيق كل القدرات اللازمة لضمان خروج المؤتمر في أفضل صورة ممكنة.

وتأتي كذلك رئاسة معالي ثاني بن أحمد الزيودي لجنة “الاستثمار الأجنبي المباشر” من أجل مواصلة الدور المهم للجنة الذي تمثل في مهام عديدة شاركت فيها، منها إسهامها في تحديد 122 نشاطاً اقتصادياً رئيسياً وفرعياً يمكن للأجانب تملكها بنسبة 100%، موزعة على ثلاثة قطاعات، وهي: الزراعة، والصناعة، والخدمات، وهي الخطوة التي اعتمدها مجلس الوزراء في مارس 2020، واعتُبرت “نقلة نوعية للانتقال بمناخ الاستثمار في الدولة إلى مستوى جديد من الزخم والتنافسية”.

وكانت اللجنة قد شُكِّلت من قِبل مجلس الوزراء في 27 يناير 2019، بموجب “مرسوم بقانون اتحادي رقم (19) لسنة 2018 بشأن الاستثمار الأجنبي المباشر”. ووُصف القانون من جانب خبراء اقتصاديين بأنه “يحمل في طياته الدعائم التشريعية الراسخة لتقوية مكانة دولة الإمارات لتكون من أنجح دول العالم في جذب الاستثمارات الأجنبية”. وكان للّجنة إسهامها في تسجيل زيادة كبيرة في تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر الواردة إلى الدولة خلال عام 2019، حيث وصلت إلى 14 مليار دولار، وبنسبة نمو تبلغ 32.7% قياساً إلى عام 2018، وفقاً لتقرير الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي الصادر عن “الأونكتاد”.

ومن جانبه، فإن سعادة سعيد محمد السويدي، سيتسلم مهام منصبه الجديد ممثلاً دائماً للدولة لدى منظمة الطيران المدني الدولية، مستنداً إلى حضور إماراتي بارز في أنشطة المنظمة، ظهر جلياً في انتخاب ابنة الإمارات، الكابتن عائشة الهاملي، نائباً أول لرئيس مجلس المنظمة عام 2016، وترشيحها لرئاسة المنظمة عام 2019. ولا شك أن تجربة النجاح هذه سوف تكتسب أبعاداً أوسع، مع الأهمية المتزايدة لقطاع الطيران المدني بالدولة، والسمعة العالية التي يحظى بها على مستوى العالم.

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات