استراتيجية تمكين المرأة

  • 9 مارس 2015

أحد أهم جوانب التميز في استراتيجية النهوض بالمرأة في دولة الإمارات العربية المتحدة، أنها تستند إلى خطط محددة ذات أهداف واضحة للحاضر والمستقبل تقوم على تنفيذها مؤسسات فاعلة، وهذا ما يفسر النجاحات الكبيرة التي تحققها المرأة وحضورها الفاعل في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية والعسكرية وغيرها. في هذا السياق جاء إطلاق سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة وريادتها في دولة الإمارات العربية المتحدة 2015 – 2021، بالتزامن مع «يوم المرأة العالمي» الذي يوافق الثامن من شهر مارس كل عام، حيث أشارت سموها بهذه المناسبة إلى قضية محورية تتعلق بجوهر التفوق الإماراتي، سواء على مستوى الارتقاء بوضع المرأة أو في المجالات الأخرى، وهي الإرادة القوية لتجاوز العقبات والمشكلات مهما كانت شدتها أو درجة تعقيدها، وهذا ما أكدته «أم الإمارات» بقولها «إن التحديات التي واجهت العمل من أجل تمكين المرأة خلال السنوات الماضية لم تشكل إعاقة لطموحاتنا، بل مكّنتنا من التفكير بشكل منهجي لطرح وسائل وطرائق أسهمت في تذليلها». هذا المنهج في التفكير والعمل هو الذي جعل المرأة الإماراتية اليوم في موقعها المتميز، ليس بالمعايير الإقليمية وإنما بالمعايير العالمية، وحوّلها إلى نموذج رائد في المشاركة الفاعلة والحقيقية في كل مجالات العمل الوطني، فأصبحت وزيرة وقاضية وسفيرة ونائبة في البرلمان وحاضرة بقوة على المستويات كافة.

إن أهم ما يميز الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة 2015 – 2021، أنها تتضمن أولويات استراتيجية وأهدافاً مرحلية محددة يمكن التحقق من تنفيذها على أرض الواقع؛ حيث تحتوي على أربع أولويات أساسية هي: الحفاظ على استدامة الإنجازات التي تحققت للمرأة الإماراتية والاستمرار في تحقيق المزيد من المكتسبات لها، والحفاظ على النسيج الاجتماعي وتماسكه من خلال تكامل الأدوار بين الرجل والمرأة لبناء مجتمع قوي ومتماسك قادر على مواكبة التغيرات المستجدة، وتوفير مقومات الحياة الكريمة والآمنة والرفاه الاجتماعي بأسس عالية الجودة للمرأة، وتنمية روح الريادة والمسؤولية وتعزيز مكانة المرأة الإماراتية في المحافل الإقليمية والدولية.

هذه الأولويات الاستراتيجية الأربع سوف يتم تنفيذها على مرحلتين: الأولى، تستغرق الفترة من 2015 إلى 2018، فيما تستغرق المرحلة الثانية الفترة من 2019 – 2021، وفي كل مرحلة من هاتين المرحلتين أهداف محددة يتم تحقيقها من خلال سياسات واضحة. وهذا يعني أن دولة الإمارات العربية المتحدة تمتلك رؤية كاملة وشاملة حول النهوض بالمرأة لا تتوقف على الحاضر فحسب، وإنما تشمل المستقبل أيضاً، بما يتسم مع «رؤية الإمارات 2021» التي تهدف إلى جعل الإمارات العربية المتحدة من أفضل دول العالم في الذكرى الخمسين لإنشائها، وتؤكد كل المؤشرات، وفي مقدمتها المؤشرات الخاصة بتمكين المرأة، أن الأمور تسير بقوة نحو تحقيق هذا الهدف.

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات