الوقود الأحفوري غير التقليدي: هل هو الثورة الهيدروكربونية المقبلة؟

المؤلف: مجموعة مؤلفين
سنة الطبعة الأولى: 2014
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
اللغات المتوافرة: English
AED

AED40.00AED110.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ40.00
غلاف كرتوني
 د.إ110.00
غلاف عادي
 د.إ90.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

نشهد اليوم ما يُطلق عليه بعض المختصين «ثـورة» في أساليب استخراج الهيدروكربونات التي أصبح بالإمكان الاستثمار في الأنماط غير التقليدية منها، مثل النفط والغاز الصخريَّين، حيث أصبح استغلالهما مجدياً اقتصادياً، ومتاحاً من الناحية التقنية أكثر مما كان في السابق، وذلك بفضل التطورات التكنولوجية الحديثة، وخصوصاً تقنية التكسير الهيدروليكي. وبلا شك، فإن هذه التطورات سوف تترك تأثيرات كبيرة على أمن الطاقة في بعض الدول، وعلى ديناميات العرض والطلب العالميَّين على الطاقة، ومن ثم على المكانة النسبية التي يتمتع بها المنتجون الرئيسيون ولاسيما في منطقة الخليج العربي. وإن الأمل باكتشاف ثروات هيدروكربونية غير تقليدية وذات وفرة عظيمة أثار عدداً من الأسئلة والقضايا الملحّة التي ترتبط بالتأثيرات البيئية الناجمة عن استمرار استخدام الوقود الأحفوري، وكذلك المخاطر الجيولوجية والبيئية والمناخية لأنواع الوقود غير التقليدي نفسها.

هذا الكتاب يضم بين دفتيه أوراق العمل التي قُدِّمت في المؤتمر السنوي التاسع عشر للطاقة الذي عقده المركز تحت العنوان نفسه يومي 29 و30 أكتوبر 2013، وقد شارك في إعدادها مجموعة من الخبراء المتميزين الذين تم انتقاؤهم من قطاع النفط والوسط الأكاديمي، لتقديم رؤية استشرافية استراتيجية للتطورات المقبلة في حقل مصادر الطاقة الهيدروكربونية غير التقليدية. والكتاب يعالج قضايا عدة تتصل بما يسمى «ثورة» الوقود غير التقليدي، أهمها: تمحيص واقع الوقود غير التقليدي، ولاسيما في جانبي الاستكشاف والتطوير؛ والانعكاسات العالمية للوقود غير التقليدي؛ والتحديات الاقتصادية والبيئية وتحديات السياسات التي تتصل باستكشاف الوقود غير التقليدي وتطويره؛ وتأثيرات الوقود غير التقليدي على وضع الطاقة في بعض المناطق في العالم، ولاسيما في أمريكا الشمالية وأوروبا ودول آسيا المطلة على المحيط الهادي ومنطقة الخليج العربي.

كتب أخرى قد تهمكً