واقع القدس ومستقبلها في ظل التطورات الإقليمية والدولية

المؤلف: جواد أحمد العناني
سنة الطبعة الأولى: 2002
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
AED

AED5.00AED10.00

attribute_pa_book-types
غلاف عادي
 د.إ10.00
كتاب إلكتروني
 د.إ5.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

شكلت القدس منذ الاحتلال الإسرائيلي لها عام 1967 نقطة مركزية في الصراع العربي-الإسرائيلي بسبب أهميتها الدينية عند المسلمين وغير المسلمين، ويتناول الدكتور جواد العناني بالتحليل واقع مدينة القدس بعد ربع قرن من الاحتلال الإسرائيلي لها، وما طرأ على المدينة من تغيرات من جراء السياسات الإسرائيلية الجائرة، وبخاصة من الناحية الجغرافية والسكانية، ومن ناحية الدين والقدسية وما تتضمنه من أماكن للعبادة، من خلال بعض الأمثلة المستقاة من التنافس على هذه المدينة بين الديانات الثلاث، أو بين أتباع الدين الواحد كما في الكنائس الشرقية والغربية وخاصة الكاثوليك. ويناقش الدكتور واقع مدينة القدس في ظل الاحتلال الإسرائيلي وذلك من زاوية الشرعية الدولية والقانون الدولي، وتناقش القرارات التي أصدرتها الأمم المتحدة أو المنظمات الإقليمية أو الإسلامية وأثر ذلك على مستقبل المدينة، وتستعرض موقع مدينة القدس في مفاوضات السلام العربية – الإسرائيلية، وتأثير المدينة الكبير في سير هذه المفاوضات باعتبارها حجر الأساس لأي ترتيبات سلام يمكن التوصل إليه مستقبلاً. ونتيجة الاختلاف الكبير حول المدينة وخاصة في مفاوضات السلام، فقد تم اقتراح العديد من السيناريوهات لحل هذه المعضلة، وتتعرض المحاضرة لهذه السيناريوهات المحتملة لمستقبل المدينة في ظل الوضع العربي الراهن بصورة عامة، والأوضاع الفلسطينية بصورة خاصة بعد اندلاع انتفاضة الأقصى، والتأثيرات المتوقعة للمواقف الدولية بشأن مدينة القدس. وتطرح تصوراً للدور الذي يفترض أن يقوم به المسلمون كي يضمنوا حقوقهم المشروعة في هذه المدينة المقدسة، وذلك ضمن إطار مستقبل القضية الفلسطينية بصورة عامة.

كتب أخرى قد تهمكً