من يحكم إيران؟ بنية السلطة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية

المؤلف: ويلفريد بوختا
سنة الطبعة الأولى: 2003
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
AED

AED30.00AED60.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ30.00
غلاف عادي
 د.إ60.00
التصنيف: . الوسوم: , .
Share

الوصف

من يحكم الجمهورية الإسلامية الإيرانية؟ ومن هو “الإصلاحي”؟ ومن هو “المحافظ”؟ وماذا تعني هذه المصطلحات حقيقة في المجتمع الإيراني والسياسة الإيرانية؟ لقد أثيرت هذه الأسئلة بصورة رئيسية منذ انتصار المرشح الإصلاحي محمد خاتمي في انتخابات الرئاسة الإيرانية التي جرت في أيار/مايو 1997.

وعلى الرغم من أن الانتصارات الانتخابية المتتالية التي حققها خاتمي وحلفاؤه السياسيون عززت من التوقعات بشأن نجاح حركة الإصلاح في إيران، فإن السيطرة على منصب رئاسة الجمهورية والبرلمان قد لا تكون كافية في نظام سياسي يضم مراكز سلطة عديدة ومتداخلة.

يحلل هذا الكتاب البنى الرسمية وغير الرسمية للسلطة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ويقيّم كلاً من مستقبل حركة الإصلاح واحتمالات حدوث تغير سلمي في إيران، ويقدم شرحاً فريداً ومفصلاً للبنى المعقدة للنظام السياسي الإيراني وكيفية عملها.

ولاشك في أن اعتماد الكتاب على البحث الميداني الذي قام به المؤلف خلال فترات إقامته في إيران وزياراته لها على مدى العقد الأخير من القرن العشرين، وكذلك اعتماده على الرؤى التي تمخضت نتيجة عدد كبير من المقابلات والمناقشات مع النخبة السياسية والفكرية داخل النظام وخارجه، يضفيان أهمية خاصة على الكتاب. وليس من المبالغة القول إن هذا الكتاب يعد مرشداً أساسياً ومرجعاً مهماً لمن أراد أن يتعمق في فهم السياسة والسلطة داخل إيران اليوم.

كتب أخرى قد تهمكً