قراءة في الوضع الأمني في باكستان

المؤلف: الفريق (المتقاعد) سيد أطهر علي
سنة الطبعة الأولى: 2012
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
اللغات المتوافرة: English
AED

AED5.00AED10.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ5.00
غلاف عادي
 د.إ10.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

يواجه الوضع الأمني في باكستان تهديدات متعددة الأبعاد، وهي نابعة من جملة من العوامل الخارجية والداخلية؛ مثل: الحرمان الاقتصادي، والفقر، والاتجار بالمخدرات، والكوارث الطبيعية، والإرهاب. ويعد الإرهاب والتطرف من أبرز التحديات التي تواجهها باكستان، وهي الدولة التـي لعبت دوراً قيادياً في الحملة العالمية علـى الإرهاب، ودفعت ثمناً فادحاً نتيجة لذلك. وفـي الوقت ذاته، فإن إخفاق قوات التحالف، في محاولاتها تحقيق الاستقرار في أفغانستان؛ أدى إلى عرقلة مساعي باكستان الرامية إلى إرساء الاستقرار في المناطق القبلية الغربية منـها. ومع ذلك، فإن باكستان – على الرغم من كل التحديات – تشعر بأنـها كانت ناجحة عموماً، في احتواء التمرد وحصره في منطقة جغرافية محدودة، عبر اتخاذ مزيج من التدابير السياسية والعسكرية.

ويوجد أمامنا اليوم، مجموعة من الفرص لتحقيق تعاون إقليمي ناجـح – شرط أن يسود الإخلاص، والتعاون، والالتـزام المتبادل – بمشاركة أصحاب المصلحة على الصعيدين الإقليمي والعالمي، في المساعي الرامية إلى ضمان أمن باكستان، وتعزيز السلام والاستقرار الإقليميين. ومن ثم فهناك هناك حاجة إلى تحقيق فهم أكبر بين باكستان، وأفغانستان، وقوات التحالف؛ لتبني مقاربة مشتركة وتطبيقها على جانبي الحدود الباكستانية – الأفغانية، كما أن هناك حاجة لإقامة حوار يتصف بالاستدامة، والموضوعية، والرغبة في حل جميع القضايا العالقة بين باكستان والهند بصورة سلمية وبشكل عادل، وهذا يقتضي أن تستجيب الهند للمخاوف الأمنية المشروعة لباكستان.

يشكل الإرهاب اليوم، تحدياً لباكستان أكثر من أي دولة أخرى؛ ذلك أن الجماعات المسلحة مجهزة تجهيزاً جيداً، وتتلقى تمويلاً كبيراً، وتملك دافعاً قوياً، وتتمتع بدعم أجنبي. وغني عن القول إمكان الإحساس بالتأثير المحتمل لهذه الجماعات المسلحة، على الصعيدين الإقليمي والعالمي؛ ولذلك، فإن السلام والاستقرار في جنوب آسيا، سيظلان بعيدي المنال؛ ما لم يتم التطرق إلى هذه القضية بصورة شاملة.

كتب أخرى قد تهمكً