النفط في مطلع القرن الحادي والعشرين: تفاعل بين قوى السوق والسياسة

المؤلف: هوشانج أمير أحمدي
سنة الطبعة الأولى: 1996
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
AED

AED15.00AED20.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ15.00
غلاف عادي
 د.إ20.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

يقدم الباحث في هذه الدراسة تنبؤات عن أوضاع السوق النفطية في الفترة القادمة الممتدة من تسعينات القرن العشرين إلى نهاية العقد الأول من القرن الحادي والعشرين. وينتهج منهجا وسطا بين المتفائلين والمتشائمين، معتمدا في ذلك على تقديرات منظمة الطاقة الدولية ومؤسسات أخرى.

وتستعرض الدراسة أيضا افتراضات مختلفة حول مستقبل أسعار النفط، بالإضافة إلى احتمالات القدرة الإنتاجية وما يعترضها من عوائق، خاصة في دول أوبك. كما تحرص على دراسة القوى المؤثرة في عرض وطلب النفط، كالأوضاع السياسية للدول المنتجة والمستهلكة، والنمو الاقتصادي والسكاني في مجمل دول العالم. وفي هذا النطاق تؤكد الدراسة على أهمية الاستقرار السياسي وزيادة حصة الفرد من الإيرادات النفطية في الدول الإسلامية التي تمتلك ثلاثة أرباع الاحتياطات النفطية الموجودة في العالم. كما تتطرق الدراسة إلى مخاوف الغرب من تهديد ” الحركات الإسلامية” لمصالحه النفطية.

وتخلص الدراسة إلى أن الرؤية المستقبلية تتميز بعدم الوضوح بالنسبة إلى المنتجين والمستهلكين على حد سواء بما في ذلك الحكومات وشركات النفط، الأمر الذي يتطلب ضرورة إيجاد المزيد من سبل التعاون والتنسيق بين جميع الأطراف الفاعلة في السوق النفطية.

كتب أخرى قد تهمكً