العلاقات التركية-الأمريكية والشرق الأوسط في عالم ما بعد الحرب الباردة

المؤلف: ثامر كامل محمد, محمد سليم
سنة الطبعة الأولى: 2004
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
AED

AED10.00AED20.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ10.00
غلاف عادي
 د.إ20.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

ترتبط تركيا والولايات المتحدة الأمريكية بشبكة من العلاقات المختلفة، ولهذه العلاقات بمختلف أوجهها تأثيراتها في المعادلات السياسية والأمنية لمنطقة الشرق الأوسط، وتتمثل أهم دوافع تركيا لتعزيز علاقاتها مع الولايات المتحدة الأمريكية في اعتبارات الأمن التركي، ولاسيما فيما يتعلق بالهاجس الروسي، ورغبة الحكومة التركية في الحصول على مساعدات اقتصادية وعسكرية غربية بشروط تفضيلية، ومحاولة تأمين الدعم الأمريكي المتواصل لإنجاح مساعيها الرامية إلى الانضمام للاتحاد الأوربي، والمحافظة على التوازن إزاء حل مشكلاتها مع اليونان، فضلاً عن تطلعاتها إلى النفوذ ولعب دور إقليمي.

وتستغل تركيا من أجل ذلك أهمية موقعها الاستراتيجي، وعضويتها في حلف شمال الأطلسي “الناتو”، والتي لم تتلاش مع انحسار النفوذ السوفيتي، بل تضاعفت في أعقاب الحرب الباردة، ولاسيما فيما يتعلق بالشرق الأوسط، وهذا ما عزز مساعي تركيا الرامية إلى توظيف مدخلاتها الاقتصادية وعناصر قدرتها وعلاقاتها الإقليمية، بما يوفر لها فرصة أكبر لأداء أدوار مباشرة في إطار المشروعات الإقليمية المحتملة في الشرق الأوسط، أو في إطار أهداف الاستراتيجية الأمريكية في المنطقة بوجه عام.

كتب أخرى قد تهمكً