التحديات والتحولات في العالم العربي

المؤلف: عبدالحق عزوزي
سنة الطبعة الأولى: 2012
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
AED

AED5.00AED10.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ5.00
غلاف عادي
 د.إ10.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

تعاني المنطقة العربية أزمة بنيوية خانقة؛ فالصومال مازال دولة ضعيفة بكل المستويات ويزداد وضعها سوءاً يوماً بعد يوم، والسودان انفصل جنوبه عن شماله، ويواجه تداعيات انشقاقات جديدة، والحالة العراقية وإن تحسن بعض ملامحها مازالت تعاني مشكلات سياسية وطائفية. أما الثورات في مصر وتونس وليبيا فهي لا تعني إطلاقاً أنها تمتلك العصا السحرية لتحريك التنمية وتحقيق النمو وتجذير الديمقراطية. وأما اليمن فما فتئ يبحث عن حل لأزمته السياسية الداخلية. وأما سورية فهي في مأزق نظام حكم، استولت عليه الأيام وأباد خضراءه الهرم، وأرهفت السلطوية حده، فهو مايزال يمارس الحل الأمني. ومازالت الحدود مغلقة بين المغرب والجزائر. وباتت منطقة جنوب الصحراء والساحل مرتعاً للجماعات الإرهابية، وقد تم تهريب كثير من الأسلحة الليبية إليها في أوج الصراع بين الثوار وقوات القذافي.

هذا إجمال بعض المحددات للواقع العربي أو التحولات التي عرفتها منطقتنا العربية. والنظام الإقليمي العربي هو نتيجة لمآل التداعيات السياسية داخل كل دولة؛ ما يجعلنا نقر أن المرحلة المقبلة ستكون صعبة، وسيكون تحديد معالمها رهناً بتلك التفاعلات السياسية داخل كل دولة.

هناك حاجة إلى عقد اجتماعي عربي جديد يُخرج النظام العربي من سباته، ويضعه في مركز الريادة، ويجعل كل قُطر فيه يدخل قاطرة التنمية. وهذا العقد يجب أن يقوم على عناصر، أهمها: زرع الثقة بين الحاكم والمحكوم وبين الدولة والمجتمع؛ والاستقواء بالمجتمعات لا بالوصاية الخارجية؛ وتطوير التعليم؛ ومأسسة نظم اقتصادية وتنموية متماسكة وإدماج الشعوب في عملية التنمية؛ وإقرار مبدأ المواطنة وإقامة دولة المواطنة؛ وإصلاح جامعة الدول العربية، وبناء التحالفات والتكتلات والتكاملات الإقليمية.

كتب أخرى قد تهمكً