الانعكاسات الاستراتيجية للأسلحة البيولوجية والكيماوية على أمن الخليج العربي

المؤلف: كمال علي بيوغلو
سنة الطبعة الأولى: 1999
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
اللغات المتوافرة: English
AED

AED5.00AED10.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ5.00
غلاف عادي
 د.إ10.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

تلخص هذه الدراسة التي أعدها الدكتور كمال علي بيوغلو خصائص الأسلحة الكيماوية والبيولوجية والتعقيدات المحيطة بانتشارها، كما تقوّم أثر هذه الأسلحة في تهديد أمن الخليج العربي، ومن غير المتوقع أن ترجّح هذه الأسلحة بمفردها كفة ميزان العنف في المنطقة، لكنها إذا ما اقترنت بالأسلحة النووية فإن بإمكانها أن تضع بين أيدي القوى الإقليمية؛ مثل العراق وإيران وإسرائيل وباكستان والهند قوة رهيبة. وتحلل هذه الدراسة احتمالات انتشار هذا النوع من الأسلحة على الصعيد الإقليمي في القرن الحادي والعشرين، كما تعالج قضايا عدة رئيسة؛ منها تأثير هذه الأسلحة في الأهداف المدنية والعسكرية، وتتضمن أيضاً تفاصيل عن نوع الآليات الدفاعية المطلوبة للحماية من هجمات سرية محتملة لأشخاص أو مجموعات غير حكومية، وفي الوقت الذي تلقي فيه الدراسة الضوء على التهديد المتنامي الذي تشكله تقنية الصواريخ والوسائل الأخرى، فإنها تركز على الحاجة إلى اتخاذ دول الخليج العربي إجراءات فعالة للحد من انتشار هذه الأسلحة وإجراءات مضادة لهذا الانتشار. ومن المتوقع في إطار التطورات العالمية في ميدان تقنية المعلومات أن تتطور الأسلحة النووية والبيولوجية والكيماوية على نحو متزايد بصفتها عوامل تؤدي إلى زعزعة استقرار منطقة الخليج العربي، ولذلك تعدّ إجراءات بناء الثقة مسألة أساسية، كما تدعو الدراسة إلى جعل منطقة الخليج العربي خالية من الأسلحة النووية والبيولوجية والكيماوية، وتوصي بالتعاون بين الدول على مستوى مجلس التعاون لدول الخليج العربية والتنسيق بين الجهات والمؤسسات على المستوى الداخلي لبناء نظام جماعي متماسك للدفاع ضد الهجمات النووية والبيولوجية والكيماوية المحتملة.

كتب أخرى قد تهمكً