الاستراتيجية اليابانية تجاه الشرق الأوسط بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر

المؤلف: مسعود ضاهر
سنة الطبعة الأولى: 2005
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
AED

AED5.00AED10.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ5.00
غلاف عادي
 د.إ10.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

ترصد المحاضرة – التي تنطلق من خبرة مباشرة للباحث – أهم التحركات اليابانية في القضايا التالية:

1. الحملة الدولية على الإرهاب؛ حيث كانت اليابان شريكاً أساسياً للولايات المتحدة الأمريكية في حربها ضد طالبان والقاعدة في أفغانستان، وتبنت التشريعات الدولية في هذا الموضوع، واتبعت العديد من السياسات لمكافحة المنظمات الإرهابية ومن يساندها. ولكنها رفضت إلصاق تهمة الإرهاب بالعرب والمسلمين، وحرصت على دمج القادة العرب في الحملة على الإرهاب بأسلوب بناء.

2. شاركت اليابان في الحرب على العراق مشاركة محدودة بإرسال قوات سلام، ودعمت الحكومة العراقية المؤقتة اقتصادياً.

3. الصراع العربي-الإسرائيلي؛ حيث تؤيد اليابان إقامة دولتين في فلسطين، وانسحاب إسرائيل من الأراضي المحتلة في عام 1967، وتدعو إلى تحقيق السلام بالوسائل السلمية فقط، وفي إطار الشرعية الدولية، مع إخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل.

4. تعزيز حوار الحضارات؛ وذلك لتعزيز علاقات التعاون الرسمي وغير الرسمي مع دول الشرق الأوسط، وتوظيف الأدوات الاقتصادية والدبلوماسية والثقافية لتعظيم نفوذ اليابان في المنطقة.

كتب أخرى قد تهمكً