إدارة مؤسسات التعليم العالي في ظل الاقتصاد المعرفي: مقاربات معاصرة

المؤلف: بوحنية قوي
سنة الطبعة الأولى: 2009
الإصدار: الطبعة الأولى
اللغة: العربية
AED

AED30.00AED40.00

attribute_pa_book-types
كتاب إلكتروني
 د.إ30.00
غلاف عادي
 د.إ40.00
التصنيف: . الوسم: .
Share

الوصف

ألقت العولمة بظلالها على مجمل النظام التعليمي، من حيث الأفكار، والمناهج، وأنماط الإدارة، وكان من أهم تأثيراتها سيادة النظر إلى التعليم باعتباره نشاطاً اقتصادياً، وتعاظم دور القطاع الخاص في التعليم، بإنشاء مؤسسات تعليمية خاصة، وتمويل التعليم، وإقراض الطلاب والباحثين وتدريبهم، فضلاً عن المساهمة في إعداد بنية تعليمية متطورة قائمة على تقانة المعلومات والاتصال والتعليم الإلكتروني. ونتيجة لذلك، تقلصت الفجوة بين التعليم والعمل، وأصبحت الوظائف أكثر تخصصية وتنافسية، وأصبح التمايز بين الشركات من خلال ما تملكه من رؤوس أموال معرفية تتمثل في الخبرات والمواهب التي تستقطبها.

إن كل ذلك جعل مؤسسات التعليم العالي تتحمل مسؤولية عظيمة في توفير بيئة تعليمية مرنة ومتطورة ومتفاعلة مع مجتمعها، وهو همّ عالمي عقدت من أجله مؤتمرات وفعاليات دولية عديدة، واجتهد علماء الإدارة في تطوير مداخل مختلفة لتحليل العلاقة بين الطالب والأستاذ والجامعة، وتطويرها، وبرزت في هذا السياق أربعة مداخل أساسية هي: إدارة الجودة الشاملة، وإعادة هندسة العمليات، والمدخل الموقفي، ومدخل إدارة المعرفة.

ويسعى هذا الكتاب للتعريف بهذه المداخل، وتقديم رؤية لتطوير الأداء الجامعي العربي في ضوء خبرة دراستها، وتطبيقاتها في العديد من الدول.

كتب أخرى قد تهمكً