إعدام 4 إيرانيين بتهمة التواطؤ الاستخباراتي مع «الكيان الصهيوني»

  • 4 ديسمبر 2022

ملخص الخبر
المركز الإعلامي للسلطة القضائية الإيرانية يعلن صدور أحكام نهائية من المحكمة العليا الإيرانية بحق 7 من أعضاء شبكة من البلطجية لصلتهم بجهاز استخبارات الكيان الصهيوني، وتنفيذ حكم الإعدام بحقّ المتهمين الأربعة الأوائل في القضية صباح اليوم الأحد بتهمة التواطؤ الاستخباراتي مع الكيان الصهيوني، والحكم على الثلاثة الآخرين بالسجن لمدة تتراوح من 5 إلى 10 سنوات.
تفاصيل الخبر

قضائي

  • المركز الإعلامي للسلطة القضائية الإيرانية، يفصل وقائع إلقاء القبض على شبكة من البلطجية على صلة بجهاز استخبارات «الكيان الصهيوني»، ثم تنفيذ حكم الإعدام بحقهم على يد القضاء الإيراني، على النحو الآتي:
  • في شهر مايو 2022، أعلنت العلاقات العامة للحرس الثوري إلقاء القبض على شبكة من البلطجية على صلة بجهاز استخبارات الكيان الصهيوني.
  • كانت هذه الشبكة تعمل بتوجيه من استخبارات الكيان الصهيوني، في السرقة وتخريب الممتلكات الخاصة والعامة والخطف وانتزاع الاعترافات المزيفة عبر شبكة من البلطجية وفي النهاية تم إلقاء القبض على أعضائها بالتعاون بين الحرس الثوري ووزارة الاستخبارات الإيرانيين.
  • أعضاء هذه الشبكة كانوا يُقْدمون على خطف الأشخاص بتوجيه من ضباط استخبارات الكيان الصهيوني عبر توفير الأسلحة الحربية، ويتلقون أجورهم بالعملات الرقمية.
  • بحسب الوثائق الموجودة في القضية، كان المتهمون من البلطجية ذوي السوابق الجنائية، وكان الأعضاء الرئيسون في هذه العصابة يتلقون الأوامر من أشخاص في خارج الدولة، وكانوا يعون أنهم أقدموا على الإخلال بأمن الدولة في مقابل تلقي الأموال.
  • كذلك كان المتهمون على اطلاع كامل على نوع التدابير المعادية للأمن، وتلقوا تعليمات وقائية تتعلق بالحركة والاتصالات والامتثال، للدواعي الأمنية من أشخاص خارج الدولة.
  • بحسب وثائق القضية واعترافات المتهمين، كان العملاء الرئيسيون في هذا الفريق المكون من البلطجية يعملون على شكل فريقي عمليات تابعين للكيان الصهيوني بقيادة المتهم حسين أردوخان زاده، المعروف باسم زكريا والمتهم ميلاد أشرفي.
  • كان ضابط الموساد شخص يُدعى «سيروس» في كلا الفريقين، وكان أفراد الفريق الثاني يعرفونه باسم «سياوش».
  • كانت بداية نشاط واتصال هذه العصابة بجهاز استخبارات الكيان الصهيوني تتم بواسطة حسين أردوخان زاده. الذي تم اعتقاله في سجن اليونان لمدة 3 سنوات منذ عام 2014 وحتى 2017 بتهمة الإتجار بالبشر من تركيا إلى اليونان، وتعرف على شخص اسمه «أوزان» كان معتقلًا بنفس التهمة.
  • أردوخان زاده وافق على الإتجار بالبشر في إسطنبول بتركيا بناء على مقترح «أوزان»، وبعد ذلك تم إيواؤه في المنزل الذي كان يقيم فيه المتاجرين بالبشر.
  • تعرف المتهم في نفس المكان على شخص يُدعى «آريا» بصفته قبطانًا، وفي تلك الفترة اقترح «آريا» عملًا جيدًا يدُر مالًا وفيرًا على المتهم.
  • أخبر «أوزان» أردوخان زاده أن هذا العمل ما بين قتل القطط وقتل البشر (أن يفعل أي شيء يُطلب منه)، واقترح أنه إذا وافق عليه المتهم، سيعطي رقمه إلى صاحب العمل المعني، وقد قَبل المتهم أيضًا.
  • بعد فترة انفصل «آريا» عن المتهم وأخذ رقم هاتفه. واستمر أردوخان زاده في تعاونه مع «أوزان» حتى انتهت مدة إقامته في تركيا، ورتب «أوزان» تذكرة طهران للمتهم.
  • ما إن انتهت مدة إقامة المتهم في تركيا وعاد إلى إيران، حتى اتصل به رقم هاتف أجنبي عبر الواتساب وعرّف نفسه على أنه «سيروس»- ضابط الموساد-، وأنه أخذ رقمه من «آريا». قال «سيروس» في هذا الاتصال إن شخصًا يُدعى «كارما» يريد أن يتحدث معه.
  • أوضح «كارما» في هذا الاتصال أن «آريا» اختارك، وأن «سيروس» سيشرح لك العمل فيما بعد. بعد انتهاء الاتصال رشّح المتهم بعض الأشخاص الآخرين لتنفيذ المهام بناء على مقترح «سيروس».
  • تلقى المتهمون عملة رقمية في حقيبة من النقود الرقمية على دفعات متعددة، إزاء التعاون مع الموساد، من أجل ترتيباتهم، كشراء الأسلحة والمعدات اللازمة.
  • طريقة تفاعل واتصال جهاز تجسس الكيان الصهيوني مع المتهمين مثل البروتوكولات الوقائية في شراء معدات الاتصال، وتدمير المعدات بعد المهمة، والتخفي عن كاميرات المراقبة، والتنقل باستخدام عدة سيارات، وغيرها كانت تنم عن أمنية المهام وتلقين ملاحظات وقائية على يد عملاء الموساد للعناصر التنفيذية منذ بداية النشاط.
  • الإضرار بالممتلكات العامة والخاصة والتقاط الصور وتسجيل الفيديوهات لمنازل الأهداف وشراء وبيع الأسلحة والخطف من ضمن الإجراءات التي نفذها المتهمون بأوامر من عملاء الموساد، وفي مقابل ذلك تلقوا مبالغ من الأموال.
  • المتهم ميلاد أشرفي، قائد الفريق الثاني في هذه العصابة تعرف عبر الانستغرام على شخص يدعى «آزيتا» وبعد مدة من التعرف وتنفيذ بعض الأعمال عرّف «آزيتا» ميلاد أشرفي على شخص يُدعى «سياوش»-عميل الموساد وهو نفسه سيروس في الفريق الأول- والذي كان متواجدًا في السويد.
  • بذريعة إيجاد العمل المناسب من أجل المتهم تواصل «سياوش» به، وعرّفه على موضوع مناسب لأعمال جهاز التجسس في إيران.
  • في البداية طلب «سياوش» من المتهم أشرفي القيام بأعمال مثل كتابة الشعارات، وإضرام النيران في الإطارات، ومع الوقت أبلغه برامج أهم، وطالبه بترشيح أشخاص موثوق فيهم إلى المجموعة.
  • أعضاء الفريق الثاني مثل الفريق الأول كانوا ينفذون أوامر عملاء الموساد، ويتلقون مبالغ مالية إزاء تنفيذ مختلف المهام.
  • بعد إلقاء القبض على المتهمين وإتمام الإجراء القانوني المعتاد في القضية وصدور الحكام الأولية، أحيلت القضية إلى المحكمة العليا، ودُرست القضية في الدائرة التاسعة بالمحكمة العليا الإيرانية وفي النهاية صدر الحكم النهائي بحق 7 من المتهمين.
  • بحسب الحكم النهائي الصادر من المحكمة العليا، فقد صدر حكم الإعدام بحق المتهمين الأربعة الأوائل في القضية، وأسماؤهم؛ حسين أردوخان زاده، شاهين إيماني محمود آباد، ميلاد أشرفي أتباتان، ومنوتشهر شهبندي بجندي، بتهمة التواطؤ الاستخباراتي مع الكيان الصهيوني والخطف.
  • المتهمون الثلاثة الآخرون، حُكم عليهم بالسجن لمدة تتراوح من 5 إلى 10 سنوات، في جرائم مثل؛ ارتكاب جريمة ضد أمن الدولة، والتعاون في الاختطاف، وحيازة السلاح.
  • وعلى هذا الأساس فقد تم صباح اليوم 4 ديسمبر 2022، تنفيذ حكم الإعدام في 4 من الأعضاء الرئيسيين للبلطجية ذوي الصلة بجهاز استخبارات الكيان الصهيوني.
.
وكالة «رويترز» تُفيد بإقرار مجلس الشيوخ النيجيري ميزانية عام 2023، وزيادتها بنسبة...
فريق القمر الاصطناعي «إم بي زد-سات» في مركز محمد بن راشد للفضاء،...
صحيفة «آيدنلك» التركية تفيد بتوقيع هيئة الأركان العامة للحرس الوطني بجنوب قبرص...
سليمان صويلو، وزير الداخلية التركي، يعلِّق على تحقيقات الوزارة بشأن الإرهاب في...
مسؤولون في سيئول يعلنون أن من المقرر إجراء الجيش الكوري الجنوبي تدريبات...
موقع الإذاعة العامة الوطنية الهندية يقول إن سوبرامنيام جاي شانكار، وزير الخارجية...
وزارة الخارجية الأمريكية تعرب في بيانٍ عن قلق بلادها إزاء قرار محكمة...
إدارة العلاقات العامة في الجيش الباكستاني تقول إن الجنرال عاصم منير، قائد...
الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، وزير الخارجية السعودي، يتلقى اتصالًا هاتفيًّا...
الميزانُ التجاريُّ السلعي في قطر الذي يُمثِّل الفرق بين إجمالي الصادرات والواردات...