«تراس» تحثّ أوروبا على «الوقوف بحزم» ضدّ «العدوان» الروسي

  • 6 أكتوبر 2022

ملخص الخبر
موقع معلومات القطاع الحكومي البريطاني ينقل عن مكتب رئاسة الوزراء البريطانية أن ليز تراس، رئيسة الوزراء، ستحثّ، خلال القمة الأوروبية المُقرَّر عقدها اليوم الخميس في التشيك، قادة أوروبا على وحدة الصف في مواجهة «العدوان» الروسي. وذكر الموقع أن «مشاركة تراس لقمة قادة أوروبا، تهدف إلى حشد الدعم لأوكرانيا، وتحفيز العمل الجماعي بشأن قضايا أمن الطاقة والهجرة، وتحقيق أولويات البلاد».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • موقع معلومات القطاع الحكومي البريطاني ينقل عن مكتب رئاسة الوزراء البريطانية أن ليز تراس، رئيسة الوزراء البريطانية، ستحث، خلال القمة الأوروبية المقرر عقدها اليوم في جمهورية التشيك، قادة أوروبا على وحدة الصف في مواجهة العدوان الروسي، حيث تواجه أوروبا «أكبر أزمة لها منذ الحرب العالمية الثانية». وفيما يلي أبرز ما ذكره الموقع بهذا الشأن:
  • تهدف مشاركة «تراس» في قمة قادة أوروبا، إلى حشد الدعم لأوكرانيا، وتحفيز العمل الجماعي بشأن قضايا أمن الطاقة والهجرة، وتحقيق أولويات البلاد.
  • ستشجع «تراس»، من خلال سلسلة من الاجتماعات الثنائية والجلسات العامة في براغ، القادة على المضيّ قُدمًا وبشكلٍ أسرع لإنهاء اعتماد أوروبا على الهيدروكربونات الروسية، و«الدخول في حقبةٍ جديدة من المرونة والاستقلال».
  • ستدعو «تراس» القادة الحضور إلى الالتزام خلال القمة بإبقاء روابط الغاز والكهرباء المشتركة بين الدول مفتوحة هذا الشتاء، ومن المتوقع أن تجري محادثات بشأن مشاريع مشتركة لتطوير قدرات جديدة للطاقة النووية وطاقة الرياح البحرية.
  • ستلتقي رئيسة الوزراء بالدول الرئيسية المعنية بملف الهجرة، بما في ذلك قادة فرنسا وهولندا، لدفع التقدم في العمليات المشتركة لتعطيل العصابات الإجرامية المستفيدة من الهجرة غير الشرعية.
  • ستقول «تراس» خلال الجلسة الافتتاحية العامة في براغ: «تواجه أوروبا أكبر أزمة لها منذ الحرب العالمية الثانية، وقد واجهناها بالوحدة والعزيمة. علينا الاستمرار في الوقوف بحزمٍ؛ لضمان فوز أوكرانيا في الحرب، ولكن أيضًا للتعامل مع التحديات الاستراتيجية التي كشفت عنها هذه الحرب».
  • من المتوقع أن تشير «تراس» إلى استمرار المملكة المتحدة في لعب دورٍ قيادي في أوروبا وهي خارج الاتحاد الأوروبي، الأمر الذي يتضح من خلال الرد البريطاني على غزو أوكرانيا.
  • ستؤكد «تراس» خلال حديثها في الجلسة الافتتاحية للقمة، الحاجة إلى «تعلّم دروسٍ من الحرب، بعد أن تُركت التهديدات لتتفاقم لفترةٍ طويلةٍ جدًا. ولكننا الآن نتصدى لعدوان «بوتين» وجهًا لوجه».
  • ستشدد «تراس» على ضرورة «تبني نفس النهج في مواجهة التحديات الأخرى، بما في ذلك القضايا الإقليمية طويلة الأمد مثل الطاقة والهجرة، عوضًا عن النهج القديم الذي تعامل فقط مع الدلائل (المشيرة للتهديدات)، فقد حان الوقت لمعالجة المسببات الرئيسية (لتلك التهديدات)».
  • يعدّ اجتماع المجموعة السياسية الأوروبية في براغ فرصة للقادة من جميع أنحاء القارة، بما في ذلك دول الاتحاد الأوروبي والدول غير الأعضاء فيه ، للعمل معًا لمواجهة التحديات المشتركة العاجلة.
  • من المتوقع أن تلقي رئيسة الوزراء البريطانية كلمة في الجلسة الافتتاحية وحضور اجتماع مجموعة العمل حول أمن الطاقة، إضافةً إلى عقد سلسلة من المحادثات الثنائية والاجتماعات غير الرسمية مع القادة.
.
إسحاق هرتسوغ، الرئيس الإسرائيلي، يقول عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»،...
محمد تقي نقد علي، نائب أهالي «خميني شهر» في البرلمان الإيراني، يُصرِّح...
تاديسي وريدي، رئيس أركان القوات المتمردة في تيغراي، يعلن «فك ارتباط» نحو...
ناصر كنعاني، المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإيرانية، يُصرِّح في تغريدتين، نشرهما عبر...
القناة الثانية عشرة الإسرائيلية تنقل عن أفيف كوخافي، رئيس الأركان الإسرائيلي، قوله...
صحيفة «يديعوت أحرونوت» تقول إن «الجيش الإسرائيلي سيُقدِّم طلبًا إلى لجنة الخارجية...
قناة «إن تي في» التركية تقول إن «صادرات تركيا بالليرة وصلت إلى...
تقرير «التجارة الخارجية للكاميرون في عام 2021» الصادر عن المعهد الوطني للإحصاء...
مجموعة «جندال شديد» تعلن عن اختيارها المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم في سلطنة...
«محمد بازوم»، رئيس النيجر، يقول في مقابلة مع صحيفة «لاريبوبليكا» الإيطالية على...