وزير الدفاع التركي: اليونان تحاول أن تجعل نفسها ضحية بسياسة الافتراء والأكاذيب

  • 6 أكتوبر 2022

ملخص الخبر
خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، يقول إن «بعض السياسيين اليونانيين يتحدثون باستمرار ضدّ تركيا ويلجؤون إلى الأكاذيب؛ للحصول على مكان في السياسة الداخلية»، مُشيرًا إلى أن «اليونان تُظهر مثالًا نموذجيًّا لسوء الجوار بالخطابات غير الصحيحة والاستفزازات، وتحاول أن تجعل نفسها ضحية بسياسة الافتراء والأكاذيب». ويذكر «أكار» أن «الأطراف الثالثة يتجاهلون ما تفعله اليونان؛ لأنهم منحازون»، مؤكدًا «عزم تركيا على استخدام حقوقها الضامنة والوفاء بمسؤولياتها في قبرص».
تفاصيل الخبر

عسكري

  • وزارة الدفاع التركية تقول إن خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، شارك برفقة الفريق أول يشار جولار، رئيس الأركان، والفريق أول موسى أفسافار، قائد القوات البرية، والأدميرال أرجومنت تاتلي أوغلو، قائد القوات البحرية، والفريق أول أتيللا جولان، قائد القوات الجوية، في حفل افتتاح العام الدراسي الجديد 2022-2023 لأكاديمية القوات الجوية التركية، وتذكر الآتي:
  • العام الدراسي 2022-2023 لأكاديمية القوات الجوية التركية بدأت بعد الدرس الأول حول «الحقوق التركية في بحر إيجة».
  • ومن جانبه، يتحدَّث خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، عن المخاطر والتهديدات المتزايدة في فترة عدم اليقين العالمي والإقليمي، خلال افتتاح العام الدراسي الجديد لأكاديمية القوات الجوية التركية، ويقول الآتي:
  • نعمل بوعي أهمية تدريب الضباط وضباط الصف، ولا نولي أهمية للتعليم العسكري فحسب، بل نهتم بالتعليم الأكاديمي أيضًا.
  • تركيا اتسع نطاق نفوذها ومصالحها، وأصبحت موضوعًا على الساحة الدولية بقيادة رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي.
  • القوات المُسلَّحة التركية تواصل أداء واجباتها بفدائية؛ لبقاء ودفاع وأمن مواطنيها البالغ عددهم 85 مليون نسمة، كما أنها تقوم بأكثر الأنشطة شمولًا وفعالية في تاريخ الجمهورية.
  • وفي إشارةٍ من خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، إلى الاستفزازات اليونانية المُتزايدة مؤخرًا، يقول الآتي:
  • بعض السياسيين اليونانيين يتحدثون باستمرار ضد تركيا ويلجؤون إلى الأكاذيب؛ من أجل الحصول على مكان في السياسة الداخلية.
  • لن نتراجع خطوة للوراء سواء على الأرض أو على الطاولة، ولا حتى الرجوع ميليمتر.
  • كل ما يجب القيام به حيال ذلك نُفِّذ، ويُنفَّذ، وتلقَّت قواتنا البحرية والجوية على وجه الخصوص تعليمات واضحة في هذا الصدد، وليس من الوارد بالنسبة لنا تقديم التنازلات بشأن هذه القضية.
  • اليونان تُظهر مثالًا نموذجيًا لـ«سوء الجوار» مع الأخلاق والقانون والخطابات غير الصحيحة والاستفزازات.
  • نُريد تقاسم ثروات بحر إيجة بشكل عادل في إطار القانون الدولي وعلاقات حسن الجوار.
  • اليونان لم تمتثل حتى لمذكرة تفاهم عام 1988 بأنه لن تُنفَّذ هناك مناورات عسكرية في الأعياد الوطنية والدينية بين 15 يونيو و15 سبتمبر.
  • بعض السياسيين في اليونان يحافظون على هذا التوتر بناءً على حساباتهم الشخصية.
  • اليونان سلَّحت الجزر التي في وضع غير عسكري بشكل مُخالف للقانون الدولي، ونحن نتابع ذلك من كثب، وأُجريت الدراسات اللازمة بشأن هذا الأمر وما زالت تُجرى.
  • اليونان قدَّمت مزاعم غير واقعية ضد تركيا، وافتراءات بشأن التوسع، وتحاول أن تجعل نفسها ضحية بسياسة الافتراء والأكاذيب.
  • وفي سياق مُتصل، يُخاطب خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، الأطراف الثالثة بشأن المشكلات بين تركيا واليونان، ويقول الآتي:
  • الأطراف الثالثة يتجاهلون ما تفعله اليونان ويخففون ما تقوم به أثينا؛ لأنهم منحازون وغير قادرين على عزل أنفسهم وأصبحوا مُقيدين.
  • إذا كانت لا تريد هذه الأطراف أن تندلع مشكلة بين تركيا واليونان، فلا تتخلى عن المعايير الموضوعية، وإذا كنت تدعم اليونان علنًا، بشكل غير متناسب، فستكون العواقب وخيمة، وهذا ليس فقط لليونان وتركيا، بل للجميع.
  • أؤكد مرة أخرى أن تركيا تؤيد علاقات حسن الجوار والقانون الدولي والحوار في حل المشكلات.
  • نحن مَنْ يقول السلام والحوار، وننتظر منذ عامين، لكن اليونان تنتهج سياسة تقوم على الأكاذيب.
  • لا تضلوا (أيها اليونانيون) الطريق ببعض جهود التسلح غير المُجدية، والتحالفات المزعومة، واستغلال بعض الدول، وتشجيع أولئك الذين يحاولون بيع الأسلحة، وهذا السلاح لا فائدة لكم.
  • على اليونان قراءة التاريخ وألا تنسى، وإذا فكرت في شيء من هذا القبيل، فإننا ننصح اليونانيين بألا ينسوا السباحة.
  • وفي سياق آخر، يتطرق خلوصي أكار، وزير الدفاع التركي، إلى القضية القبرصية، ويقول الآتي:
  • تركيا عازمة على استخدام حقوقها الضامنة والوفاء بمسؤولياتها في قبرص.
  • يقدِّمون (بعض البلاد) الدعم إلى إدارة قبرص اليونانية مؤخرًا، واتخذنا احتياطاتنا لعدم السماح بأي سياسة أمر واقع.
  • نقول فلنتحدث ونتحاور، لكن من الواضح ما فعله الطرف الآخر بشأن هذه القضية.
  • لا يمكن أن تُنتهك حقوقنا، ولا نسمح بسياسة الأمر الواقع، وهذا ليس بتهديد، وينبغي عدم فهم دعوتنا للتباحث والحوار أيضًا على أنه ضعف.
  • نحن مصممون وعازمون على حماية حقوقنا وقانوننا، والحمد لله قادرون على القيام بذلك.
.
إسحاق هرتسوغ، الرئيس الإسرائيلي، يقول عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»،...
محمد تقي نقد علي، نائب أهالي «خميني شهر» في البرلمان الإيراني، يُصرِّح...
تاديسي وريدي، رئيس أركان القوات المتمردة في تيغراي، يعلن «فك ارتباط» نحو...
ناصر كنعاني، المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإيرانية، يُصرِّح في تغريدتين، نشرهما عبر...
القناة الثانية عشرة الإسرائيلية تنقل عن أفيف كوخافي، رئيس الأركان الإسرائيلي، قوله...
صحيفة «يديعوت أحرونوت» تقول إن «الجيش الإسرائيلي سيُقدِّم طلبًا إلى لجنة الخارجية...
قناة «إن تي في» التركية تقول إن «صادرات تركيا بالليرة وصلت إلى...
تقرير «التجارة الخارجية للكاميرون في عام 2021» الصادر عن المعهد الوطني للإحصاء...
مجموعة «جندال شديد» تعلن عن اختيارها المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم في سلطنة...
«محمد بازوم»، رئيس النيجر، يقول في مقابلة مع صحيفة «لاريبوبليكا» الإيطالية على...