عقوبات أمريكية على «الأمن الأخلاقي الإيراني» بسبب وفاة امرأة محتجزة

  • 23 سبتمبر 2022

ملخص الخبر
وزارة الخزانة الأمريكية تفرض عقوباتٍ على «الأمن الأخلاقي الإيراني» بسبب وفاة امرأة محتجزة وممارسة العنف ضدّ المتظاهرين، كما فرضت أيضًا عقوباتٍ على سبعة من كبار قادة المنظمات الأمنية الإيرانية. وقالت جانيت يلين، وزيرة الخزانة الأمريكية، في بيانٍ، إن «مهسا أميني امرأة شجاعة، وكان موتها وهي محتجزة لدى الأمن الأخلاقي عملًا وحشيًا آخر من قبل قوات أمن النظام الإيراني ضد شعبه»، مضيفةً: «ندين هذا التصرف الجائر وندعو الحكومة الإيرانية لإنهاء عنفها ضد المرأة وضد حرية التعبير».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • وزارة الخزانة الأمريكية تفرض بالأمس عقوباتٍ على «الأمن الأخلاقي الإيراني» بسبب وفاة امرأة في الحجز وممارسة العنف ضد المتظاهرين، وفيما يلي أبرز ما ذكره موقع «أكسيوس»:
  • كانت مهسا أميني، 22 عامًا، قد توفيت الأسبوع الماضي بعد أن ألقى الأمن الأخلاقي الإيراني القبض عليها بزعم انتهاكها لقانونٍ دينيٍ يلزم النساء بارتداء الحجاب، واندلعت المظاهرات منذ ذلك الحين في عشرات المدن الإيرانية احتجاجًا على وفاتها.
  • زعمت الشرطة أن «أميني» لم تتعرض لسوء المعاملة وأنها توفيت بنوبة قلبية، في حين قال والدها، أمجد أميني، لإذاعة «بي بي سي إيران»، إنه لم يسبق أن عانت من حالة مرضية، وبعد وفاتها لم يُسمح له سوى برؤية جزء من جثمانها.
  • قالت جانيت يلين، وزيرة الخزانة الأمريكية، في بيان: «كانت مهسا أميني امرأة شجاعة، وكان موتها وهي محتجزة لدى الأمن الأخلاقي عملًا وحشيًا آخر من قبل قوات أمن النظام الإيراني ضد شعبه».
  • أضافت «يلين»: «ندين هذا التصرف الجائر بأقوى العبارات وندعو الحكومة الإيرانية إلى إنهاء عنفها ضد المرأة وحملة العنف المستمرة ضد حرية التعبير والتجمهر».
  • قال جو بايدن، الرئيس الأمريكي، الأربعاء الماضي، إن الولايات المتحدة تقف «مع المواطنين والنساء الشجعان في إيران، الذين يتظاهرون الآن لتأمين حقوقهم الأساسية».
  • اتهم مسؤولون إيرانيون الولايات المتحدة والدول الأوروبية بالتدخل في شؤون إيران الداخلية.
  • أعلنت وزارة الخزانة أيضًا عقوباتٍ على سبعة من كبار قادة المنظمات الأمنية الإيرانية الذين قالت الولايات المتحدة إنهم «يستخدمون العنف بشكل روتيني لقمع المتظاهرين السلميين وأعضاء المجتمع المدني الإيراني والمعارضين السياسيين ونشطاء حقوق المرأة وأعضاء المجتمع البهائي الإيراني».
  • أفادت منظمة «هنغاو» الحقوقية الكردية، الأربعاء الماضي، بمقتل سبعة متظاهرين وإصابة مئات آخرين منذ بدء المظاهرات الجمعة الماضية، فضلًا عن اعتقال مئات المتاظهرين.
  • بحسب ما نقلته وكالة «رويترز»، نفى مسؤولون إيرانيون التقارير التي أفادت بمقتل متظاهرين على أيدي قوات الأمن. من جهةٍ أخرى، زعم بعض المسؤولين، بدون تقديم دليل على مزاعمهم، أن «عملاء أجانب» يقفون خلف تأجيج الاضطرابات.
.
موقع الإذاعة العامة الوطنية الهندية يقول إن ناريندرا مودي، رئيس الوزراء الهندي،...
فلاديمير بوتين، الرئيس الروسي، يُعلن خلال اجتماع مع ألكسندر لوكاشينكو، نظيره البيلاروسي،...
وكالة «رويترز»، تفيد بأن محمد سعيد عبد الكاني، أحد قادة ميليشيات «سيليكا»...
صحيفة «ديلي جانج» الباكستانية تقول إن «محكمة روالبندي وجّهت اتهامات لشودري تانوير،...
وكالة «رويترز» تنقل عن كلاوس وولرابي، رئيس معهد «إيفو» للدراسات الاستقصائية الألماني،...
فلاديمير بوتين، الرئيس الروسي، يعفي فلاديمير تشيغوف من مهامه كممثل دائم لروسيا...
أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، يقول في مقابلةٍ مع شبكة «سي بي...
بيلاوال بوتو زرداري، وزير الخارجية الباكستانية، يقول إن «لقاء شهباز شريف، رئيس...
فائق أوزتراك، المتحدث باسم حزب «الشعب الجمهوري» التركي (المُعارِض)، يقول إن «نصيب...
وليام روتو، الرئيس الكيني، يقول في حوار لشبكة «بي بي سي» إن...