«مودي» يعقد اجتماعات مع قادة روسيا وأوزبكستان وإيران وتركيا

  • 17 سبتمبر 2022

ملخص الخبر
ناريندرا مودي، رئيس الوزراء الهندي، يعقد اجتماعات مع قادة روسيا وأوزبكستان وإيران وتركيا على هامش قمة «منظمة شنغهاي للتعاون»، لبحث التعاون في مختلف المجالات. وناقش «مودي» خلال لقائه فلاديمير بوتين، الرئيس الروسي، القضايا المتعلقة بأزمة الغذاء والوقود والأسمدة الكيماوية، والحاجة لإيجاد حلول ملموسة لمواجهة هذه التحديات، مؤكدًا أهمية الديمقراطية والدبلوماسية والحوار في حل الصراع الأوكراني.
تفاصيل الخبر

سياسي

  • موقع الإذاعة العامة الوطنية الهندية يقول إن ناريندرا مودي، رئيس الوزراء الهندي، عقد اجتماعات مع قادة روسيا وأوزبكستان وإيران وتركيا على هامش قمة «منظمة شنغهاي للتعاون». وجرت المباحثات حول تعميق التعاون الثنائي في مختلف المجالات. وتضيف الإذاعة الآتي:
  • أثار «مودي» خلال لقائه مع فلاديمير بوتين، الرئيس الروسي، القضايا المتعلقة بأزمة الغذاء والوقود والأسمدة الكيماوية، موضحًا أن هناك حاجة لإيجاد حلول ملموسة لمواجهة هذه التحديات.
  • أكد «مودي» على أهمية الديمقراطية والدبلوماسية والحوار في حل الصراع الحالي بين روسيا أوكرانيا.
  • شكر «مودي» أوكرانيا وروسيا على المساعدة في إجلاء الطلاب الهنود بأمان خلال الصراع الروسي الأوكراني.
  • حول العلاقات بين الهند وروسيا ذكر «مودي» أن البلدين شريكان لبعضهما البعض منذ عقود.
  • ناقش «بوتين» مع «مودي» الوضع الأوكراني، والتجارة الثنائية، والإمداد الروسي بالأسمدة الكيماوية، والتعاون في الزراعة، والنفط، والوقود، ومشروعات الطاقة النووية، ودخول السائحين إلى بلدان بعضهم البعض بدون تأشيرة.

  • قال«بوتين» إن التجارة بين البلدين تتقدم.

  • أوضح «بوتين» أن إنتاج روسيا من الأسمدة الكيماوية قد زاد 8 مرات، وهو أمر مهم للغاية لضمان الإمدادات الغذائية لعدد كبير من سكان الهند.
  • دعا «بوتين» «مودي» لزيارة روسيا.
  • خلال الاجتماع الثنائي بين الهند وأوزبكستان، ناقش «مودي» وشوكت مرضيايف، الرئيس الأوزبكي، سُبل تعميق التعاون الثنائي في مختلف المجالات بما في ذلك التعاون الاقتصادي والتجاري. واستعرضا الزعيمان العلاقات الثنائية، وتبادلا وجهات النظر حول الأحداث الإقليمية والعالمية.
  • فيما يتعلق بقضية أفغانستان، اتفق الزعيمان على ضرورة عدم استخدام الأراضي الأفغانية في أنشطة إرهابية.
  • أكد الطرفان على ضرورة التعاون في مجالات تكنولوجيا المعلومات والرعاية الصحية والتعليم العالي.
  • هنأ «مودي» «مرضيايف» على رئاسته الناجحة لقمة منظمة شنغهاي للتعاون.
  • التقى «مودي» أيضًا إبراهيم رئيسي، الرئيس الإيراني، وناقش الزعيمان مجموعة واسعة من العلاقات الثنائية، واستعرضا التقدم المحرز في بناء ميناء «تشابهار». كما ناقشا الأحداث الدولية والإقليمية بما في ذلك أفغانستان.
  • أجرى «مودي» محادثات مع رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي، وناقش الزعيمان سُبل تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات، واستعرضا العلاقات الثنائية وتبادلا وجهات النظر حول الأحداث الإقليمية والدولية.
.
صالح محمد العراقي، المعروف بـ«وزير القائد»، المقرب من مقتدى الصدر، زعيم التيار...
موقع «سويس إنفو» يفيد بـ«اقتحام ضابط شرطة سابق لحضانة أطفال في شمال...
وكالة «أسوشيتد برس» تنقل عن «المراكز الإفريقية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها»،...
«جي 42»، المجموعة المتخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية في أبوظبي،...
هيئة الإذاعة والتلفزيون التركية تذكر أن «مولود جاويش أوغلو، وزير الخارجية التركي،...
رمزان النعيمي، وزير شؤون الإعلام البحريني، يلتقي محمد الملا، الرئيس التنفيذي لمؤسسة...
صندوق الاستثمارات العامة السعودي يعلن إتمام طرح أول سنداته الخضراء الدولية، وذلك...
معالي صقر غباش، رئيس المجلس الوطني الاتحادي، يبحث خلال لقائه معالي صحيبة...
الإدارة العامة للطيران المدني الكويتي، توقِّع مذكرة تفاهم مع سلطات الطيران المدني...
مصطفى شانتوب، رئيس البرلمان التركي، يلتقي أولينا كوندراتيوك، نائبة رئيس البرلمان الأوكراني،...