«إنهاء الإفلات من العقاب» محور مباحثات الاتحاد الإفريقي و«الجنائية الدولية»

  • 7 سبتمبر 2022

ملخص الخبر
صحيفة «الوحدة» التشادية تقول إن بيوتر هوفمانسكي، رئيس المحكمة الجنائية الدولية، التقى في مدينة «لاهاي» بهولندا، ماكي سال، الرئيس السنغالي، الرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي، وموسى فقي محمد، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، يومَي 5 و6 سبتمبر. وأتاح الاجتماعان فرصة للتبادلات المثمرة بشأن القيم والأهداف المشتركة للمحكمة الجنائية الدولية والاتحاد الإفريقي، بما في ذلك وضع حد لإنهاء الإفلات من العقاب على أخطر الجرائم بموجب القانون الدولي وتحقيق العدالة للضحايا.
تفاصيل الخبر

قانوني

  • بيوتر هوفمانسكي رئيس المحكمة الجنائية الدولية يجتمع مع ماكي سال رئيس السنغال ورئيس الاتحاد الأفريقي، وموسى فقي محمد رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي لمناقشة القيم والأهداف المشتركة للمحكمة الجنائية الدولية والاتحاد الأفريقي. وجاء في تفاصيل الخبر المنشور في صحيفة «الوحدة» التشادية الآتي:
  • بيوتر هوفمانسكي رئيس المحكمة الجنائية الدولية يجتمع مع ماكي سال رئيس السنغال ورئيس الاتحاد الأفريقي، وموسى فقي محمد رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي في مدينة «لاهاي» بهولندا.
  • أتاح الاجتماعان فرصة للتبادلات المثمرة حول القيم والأهداف المشتركة للمحكمة الجنائية الدولية والاتحاد الأفريقي.
  • سلط الاجتماعان الضوء على وضع حد لإنهاء الإفلات من العقاب على أخطر الجرائم بموجب القانون الدولي وتحقيق العدالة للضحايا.
  • نُوقشت آفاق تطوير العلاقات بين المحكمة الجنائية الدولية الاتحاد الأفريقي، لا سيما من خلال التواصل الوثيق.
  • وبرز هدف تعزيز التصديق العالمي على المعاهدة التأسيسية للمحكمة «نظام روما الأساسي» في المناقشات.
  • تشكل الدول الأفريقية مع 33 عضوا، أكبر مجموعة إقليمية بين الدول الأطراف في «نظام روما الأساسي».
  • وحضرت الاجتماع السفيرة كاتشينا سيكوينسوفا نائب رئيس جمعية الدول الأطراف في نظام روما الأساسي.

إضافات

  • عقدت العزم على وضع حد لإفلات مرتكبي هذه الجرائم من العقاب وعلى الإسهام بالتالي في منع هذه الجرائم،
  • تدرك أن ثمة روابط مشتركة توحد جميع الشعوب وأن ثقافات الشعوب تشكل معا تراثا مشتركا، وإذ يقلقها أن هذا النسيج الرقيق يمكن أن يتمزق في أي وقت،
  • تضع في اعتبارها أن ملايين الأطفال والنساء والرجال قد وقعوا خلال القرن الحالي ضحايا لفظائع لا يمكن تصورها هزت ضمير الإنسانية بقوة،
  • تسلم بأن هذه الجرائم الخطيرة تهدد السلم والأمن والرفاه في العالم،
  • تؤكد أن أخطر الجرائم التي تثير قلق المجتمع الدولي بأسره يجب ألا تمر دون عقاب وأنه يجب ضمان مقاضاة مرتكبيها على نحو فعال من خلال تدابير تتخذ على الصعيد الوطني وكذلك من خلال تعزيز التعاون الدولي،
  • تذكر بأن من واجب كل دولة أن تمارس ولايتها القضائية الجنائية على أولئك المسؤولين عن ارتكاب جرائم دولية؛
  • تؤكد من جديد مقاصد ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة، وبخاصة أن جميع الدول يجب أن تمتنع عن التهديد باستعمال القوة أو استعمالها ضد السلامة الإقليمية أو الاستقلال السياسي لأية دولة، أو على أي نحو لا يتفق ومقاصد الأمم المتحدة،
  • تؤكد في هذا الصدد أنه لا يوجد في هذا النظام الأساسي ما يمكن اعتباره إذنا لأية دولة طرف بالتدخل في نزاع مسلح يقع في إطار الشؤون الداخلية لأية دولة،
  • عقدت العزم، من أجل بلوغ هذه الغايات ولصالح الأجيال الحالية والمقبلة، على إنشاء محكمة جنائية دولية دائمة مستقلة ذات علاقة بمنظومة الأمم المتحدة وذات اختصاص على الجرائم الأشد خطورة التي تثير قلق المجتمع الدولي بأسره،
  • تؤكد أن المحكمة الجنائية الدولية المنشأة بموجب هذا النظام الأساسي ستكون مكملة للولايات القضائية الجنائية الوطنية،
.
حسين أمير عبد اللهيان، وزير الخارجية الإيراني، يقول في تغريدةٍ عبر موقع...
وكالة أنباء «ايرنا» الإيرانية، تعلن «استشهاد الرقيب أول فريد كرم بور جمعي،...
عباس موسوي، سفير إيران لدى أذربيجان، يتباحث مع إيلتشين أمير بايوف، المساعد...
صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله،...
سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي...
تانجو بيلجيتش، المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، يُدين بشدة تصريحات فولفجانج كوبيكي،...
الكرملين يعرب عن قلقه البالغ، اليوم الثلاثاء، إزاء المعلومات المتعلقة بانخفاض الضغط...
بدر بن حمد البوسعيدي، وزير الخارجية العُماني، يستقبل هانس غروندبيرغ، المبعوث الأممي...
رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي، يقول إن «تكديس اليونان الأسلحة في «تراقيا...
أيمن بن عبدالرحمان، الوزير الأول الجزائري، يستقبل مكالمة هاتفية من إليزابيث بورن،...