لجنة الأمن القومي البرلمانية الإيرانية: لن نقبل أي اتفاق لا يضمن الامتيازات التي نريدها

  • 4 سبتمبر 2022

ملخص الخبر
محمود عباس زاده مشكيني، عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، يشير في حواره مع وكالة أنباء «ايرنا» الإيرانية، إلى أن «الشعب الإيراني لن يقبل أي اتفاق يحرم إيران من الامتيازات التي تريدها»، مشيرًا إلى أن «أي اتفاق دولي يفتقر إلى ضمانات، لا قيمة له». ويضيف «مشكيني» أن «إيران تسعى لإنهاء المفاوضات، ولكن إذا رفض الجانب الغربي الاتفاق، فلدى إيران خيارات أخرى على الطاولة»، مؤكدًا أن «بلاده ليست خالية الوفاض في هذا المجال».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • محمود عباس زاده مشكيني، عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، يشير في حواره مع وكالة أنباء «ايرنا» الإيرانية، إلى أن أي اتفاق دولي يفتقر إلى ضمانات لا قيمة له. ويضيف:
  • نظرًا إلى التجربة السابقة، أثبت الغربيون أنهم غير موثوقين في الوفاء بالتزاماتهم، ولهذا السبب تبحث الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن الحصول على ضمان للاتفاق، وهذا ما يؤكده أيضا نواب البرلمان، ومن حيث المبدأ، لا ينبغي توقيع اتفاق دون الحصول على ضمان.
  • الشعب الإيراني لن يقبل أي اتفاق يحرم إيران من الامتيازات التي تريدها. والجمهورية الإسلامية الايرانية تتمتع بالقوة والاقتدار لذلك يمكن لوزارة الخارجية العمل بقوة أكبر في مجال الدبلوماسية.
  • وبشأن تصرفات الحكومة الثالثة عشرة في عملية التفاوض ومواجهة مطامع الغرب. إن أوراق إيران الرابحة في هذه الجولة من المفاوضات ساعدت فريق التفاوض على العمل بقوة أكبر للحفاظ على المصالح الوطنية.
  • أدى التماسك السياسي في البلد، والقيادة الذكية، والعبور من ظروف العقوبات، إلى خلق حالة على الساحة الدولية وفي مشهد التفاوض، حيث اضطرت الولايات المتحدة إلى التراجع.
  • حيّدنا مفعول بعض العقوبات من خلال تحمل الصعوبات في سبيل الحفاظ على عزة إيران، والاعتماد على القدرات المحلية، والبعض الآخر من خلال الاكتفاء الذاتي.
  • تطبيق القانون الاستراتيجي للبرلمان، أعاد إنتاج جزء من إنجازات إيران المفقودة في المجال النووي، وكانت هذه ورقة رابحة.. تمكّنا من دفع هذه الجولة من المفاوضات، باقتدار.
  • اتفاق الكل رابح مهم لتأمين مصالح الشعب الإيراني. الجمهورية الإسلامية تتفاوض عبر هذا المنطق، بالطبع الغرب يحتاج إلى التفاوض أكثر من إيران.
  • نحاول بكل قوتنا إنهاء المفاوضات وفق الأهداف المرجوة، لكن إذا لم يوافق الجانب الغربي فلدينا خيارات أخرى مطروحة على الطاولة، وإيران ليست خالية الوفاض في هذا المجال.
  • يعد الشعب، هو المصدر الرئيسي لتنمية إيران، ويجب توظيف قدرات الشعب. الاعتماد على قدرات الشعب، يعد أكثر فاعلية وقيمة من آبار النفط والاتفاق النووي والتواصل مع الغرب.
  • يحدوني الأمل في أن تقود الحكومة عملية التفاوض بحكمة وذكاء اعتمادًا على الإمكانيات المحلية حتى لا تستطيع أي قوة أن تقف في وجه الشعب الإيراني.
  • ردًا على سؤال مفاده: هل قضايا الضمانات ستضمن رفع العقوبات؟، محمود عباس زاده مشكيني، عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، يقول:
  • هذا العمل يعد مقدمة، ويمكن أن يعيد بناء جدار الثقة المدمر بين إيران والغرب، ويجب أن يصمم بالشكل الذي تكون فيه يد إيران على الزناد.

صحي

  • محمود عباس زاده مشكيني، عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، يتحدث عن إجراءات الحكومة لتوفير لقاح كوورنا، في حوار مع وكالة أنباء «ايرنا» الإيرانية، ويقول:
  • كل القضايا مترابطة في عالمنا الحالي، إلا أننا قادرون على تسوية المشكلات من خلال التحلي باليقظة والحكمة، لا يوجد طريق واحد للتقدم، والتواصل مع الغرب ليس السبيل الوحيد لتحقيق التقدم، بل إنه سيعرقل التقدم في بعض الفترات.
.
مولود جاويش أوغلو، وزير الخارجية التركي، يقول إن تركيا لن توافق على...
إسماعيل خطيب، وزير الاستخبارات الإيراني، يبعث رسالة يهنئ فيها بمناسبة أسبوع الدفاع...
قناة «آي 24 نيوز» الإسرائيلية تقول إن إسرائيل ستروّج لعشر شركات رائدة...
رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي، يقول إن «بلاده أصرَّت على تنفيذ مبادرة...
فائق أوزتراك، المتحدث باسم حزب «الشعب الجمهوري» التركي (المُعارض)، يفيد بارتفاع مُعدل...
القناة الثانية عشرة الإسرائيلية «ماكو»، تنشر نتائج استطلاع للرأي، أعدّه معهد «مدجام»...
وكالة «رويترز» تنقل عن كيبروم غيبريسيلاسي، المسؤول في مستشفى «أيدر» في «ميكيلي»...
وكالة أمن الملاحة الجوية في إفريقيا ومدغشقر «آسكنا» تقول في بيان إن...
موقع «بي بي سي تُرك» يُفيد بأن الإدارة العسكرية في غينيا تضغط...
ديميقي ميكونين، نائب رئيس الوزراء الإثيوبي، وزير الخارجية، يلتقي (سمو) الشيخ عبدالله...