«رويترز»: فتح جبهة جديدة في الحرب بين الحكومة الإثيوبية و«تيغراي»

  • 1 سبتمبر 2022

ملخص الخبر
وكالة «رويترز» تقول إن الحكومة الإثيوبية أفادت باندلاع المعارك مع متمرّدي «الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي» على طول جبهة جديدة بالقرب من السودان، وذلك بعد انهيار وقف إطلاق النار قبل أسبوع. وقال بيان حكومي إن «الجبهة الشعبية» «شنّت غزوًا» على مناطق قالت إنها تقع في إقليم أمهرة، بمناطق «واغ» و«ولكيت» و«الحدود السودانية».
تفاصيل الخبر

عسكري

  • وكالة «رويترز» تقول إن الحكومة الإثيوبية، أفادت بأن القتال في الحرب ضد متمردي إقليم «تيغراي» المستمرة منذ ما يقرب من عامين اندلع على طول جبهة جديدة بالقرب من السودان وذلك بعد انهيار وقف إطلاق النار قبل أسبوع. وتقول «رويترز»:
  • قال مسعفون إن ضربات جوية جديدة تم شنها على «ميكيلي»، عاصمة منطقة تيغراي الشمالية، حيث اشتبكت القوات المحلية مع الجيش الوطني لرئيس الوزراء أبي أحمد في صراع أسفر عن مقتل الآلاف وتحطيم البنية التحتية وتفاقم الجوع.
  • قال بيان حكومي إن «الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي» التي تسيطر على المنطقة “شنت غزوًا” على مناطق قالت إنها تقع في منطقة الأمهرة وهي مناطق: «واغ» و«ولكيت» و«الحدود السودانية».
  • تطالب كل من منطقتي أمهرة وتيغراي بالمنطقة الخصبة والتي يسميها شعب تيغراي «تيغراي الغربية».
  • كتب غيتاشيو رضا، المتحدث باسم «جبهة تحرير شعب تيغراي»، على «تويتر» أن الحكومة «تختلق قصصًا حتى تفلت من العقاب في أعين المجتمع الدولي».
  • وكان «غيتاشيو» قال الأسبوع الماضي إنه يتوقع هجومًا كبيرًا من هذا الاتجاه وأن المناوشات في الجنوب خدعة.
  • أبلغ عامل طبي وعامل إغاثة عن ثلاثة انفجارات في مدينة ميكيلي، ولم يتضح حجم الأضرار والإصابات رغم أن أحد عمال الإغاثة قال إن شخصين على الأقل أصيبا بجروح.
  • لم تتمكن «رويترز» من الوصول إلى سكان آخرين من «ميكيلي» للتأكيد لأن المنطقة ليس لديها اتصالات هاتفية منذ انسحاب القوات الإثيوبية قبل أكثر من عام.
  • قال مسؤولان بالأمم المتحدة إن جميع سكان تيغراي البالغ عددهم 5.5 مليون نسمة تقريبًا يحتاجون إلى مساعدات غذائية، لكن لم تصل أي شحنات إنسانية منذ تسعة أيام.
  • أدت القيود المفروضة على الوقود إلى الحد من توزيع المساعدات، في حين يموت المرضى بسبب نقص الأدوية والمعدات.
  • تعد استعادة الخدمات مطلبًا رئيسيًا لجبهة تحرير شعب تيغراي قبل محادثات السلام. وقالت الحكومة إنها تريد أن تبدأ المحادثات دون شروط، لكن بعد أسبوع من القتال تلاشت الآمال في التوصل إلى اتفاق سلام.
  • قالت هيئة الاتصالات الحكومية الإثيوبية إنها سحبت قواتها من بلدة كوبو في منطقة أمهرة المتاخمة لتيغراي وألقت باللوم على جبهة تحرير شعب تيغراي في إرسال «موجات بشرية» ضد البلدة وتعريض المدنيين للخطر.
  • قالت الحكومة الإثيوبية إن قوات تيغراي تهاجم في اتجاهين على طول الحدود مع أمهرة من الجنوب وعلى طول الحدود مع عفار من الشرق.
  • زيادة المعارك في الغرب تعني أن هناك قتالًا في جميع الاتجاهات باستثناء الشمال، على طول الحدود مع إريتريا.
  • سبق أن تدخلت إريتريا في الصراع لدعم الجيش الإثيوبي، وأرسلت أعدادًا كبيرة من القوات إلى تيغراي، حيث قال محققون حقوقيون إنهم مسؤولون عن عمليات نهب وقتل جماعي للمدنيين واغتصاب جماعي – وهي مزاعم لطالما أنكرتها إريتريا.
  • في خطاب «غيتاتشو» لوسائل الإعلام الإقليمية في تيغراي، قال إن الجنود الإثيوبيين قد أرسلوا مؤخرًا إلى إريتريا.
  • لم يرد المتحدثون الرسميون باسم الحكومة والجيش الإثيوبية وكذلك وزير الإعلام الإريتري يماني جبريميسكل على طلبات للتعليق على ذلك.
.
مولود جاويش أوغلو، وزير الخارجية التركي، يقول إن تركيا لن توافق على...
إسماعيل خطيب، وزير الاستخبارات الإيراني، يبعث رسالة يهنئ فيها بمناسبة أسبوع الدفاع...
قناة «آي 24 نيوز» الإسرائيلية تقول إن إسرائيل ستروّج لعشر شركات رائدة...
رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي، يقول إن «بلاده أصرَّت على تنفيذ مبادرة...
فائق أوزتراك، المتحدث باسم حزب «الشعب الجمهوري» التركي (المُعارض)، يفيد بارتفاع مُعدل...
القناة الثانية عشرة الإسرائيلية «ماكو»، تنشر نتائج استطلاع للرأي، أعدّه معهد «مدجام»...
وكالة «رويترز» تنقل عن كيبروم غيبريسيلاسي، المسؤول في مستشفى «أيدر» في «ميكيلي»...
وكالة أمن الملاحة الجوية في إفريقيا ومدغشقر «آسكنا» تقول في بيان إن...
موقع «بي بي سي تُرك» يُفيد بأن الإدارة العسكرية في غينيا تضغط...
ديميقي ميكونين، نائب رئيس الوزراء الإثيوبي، وزير الخارجية، يلتقي (سمو) الشيخ عبدالله...