الرئيس الصيني يحذّر نظيره الأمريكي من «اللعب بالنار»

  • 29 يوليو 2022

ملخص الخبر
مسؤولٌ أمريكيٌّ بارز يفيد بأن «جو بايدن، الرئيس الأمريكي، أكَّد لـ«شي جين بينغ»، نظيره الصيني، خلال محادثاتٍ هاتفية أمس الخميس، تمسّك واشنطن بسياسة صينٍ واحدة»، مشدِّدًا من جهة أخرى، على «معارضة بلاده للجهود أحادية الجانب لتغيير الوضع الراهن، أو تقويض السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان». وحذّر بيانٍ صادر عن الحكومة الصينية بشأن المحادثات، واشنطن من «اللعب بالنار بشأن تايوان»، فيما لم يؤكِّد الجانب الأمريكي أن «هذه الصيغة قد استُخدمت خلال المحادثة».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • مسؤولٌ أمريكيٌّ بارز يفيد بأن جو بايدن، الرئيس الأمريكي، أكَّد لـ«شي جين بينغ» نظيره الصيني، خلال محادثاتٍ هاتفية أمس الخميس هي الخامسة منذ أن أصبح «بايدن» رئيسًا، تَمسّك واشنطن بسياسة «صينٍ واحدة». فيما يأتي التفاصيل:
  • رفض المسؤول الأمريكي الإفصاح عما إذا كانت زيارة «بيلوسي» المحتملة قد نوقشت خلال المكالمة، إلا أنه صرح بأن بكين وواشنطن «أدارتا» خلافاتهما المستمرة بشأن تايوان لأكثر من 40 عامًا.
  • أفاد المسؤول بأن «بايدن» شدَّد على أن «الولايات المتحدة تعارض بشدة الجهود أحادية الجانب لتغيير الوضع الراهن أو تقويض السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان».
  • أشار البيت الأبيض إلى أهمية فتح خطوط الاتصال بين واشنطن وبكين، وقال إن «بايدن وشي كلفا فرق عملهما بمتابعة مخرجات المحادثة الهاتفية، خصوصًا فيما يتعلق بالتعامل مع تغير المناخ والأمن الصحي».
  • وفقًا للمسؤول الأمريكي، لم يناقش الرئيسان، أي إجراءٍ محتمل قد يتخذه «بايدن» بشأن تخفيف العقوبات المفروضة على الصين.
  • قال المسؤول الأمريكي إن الجانبين «اتفقا على قيام فريقيهما بالتنسيق والمتابعة لإيجاد وقت مقبول للطرفين» للقاءٍ مباشر سيكون الأول منذ أن أصبح «بايدن» رئيسًا. وسيكون أحد الأماكن المحتملة لعقد هذا الاجتماع هو قمة «مجموعة العشرين» في بالي، نوفمبر المقبل.
  • في السياق نفسه، بكين تصدر بيانًا بشأن المحادثات الهاتفية التي دارت بين «شي جين بينغ»، الرئيس الصيني، وجو بايدن، نظيره الأمريكي، محذرةً في إشارةٍ إلى تايوان، من أن «من يلهو بالنار سيهلك بها». وفي التفاصيل جاء ما يلي:
  • لم يؤكِّد مسؤولٌ أمريكيٌ بارز، خلال إحاطة إعلامية بشأن المحادثة، إذا كان «شي» قد استخدم تلك الصيغة، لكنه أكد أن الزعيمين ناقشا «خلافاتهما» بشأن تايوان.

  • أوضح «شي» لـ«بايدن» «خطأ النظر إلى العلاقة الأمريكية-الصينية من منظور المنافسة الاستراتيجية، هي الصيغة التي يستخدمها البيت الأبيض غالبًا، إذ إن أكبر اقتصادين في العالم يحتاجان إلى العمل معًا بشأن القضايا الرئيسية».

  • أكَّد بيان بكين أن «محاولات فصل سلاسل التوريد أو قطعها في تحدٍّ للقوانين الأساسية لن تساعد في تعزيز الاقتصاد الأمريكي»، هي إشارة محتملة إلى قانون «شيبس» (الرقائق الإلكترونية)، الذي أقره مجلس النواب الأمريكي، بالأمس، ويهدف إلى ضمان استقلال الولايات المتحدة عن الصين فيما يتعلق بالتقنيات المماثلة لأشباه المُوَصّلات.

  • موقع «أكسيوس» الأمريكي يقول إنه ليس من المستغرب أن تكون تايوان على رأس جدول أعمال المحادثات الهاتفية التي جرت بين جو بايدن، الرئيس الأمريكي، و«شي جين بينغ»، نظيره الصيني، حيث تهدِّد بكين بـ «عواقب وخيمة» إذا مضت نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب الأمريكي، في خططها لزيارة الجزيرة. ويضيف الموقع ما يلي:
  • تعهدّت بكين مرارًا وتكرارًا بالسيطرة على الجزيرة، بالقوة إذا لزم الأمر، ويتسم ردّها على أي بادرة للتعامل مع تايوان كدولة مستقلة، بالحزم والشدة.
  • قال «بايدن»، في وقتٍ سابق، إن الولايات المتحدة التزمت بالدفاع عن تايوان، برغم إصرار البيت الأبيض على عدم وجود تغيير في سياسة «الغموض الاستراتيجي»، التي بموجبها تلتزم الولايات المتحدة بعدم اتخاذ أي موقفٍ صريحٍ بشأن هذه القضية.

إضافات

شارك
علي خامنئي، المرشد الإيراني، يردُّ على رسالة زياد النخالة، الأمين العام لحركة...
وكالة «سبوتنيك الروسية» بالتركي تنقل عن مسؤول رفيع المستوى في وزارة الخارجية...
رئاسة وزراء إسرائيل، تقول عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» إن...
«ويليام فييا سيلو»، المفتش العام لقوات الشرطة في سيراليون، يصرّح لوكالة «رويترز»...
إثيوبيا تُعلن بَدء توليد الطاقة من التوربين الثاني في سدّ النهضة، فيما...
تحالف «الجبهة الوطنية للدفاع عن الدستور» في غينيا، وهو تحالف أحزاب ونقابات...
السلطات الانتقالية في مالي، تصدر بيانًا، أعلنت فيه ارتفاع حصيلة ضحايا الهجوم...
المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمجلس النرويجي للّاجئين يحذِّران اليومَ من...
وكالة «دي بي إيه» الألمانية تنقل عن أشوك تشاكرافارتي، عضو لجنة السياسة...
ائتلاف الرئيس ماكي سال، أكبر تحالف للمعارضة في السنغال، يعلن أنه لن...