«المركزي التركي» يرفع توقعاته للتضخم إلى 60.4% في نهاية 2022

  • 28 يوليو 2022

ملخص الخبر
شهاب كافجي أوغلو، محافظ البنك المركزي التركي، يكشف عن رفع البنك توقعاته لمعدلات التضخم في تركيا إلى 60.4 في المئة بنهاية عام 2022، وإلى 19.2 في المئة بنهاية 2023. وأوضح «كافجي أوغلو» أن البنك المركزي رفع توقعاته لتضخم الغذاء لنهاية عام 2022 إلى 71.3 في المئة، مشيرًا إلى أن العلاقات التركية مع الإمارات والسعودية، وزيادة الصادرات مع إيران، والعلاقات التجارية مع روسيا أسهمت إيجابيًّا في اقتصاد البلاد.
تفاصيل الخبر

اقتصادي

  • صحيفة «دنيا» التركية تفيد بأن شهاب كافجي أوغلو، محافظ البنك المركزي التركي، أعلن عن التقرير الثالث للتضخم خلال هذا العام «تقرير التضخم 2022 -3»، وقال فيه الآتي:

  • تؤثر المخاطر الجيوسياسية في الربع الثاني من العام والاضطرابات الناجمة عن الوباء سلبًا على النشاط الاقتصادي العالمي.

  • قرارات السياسة النقدية التي اتُخذت مع الاعتقاد بأن ارتفاع التضخم قد يستغرق وقتًا أطول مما كان متوقعًا، يعزز حالة عدم اليقين في الأسواق المالية وإمكانية حدوث تباطؤ في الاقتصاد.

  • انخفضت أسعار السلع بشكل طفيف، وبدأت أوقات العرض تتقلص.

  • استمرار المستويات المرتفعة والتقلبات في أسعار الطاقة في الضغط على الأسعار.

  • يمر الاقتصاد التركي بعملية تحول هيكلي تركز على زيادة الإنتاج والصادرات والتوظيف.

  • عندما تبدأ أسعار السلع العالمية في العودة إلى وضعها الطبيعي، سيكون اقتصادنا قد وصل إلى القدرة على إدارة فائض في الحساب الجاري، ما يشير إلى بداية فترة اتجاه للاقتصاد التركي، وإلى النمو الذي تقوده الصادرات.

  • أصبحت زيادة القدرات أكثر وضوحًا في القطاعات التي توجد فيها شركات ذات شهية استثمار عالية.

  • الزيادات القوية في أسعار السلع العالمية في الربع الثاني، وقيود العرض الناجمة عن الاضطرابات في سلسلة التوريد وأسعار الصرف استمرت في الضغط على أسعار المستهلكين، وأصبح ارتفاع التضخم هو المحدد الرئيسي.

  • ظل التضخم فوق المسار الذي توقعناه في تقرير إبريل الماضي.

  • انعكس استمرار اختلالات العرض والطلب في أسواق الطاقة العالمية في الربع الثاني، والتي أصبحت أكثر وضوحًا بسبب الصراع بين روسيا وأوكرانيا، على أسعار الطاقة.

  • سنستمر في اتخاذ الخطوات اللازمة لضمان تقارب جميع أسعار الفائدة مع سعر السياسة، مع ملاحظة نمو نقدي يتماشى مع إمكانات الاقتصاد.

  • قمنا بمراجعة وتحديث توقعاتنا مثل الواردات وأسعار الغذاء والنمو العالمي والسياسة المالية.

  • حافظنا إلى حد كبير على توقعاتنا لعام 2022 بشأن المستوى العام للنفط الخام وأسعار السلع الأساسية.

  • رفعنا توقعاتنا لتضخم الغذاء لنهاية عام 2022 من 49 في المئة إلى 71.3 في المئة.

  • نتوقع أن يرتفع التضخم من 40.8 في المئة إلى 60.4 في المئة بنهاية عام 2022، وإلى 19.2 في المئة بنهاية 2023، وإلى 8.8 في المئة بنهاية 2024.

  • حدّثنا توقعاتنا لأسعار النفط الخام من متوسط 102 دولارًا أمريكيًا إلى متوسط 99.6 دولارًا أمريكيًا في عام 2022.

  • نواصل اتخاذ قرارات لعكس هذه العملية (التضخم) في وقت قصير، مع إجراءات مكثفة وجذرية للغاية حتى لا تتحول إلى خمول.

  • عندما تعود زيادات الأسعار العالمية إلى وضعها الطبيعي، سنرى أن الاقتصاد التركي لديه فائض في الحساب الجاري.

  • العلاقات التركية مع الإمارات والسعودية، وزيادة الصادرات مع إيران، إضافة إلى زيادة العلاقات التجارية مع روسيا أسهمت إيجابيًّا في الاقتصاد والليرة التركية.
شارك
الأميرال حبيب الله سياري، مساعد القائد العام للجيش الإيراني للشؤون التنسيقية، يؤكد...
وكالة «الأناضول» التركية تنقل عن مسؤولين في وزارة الخارجية التركية قولهم إن...
حسن كاظمي قمي، مبعوث الرئيس الإيراني الخاص لشؤون أفغانستان، يشير في سلسلة...
صحيفة «يسرائيل هايوم» تنقل عن شتيفن زايبرت، سفير ألمانيا الجديد لدى إسرائيل،...
أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، يحثُّ خلال زيارته أمس لرواندا، الحكومتين الكونغولية...
البنك المركزي في أوغندا يصدر اليوم قرارًا رفع بموجبه سعر الفائدة على...
الصومال يشهد موجة شديدة من الجفاف تسببت في نزوح أكثر من مليون...
وكالة أنباء «باختر» الأفغانية تقول عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»...
فيليكس تشيسكيدي، رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية، يحضر العرض العسكري بمناسبة عيد الاستقلال...
المركز الإفريقي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها يؤكد إن القارة الإفريقية (البالغ...