خبير إيراني: روسيا وتركيا تجتمعان في إيران في اجتماع ثلاثي لـ«عملية أستانا»

  • 18 يوليو 2022

ملخص الخبر
رحمان قهرمانبور، الخبير الإيراني في الشؤون التركية، يتناول زيارة رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي، وفلاديمير بوتين، الرئيس الروسي، إلى إيران للمشاركة في الاجتماع الثلاثي للدول الضامنة لوقف إطلاق النار في سوريا «عملية أستانا»، ويقول إن «تقليص الوجود العسكري الروسي في سوريا، وتطورات السياسة الخارجية الأمريكية، يتطلب أن تلتقي دول عملية أستانا مع بعضها بعضًا»، مضيفًا: «هذا الاجتماع مهم بالنسبة لروسيا بسبب تأثير الضغط الغربي الذي يسعى إلى عزلها، لذلك تسعى إلى إرسال رسالة للعالم مفادها، أن إيران حليفة لروسيا».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • رحمان قهرمانبور، الخبير الإيراني في شؤون التركية، يتناول في حوار مع وكالة «إيلنا»الإيرانية، زيارة رجب طيب أردوغان، رئيس تركيا، وفلاديمير بوتين، رئيس روسيا، إلى إيران للمشاركة في الاجتماع الثلاثي للدول الضامنة لوقف إطلاق النار في سوريا «عملية أستانا»، ويقول:
  • القضية السورية تأثرت إلى حد ما بالتطورات في أوكرانيا، وبرغم عدم الإعلان عنها في الأخبار، فإن هناك تقارير كثيرة تفيد بأن روسيا استدعت بعض جنودها من دول مختلفة ونقلتهم إلى أوكرانيا.
  • في هذه الحالة، تتطلب الاستراتيجية العسكرية الروسية أن تركز أكثر على حرب أوكرانيا.
  • تقليص الوجود العسكري الروسي، والأحداث داخل سوريا؛ كمحاولة النظام السوري زيادة سيطرته على مناطق مختلفة، والضربات العديدة التي تلحق بتنظيم «داعش»، ووضع الأكراد بعد التغيير وتطورات السياسة الخارجية الأمريكية كلها، تخلق وضعًا جديدًا في سوريا، ما يتطلب أن تلتقي دول عملية أستانا مع بعضها بعضًا.
  • اليوم أصبحت قضية هجوم تركيا العسكري المحتمل على شمال سوريا قضية مهمة، وبالأخص أنه يقال إن «منطقة شيعية ستشمل أيضًا في هذا الهجوم».
  • في مقابلة صحفية على هامش قمة حلف «الناتو»، أعلن «أردوغان» أنه إذا تحركنا في سوريا فسيكون ذلك في إطار اللوائح الدولية، وقال إننا «نريد الحصول على رأي الدول الأخرى أيضًا».
  • يبدو أنه بعد زيارة أمير عبد اللهيان، وزير الخارجية الإيراني، إلى تركيا، التوتر الحالي انخفض إلى حد ما، ويتبقى أن نرى ما هي الصيغة التي سيتعين على الدول الثلاث أن تستجيب لها للرد على المخاوف القائمة.
  • كقاعدة عامة، لدى إيران مخاوف أيضًا، وتقوم إسرائيل بتنفيذ هجمات على مواقع إيرانية، وعلينا أن نرى كيف سترد موسكو كضامن لعدم تورط طهران وتل أبيب.
  • الموضوع التالي الذي يجعل هذا الاجتماع مهمًا في المرحلة الحالية هو وضع روسيا نفسه، بمعنى أن هذا البلد يقع تحت تأثير الضغوط الغربية التي تحاول عزلها؛ ونتيجة لذلك، فإن رحلات «بوتين» وعقد القمة الثلاثية مهمة، وحضور تركيا كعضو في «الناتو» بهذا الاجتماع المهم.
  • روسيا تريد أن ترسل رسالة إلى العالم مفادها، أن «طهران هي أحد حلفاء موسكو»، كما تأتي هذه الرحلة في وقت يعلن فيه الغرب أن إيران تبيع طائرات مسيّرة لروسيا.
  • روسيا بحاجة إلى المساعدة في هذه الحرب، واتخذت بعض الدول موقفًا وسطًا في هذا الوضع، وقد ردت بحدة على هذه القضية في بداية الحرب، لكنها الآن تحاول بشكل واقعي جذب أصدقائها القدامى، إضافة إلى أنه سيكون لها بالتأكيد دعاية مهمة ومناورة إعلامية في هذه القمة.

  • كانت العلاقات الإيرانية-التركية راكدة منذ عام أو عامين التي اتسمت بالبرود.
  • هناك خلافات حادة بين الجانبين، مثل الهجمات العسكرية التركية على شمال العراق وسوريا، التي لها أهمية كبيرة بالنسبة لإيران، كما أضافت القضية الأخيرة الخاصة بجهود تركيا لتحسين العلاقات مع إسرائيل إلى زيادة هذه الخلافات.
  • وفي الحوار نفسه يذكر رحمان قهرمانبور، الخبير الإيراني في الشؤون التركية، مع وكالة «إيلنا»الإيرانية، رؤية تركيا لمكانتها في القوى الإقليمية، ويذكر:
  • كان تَوجه تركيا في السنوات الأخيرة، نحو اعتبار نفسها قوة دولية متوسطة، وفي أدبيات السياسة الدولية، يشار إلى هذا البلد أيضًا على أنه قوة صاعدة، ويعد في صفوف دول مثل كوريا الجنوبية، وجنوب إفريقيا، وإندونيسيا، والبرازيل.
  • خلق هذا نوعًا من عدم توازن القوى، بمعنى أن أنقرة لا تعد نفسها قوة إقليمية كما فعلت قبل 10 أو 15 عامًا، لكنها تشعر أنها في وضع مكانة متفوقة مقارنة بالقوى الإقليمية.
  • الدور الذي أدته في حرب «ناغورنو كاراباخ»، إضافةً إلى الطائرات المسيّرة زادت من الثقة بهذا البلد، ما أدى إلى برودة العلاقات بين البلدين.
  • لا يبدو أننا سنرى تحسنًا في العلاقات بين تركيا وإيران في المستقبل القريب.
شارك
علي خامنئي، المرشد الإيراني، يردُّ على رسالة زياد النخالة، الأمين العام لحركة...
وكالة «سبوتنيك الروسية» بالتركي تنقل عن مسؤول رفيع المستوى في وزارة الخارجية...
رئاسة وزراء إسرائيل، تقول عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» إن...
«ويليام فييا سيلو»، المفتش العام لقوات الشرطة في سيراليون، يصرّح لوكالة «رويترز»...
يوسف العيسوي، رئيس الديوان الملكي الأردني، يلتقي أبناء لواء الرمثا، بدعوة من...
صحيفة «معاريف» الإسرائيلية تقول إن وزارتي الخارجية والسياحة أعلنتا اليوم أنهما توصّلتا...
فاتح دونماز، وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي، يقول إن بلاده لن تُطبِّق...
شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، تعلن ترسية عقد بقيمة 4.3 مليارات درهم...
جريدة «لا ليبر» البلجيكية تفيد بإعلان إيمانويل ماكرون، الرئيس الفرنسي، اليوم الخميس...
صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس...