«رويترز»: مرشح رئاسي نيجيري مسلم يختار نائبًا من نفس ديانته خلافًا للممارسات

  • 11 يوليو 2022

ملخص الخبر
وكالة «رويترز» تقول إن «بولا تينوبو، المرشح لرئاسة نيجيريا، اختار قاسم شتيما، سيناتورًا مسلمًا حاليًا وحاكمًا سابقًا لولاية بورنو في شمال شرق البلاد، وهي معقل تمرد إسلامي تسبب في مقتل وتشريد الألوف، ليكون نائبًا له على بطاقته الانتخابية». وأضافت الوكالة أن «هذه الخطوة تتعارض مع ممارسات الماضي حيث كان مرشحو الرئاسة من الأحزاب السياسية الرئيسية يختارون نوابهم من دين مختلف في محاولة لتعزيز الوحدة في البلاد».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • وكالة «رويترز» تقول إن بولا تينوبو، المرشح لرئاسة نيجيريا، اختار قاسم شتيما، سيناتورًا مسلمًا حاليًا وحاكمًا سابقًا لولاية بورنو في شمال شرق البلاد، وهي معقل تمرد إسلامي تسبب في مقتل وتشريد الألوف، ليكون نائبًا له على بطاقته الانتخابية. وفي التفاصيل:
  • وتتعارض هذه الخطوة التي اتخذها «تينوبو»، وهو مسلم أيضًا، مع ممارسات الماضي حيث كان مرشحو الرئاسة من الأحزاب السياسية الرئيسية يختارون نوابهم من دين مختلف في محاولة لتعزيز الوحدة في البلاد.
  • وانتُخب تينوبو (70 عامًا) الشهر الماضي مرشحًا لحزب مؤتمر كل التقدميين الحاكم ليخلف محمد بخاري، الرئيس النيجيري الحالي، الذي سيتنحى العام المقبل بعد إكمال فترتين في الرئاسة.
  • وقال «تينوبو»، وهو مسلم من اليوروبا من جنوب غرب نيجيريا، للصحفيين بعد اجتماعه مع «بخاري» في ولاية كاتسينا بشمال البلاد، إنه اختار قاسم شتيما (55 عامًا) لشغل منصب نائب الرئيس.
  • وباختياره «شتيما»، يبحث «تينوبو» على الأرجح أيضًا عن نائب يحظى بقبول واسع من أصحاب النفوذ في الشمال، وهو كتلة تصويتية كبيرة.
  • وقال «تينوبو» عنه «إنه كفؤ ومؤهل وموثوق وقادر».
  • واختار عتيق أبو بكر، مرشح المعارضة الرئيسي ومنافس «تينوبو» الرئيسي، وهو مسلم من الشمال، مرشحًا مسيحيًا من الجنوب نائبًا له.
  • ومنذ نهاية الحكم العسكري عام 1999، تتبع نيجيريا نظام حكم غير مكتوب يتم بموجبه تقاسم السلطة بين الشمال الذي تقطنه أغلبية مسلمة والجنوب الذي يغلب المسيحيون على سكانه.
  • وسيكون تزايد انعدام الأمن قضية رئيسية في انتخابات العام المقبل. ويمثل التمرد الإسلامي المستمر منذ عشر سنوات والهجمات وعمليات الخطف من أجل الحصول على فدية من جانب العصابات المسلحة في شمال غرب البلاد من بين بعض التحديات الأمنية الرئيسية.

إضافات

  • وكان «شتيما» من بين أولئك الذين أيدوا إطلاق سراح المعتقلين ذوي الخطورة المنخفضة الذين تم إلقاء القبض عليهم خلال معارك الحكومة مع المتمردين كبادرة على حسن النوايا.
شارك
وزارة الجيوش الفرنسية تعلن في بيانٍ انتهاء مهمة الجيش في مالي بعد...
وزارة الخارجية الإسرائيلية، تقول عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إن...
حسين أمير عبداللهيان، وزير الخارجية الإيراني، يفيد خلال مراسم الاحتفاء بيوم الصحفي،...
فيليب نيوسي، الرئيس الموزمبيقي، يعلن عزم بلاده إنشاء صندوق ثروة سيادي لإدارة...
رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي، يقول في كلمة خلال مشاركته في الاجتماع...
إيفاريست نداييشيمي، الرئيس البوروندي، يصدر مرسومًا بفصل 40 قاضيًا من بينهم 15...
صحيفة «الاتحاد» تفيد بارتفاع أرباح 17 بنكًا وطنيًّا مدرجًا في أسواق المال...
موقع «واللا الإخباري» الإسرائيلي يفيد بكشف جهاز الأمن العام (الشاباك) الإسرائيلي تشكيلًا...
معالي الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي، رئيس أركان القوات المسلحة، يستقبل...
موقع «ديفينس بوست» يقول إن مجموعة حقوقية محلية في بوركينا فاسو تُدعى:...