«بلينكن»: لا بديل عن الدبلوماسية المباشرة مع بكين

  • 9 يوليو 2022

ملخص الخبر
أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، يؤكد خلال لقائه أمس «وانغ يي»، نظيره الصيني، أنه «لا بديل عن الدبلوماسية المباشرة، إذ إنه في علاقةٍ معقّدةٍ ومهمّة مثل العلاقة بين الولايات المتحدة والصين، هناك أمورٌ كثيرة تستدعي مناقشتها». وذكرت وكالة «رويترز» أنَّ من المتوقَّع أن يكرِّر «بلينكن» تحذيراته للصين من دعم حرب روسيا في أوكرانيا، كما سيتناول الجانبان القضايا الخلافية التي تشمل تايوان، ومطالبات الصين الواسعة في بحر الصين الجنوبي، وتوسيع نفوذها في المحيط الهادئ، وحقوق الإنسان.
تفاصيل الخبر

سياسي

  • أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، يلتقي «وانغ يي»، نظيره الصيني، بالأمس في أول محادثاتٍ شخصية منذ أكتوبر الماضي، بعد حضور قمة مجموعة العشرين، حيث قاد «بلينكن» جهود الضغط على روسيا بسبب حربها في أوكرانيا. وفي التفاصيل جاء ما يلي:
  • يقول مسؤولون أمريكيون إن اجتماع «بلينكن مع «وانغ» في بالي بإندونيسيا، بما في ذلك جلسة محادثات صباحية وغداء عمل، يهدف إلى الحفاظ على استقرار العلاقات الأمريكية الصعبة مع الصين ومنعها من الانحراف عن غير قصدٍ لتصبح صراعًا.
  • أكد «بلينكن» في بداية الاجتماع أنه «لا بديل عن الدبلوماسية المباشرة، إذ أنه في علاقةٍ معقّدةٍ ومهمّة مثل العلاقة بين الولايات المتحدة والصين، هناك أمورٌ كثيرة تستدعي مناقشتها»، معربًا عن تطلعاته إلى «حوارٍ مثمرٍ وبنّاء».
  • ذكرت وكالة «رويترز» أنه من المتوقع أن يكرر «بلينكن» تحذيراته للصين بعدم دعم حرب روسيا في أوكرانيا، كما سيتناول الجانبان القضايا الخلافية التي تشمل تايوان، ومطالبات الصين الواسعة في بحر الصين الجنوبي، وتوسيع نفوذها في المحيط الهادئ، وحقوق الإنسان.
  • يشترك الجانبان في مصلحة الحفاظ على استقرار العلاقة، ويقول «بلينكن» والمسؤولون الأمريكيون إنه من المتوقع أن يجري جو بايدن، الرئيس الأمريكي، و«شي جين بينغ»، نظيره الصيني، محادثاتٍ خلال الأسابيع المقبلة، وهو أمر من المرجح أن يتناوله الاجتماع الذي سيعقد اليوم.
  • قال دانييل راسل، أحد كبار الدبلوماسيين الأمريكيين لمنطقة شرق آسيا في عهد الرئيس الأسبق، باراك أوباما، وهو على اتصالٍ وثيقٍ بإدارة «بايدن»، إن في اعتقاده أن الهدف الرئيسي للاجتماع سيكون استكشاف إمكانية عقد لقاءٍ شخصي بين «بايدن» و«شي»، للمرة الأولى لهما كرئيسين، ربما على هامش قمة «مجموعة العشرين» في بالي في نوفمبر المقبل.
  • صرح «وانغ» للصحفيين بأن «الصين والولايات المتحدة دولتان كبيرتان (على الساحة الدولية)، لذلك من الضروري أن تحافظ الدولتان على تبادلاتٍ طبيعية».
  • قال «وانغ»: «نحن بحاجة في الوقت ذاته، إلى التحدث معًا لضمان استمرار هذه العلاقة في المضي قدمًا على المسار الصحيح».

إضافات

شارك
موقع «نور نيوز» الإيراني، يتفرد بنشر مجريات اجتماع عصر اليوم الثلاثاء لأعضاء...
ديمتري شوغاييف، رئيس الخدمة الفيدرالية للتعاون العسكري التقني الروسي، يكشف عن توقيع...
حميد رضا دهقاني، السفير الإيراني لدى قطر، يعلن خلال منشور له عبر...
موقع «غينيا نيوز» يفيد بأن «الإدارة العامة لمكتب الإعلان الغيني طمأنت جميع...
صحيفة «لوفيجارو» تفيد بتجمع آلاف الأشخاص منظمين مَسيرة اليوم الثلاثاء بماريكانا في...
سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي،...
موقع «كوتونو.كوم» يفيد بغمر الأمطار الغزيرة طريق «نيكي-كالالي» في مقاطعة «بورغو» بجمهورية...
أيمن الصفدي، نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني، يجري مع...
مجموعة من مشرعي الكونغرس الأمريكي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي برئاسة السيناتور إد...
مولود جاويش أوغلو، وزير الخارجية التركي، يقول خلال مؤتمرٍ صحفيّ مع نظيره...