الصين تدشن خط نقل ملاحي مع السودان

  • 27 يونيو 2022

ملخص الخبر
السودان والصين، توقعان اتفاقًا يقضي بتشغيل خط نقل ملاحي؛ لتبسيط عمليات نقل وإيصال السلع والبضائع السودانية إلى الصين، وللموانئ القريبة منها كموانئ إندونيسيا، والفلبين وغيرها. وتهدف الاتفاقية أيضًا إلى خفض تكلفة الصادرات، وتسهيل سرعة وصولها للموانئ المستهدفة، وتسريع شحن البضائع الواردة لميناء «بورتسودان».
تفاصيل الخبر

اقتصادي

  • الخطوط البحرية السودانية واتحاد الغرف التجارية بالخرطوم وشركة غرين رود الصينية توقع على اتفاق يقضي بتشغيل خط نقل ملاحي مع الصين قد يفتح الباب أمام زيادة التبادل التجاري بين الخرطوم وبكين.
  • أونور محمد آدم، المدير السابق لهيئة الموانئ البحرية السودانية، يقول إن تدشين الخط الملاحي يعتبر إضافة للاقتصاد السوداني والموانئ. ويضيف ما يأتي:
  • تدشين الخط الملاحي يؤدي لتقليل تكلفة النولون التي ارتفعت منذ الإغلاق الأول لميناء بورتسودان بنسبة تجاوزت الـ10 بالمئة بأعلى من تكلفة النولون بالموانئ المصرية والصينية.

  • الخط يبدد مخاوف التعامل الخارجي مع الموانئ السودانية ويجدد الثقة فيها.

  • محمد عبد العزيز، المحلل السوداني المختص في الشأن الصيني، يشدد على أهمية الخط في تقصير المسافات في نقل البضائع، غير أنّه يصبح غير مجدٍ في ظل عدم تحديث الموانئ وغياب الاستقرار السياسي في السودان. ويشير إلى ما يأتي:

  • ضرورة الاستفادة من الصين من خلال خطة استراتيجية تتضمن مبادرة «الحزام والطريق» والتي قال إنها لم تجد الدراسة الكافية من الجانب السوداني للاستفادة من الفرص التي توفرها.

  • إمكانية أن يلعب السودان دورًا فاعلًا بحكم موقعه الجغرافي الاستراتيجي في المبادرة.
  • السودان يمكن أن يكون حلقة وصل بين أفريقيا والصين عبر موانئ حديثة وشبكة سكك حديدية تصل من أقصى الشرق لأقصى الغرب وتدشين مجمعات صناعية.
  • لن يستفاد من الخط الجديد إلا في ظل استراتيجية للسودان تتعلق بالتنمية والنهوض حتى لا يعمق عجز الميزان التجاري في البلاد لصالح السلع الصينية.

  • وفاق صلاح، رئيسة اتحاد الغرف التجارية السوداني، تقول إن الاتفاق مع الشركة الصينية تضمن اعتبار السودان المركز اللوجستي لعبور الشحنات والبضائع للبلاد المجاورة والدول المغلقة غير المشاطئة. وأضافت ما يأتي:
  • أهمية توقيت الاتفاق لتجاوز الخلل العالمي في سلسلة النقل والإمداد بسبب الأزمة الأوكرانية الروسية والزيادة التي طرأت على تكلفة الشحن عبر الشركات الملاحية العالمية.
  • الاتفاقية تهدف لتخفيف تكلفة الشحن بما ينعكس إيجابًا على تحقيق وفرة للسلع والبضائع وخفض أسعارها.
  • عبدالقادر باكاش، الخبير المختص في شؤون الموانئ بالبحر الأحمر، يقول إن افتتاح الملاحة مع الصين ضرورة حتمية بسبب غياب الخطوط الملاحية الوطنية بالسودان، لافتًا النظر إلى أن الخط الملاحي مع شركة غرين رود الصينية وغيرها ببورتسودان يعيد التألق المفقود للملاحة والموانئ السودانية.

  • الاتفاق الذي تم توقيعه مع الشركة الصينية، يهدف تبسيط عمليات نقل وإيصال السلع والبضائع السودانية للصين، وللموانئ القريبة منها مثل موانئ إندونيسيا، والفلبين وغيرها وخفض تكلفة الصادرات وتسهيل سرعة وصولها للموانئ المستهدفة، وتسريع شحن البضائع الواردة من هذه الموانئ لميناء بورتسودان.

شارك
موقع «نور نيوز» الإيراني، يتفرد بنشر مجريات اجتماع عصر اليوم الثلاثاء لأعضاء...
ديمتري شوغاييف، رئيس الخدمة الفيدرالية للتعاون العسكري التقني الروسي، يكشف عن توقيع...
حميد رضا دهقاني، السفير الإيراني لدى قطر، يعلن خلال منشور له عبر...
موقع «غينيا نيوز» يفيد بأن «الإدارة العامة لمكتب الإعلان الغيني طمأنت جميع...
صحيفة «لوفيجارو» تفيد بتجمع آلاف الأشخاص منظمين مَسيرة اليوم الثلاثاء بماريكانا في...
سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي،...
موقع «كوتونو.كوم» يفيد بغمر الأمطار الغزيرة طريق «نيكي-كالالي» في مقاطعة «بورغو» بجمهورية...
أيمن الصفدي، نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني، يجري مع...
مجموعة من مشرعي الكونغرس الأمريكي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي برئاسة السيناتور إد...
مولود جاويش أوغلو، وزير الخارجية التركي، يقول خلال مؤتمرٍ صحفيّ مع نظيره...