تركيا وعُمان توقِّعان اتفاقية لصيانة أسطول «الخطوط الجوية العُمانية»

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
شركة الخطوط الجوية التركية تُوقّع اتفاقًا مع شركة الخطوط الجوية العُمانية؛ لصيانة المكونات ودعم قطع غيار طائرات «بوينغ 737 إن جي» وطائرات «بوينغ بي 737 ماكس» في أسطول الطيران العُماني، إلى جانب نقل الخبرات التركية إلى الشركة العُمانية. وأعرب ميكائيل أكبولوت، مسؤول في الشركة التركية، أن الخطوط الجوية التركية تُقدِّم خدمات الصيانة والدعم لأكثر من 900 طائرة حول العالم.
تفاصيل الخبر

اقتصادي

  • وكالة «الأناضول» التركية تُفيد بأن شركة الخطوط الجوية التركية وقَّعت اتفاقًا مع شركة الخطوط الجوية العُمانية لصيانة المكونات ودعم قطع الغيار لطائرات من أسطول الطائرات العُماني، وتذكر:
  • وفقًا للبيان الصادر عن المكتب الإعلامي لشركة الخطوط الجوية التركية، فإن الشركة وقَّعت اتفاقًا مع شركة الخطوط الجوية العُمانية لصيانة المكونات ودعم قطع الغيار لطائرات من أسطول الطائرات العُماني.
  • بموجب الاتفاقية الموقعة، سيوفر القسم الفني للشركة الخطوط الجوية التركية صيانة المكونات ودعم قطع الغيار لطائرات «بوينغ 737 إن جي» وطائرات «بوينغ بي 737 ماكس» في أسطول الطيران العماني، وستنقل خبرتها إلى الأسطول العماني.
  • من سياق متصل، أعرب ميكائيل أكبولوت، المدير العام للقسم الفني بشركة الخطوط الجوية التركية، عن سعادته بتفضيل الطيران العُماني للشركة التركية في صيانة المُكونات ودعم قطع الغيار، ويذكر:
  • سنلبي توقعات الطيران العماني بأفضل طريقة ولن نُخيب ظنه أو ثقته فينا، بصفتنا شركة تقدم خدمات صيانة المكونات والدعم لأكثر من 900 طائرة في العديد من أنحاء العالم.
  • في هذا الصدد، الكابتن ناصر أحمد السالمي، نائب مدير عام عمليات الطيران العماني، يؤكد ثقة شركة في الخطوط الجوية التركية لتلبية احتياجات طائرات الأسطول العُماني.
شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

عضو برئاسة البرلمان الإيراني: الأمريكان يُعرقلون المفاوضات في قطر

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
علي رضا سليمي، عضو هيئة رئاسة البرلمان الإيراني، يصرّح لوكالة «إيرنا» حول مفاوضات الدوحة، ويقول إن أمريكا تحاول منع مفاوضات إيران مع الغرب من تحقيق نتيجة، مُضيفًا أن «الأخبار الواردة من قطر تفيد بأن الأمريكان يُعرقلون المفاوضات، وأن كل تركيزهم ينصبُّ على ألَّا تحقِّق إيران الفوائد التي قصدتها في الاتفاق النووي، وأن يتم تقييدها في مختلف المجالات العلمية والنووية والاقتصادية والصاروخية».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • علي رضا سليمي، عضو هيئة رئاسة البرلمان الإيراني، في تصريحات لوكالة «إيرنا» يتحدث عن مفاوضات الدوحة، ويقول:
  • أمريكا تحاول منع مفاوضات إيران مع الغرب من تحقيق نتيجة.

  • الولايات المتحدة وتحت ضغط اللوبي الصهيوني تريد من إيران ألا تحقق مصالحها في المفاوضات، وتريد أن يكون تنفيذ الالتزامات لإيران من جانب واحد.

  • الأخبار الواردة من قطر تفيد بأن الأمريكان يُعرقلون المفاوضات.

  • عرقلة الأمريكان للمفاوضات وصل إلى درجة أن ممثل الاتحاد الأوروبي علَّق على سلوك الولايات المتحدة وصرح بأن أمريكا لا تتبع مسار المفاوضات.

  • إن الأمريكيين ركزوا كل جهودهم على أن إيران لا تحقق الفوائد التي قصدتها في الاتفاق النووي، وتفي فقط بالتزاماتها، وفي الحقيقة هم يحاولون بهذه الطريقة تقييد إيران في مختلف المجالات العلمية، والنووية، والاقتصادية والصاروخية وغيرها.

شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

ضغوط أمريكية على السلطة الفلسطينية لتسليم الرصاصة التي قتلت «أبو عاقلة»

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
موقع «واللا» ينقل عن مسؤولين إسرائيليين وأمريكيين قولهم إن «الإدارة الأمريكية تضغط على السلطة الفلسطينية من أجل تسليم واشنطن الرصاصة التي قتلت شيرين أبو عاقلة، الصحفية الأمريكية-الفلسطينية، لتحديد مصدر إطلاق النار». ويضيف المسؤولون أن «الإدارة الأمريكية اقترحت على الفلسطينيين وإسرائيل أن يكون الجنرال مايك بنزيل، المنسق الأمني الأمريكي، مسؤولًا عن التحقيق والفحص الباليستي للرصاصة». ويوضح الموقع أن الفلسطينيين بدأوا في الإشارة إلى استعدادهم لتسليم الرصاصة إلى واشنطن، بعد أن رفضوا ذلك طيلة أسابيع.
تفاصيل الخبر

أمني

  • موقع «واللا» الإسرائيلي ينقل عن ثلاثة مسؤولين إسرائيليين وأميركيين كبار قولهم إن إدارة جو بايدن، الرئيس الأمريكي، تضغط على السلطة الفلسطينية من أجل تسليم واشنطن الرصاصة التي أصابت شيرين أبو عاقلة، الصحافية الأمريكية-الفلسطينية، لتحديد مصدر إطلاق النار الذي قُتلت بسببه. ويضيف الموقع الآتي:
  • البيت الأبيض ووزارة الخارجية الأمريكية يتعرضان لضغوط سياسية من جانب أعضاء الكونغرس، للتحقيق في وفاة «أبو عاقلة»، والإدارة الأمريكية مهتمة بالتوصل إلى انفرجة في التحقيق قبل زيارة «بايدن» لإسرائيل والسلطة الفلسطينية.
  • المسؤولون الإسرائيليون والأمريكيون قالوا إن إدارة «بايدن» تمارس ضغوطات على السلطة الفلسطينية على مدى الأسابيع الخمسة الماضية، لتسليم الرصاصة التي أصابت «أبو عاقلة» لواشنطن، لإجراء فحص باليستي لها بواسطة جهات أميركية.
  • المسؤولون أضافوا أن إدارة «بايدن» اقترحت على الفلسطينيين وإسرائيل أن يكون الجنرال مايك بنزيل، المنسق الأمني الأمريكي، مسؤولًا عن التحقيق والفحص الباليستي للرصاصة.
  • مصدران قالا إن الفلسطينين رفضوا لعدة أسابيع المطالب الأمريكية لتسليم الرصاصة، الأمر الذي تسبب بخيبة أمل، لكن في الأيام الماضية بدأ الفلسطينيون في الإشارة إلى أنهم مستعدون لتسليم الرصاصة إلى واشنطن، لاستكمال التحقيق في مقتل «أبو عاقلة».
شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

«عبداللهيان»: ندين بشدة تعدي «الكيان الصهيوني» على وحدة أراضي سوريا

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
حسين أمير عبداللهيان، وزير الخارجية الإيراني، يُعرب خلال تصريحات للصحفيين أثناء وصوله إلى سوريا، عن إدانة بلاده بشدة لتعدّي «الكيان الصهيوني» على وحدة أراضي سوريا، ويؤكد «عبداللهيان» أن بلاده تتفهم مخاوف تركيا بشأن القضايا الأمنية، وتعارض بشدة أي عمل عسكري بأي مبرر، وتحاول إزالة سوء التفاهم القائم بين تركيا وسوريا عبر الطرق الدبلوماسية والحوار السياسي.
تفاصيل الخبر

سياسي

  • حسين أمير عبداللهيان، وزير الخارجية الإيراني، أثناء وصوله إلى سوريا، وخلال تصريحات للصحفيين، يقول:
  • زيارة الرئيس السوري الأخيرة إلى طهران تُشكل منعطفًا جديدًا في العلاقات بين البلدين، وقد دخلنا بهذه الزيارة مرحلة جديدة من التعاون الشامل بين البلدين، بما في ذلك في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية.

  • اليوم فرصة جيدة لمناقشة آخر مستجدات العلاقات بين البلدين مع زميلي السيد فيصل المقداد.

  • ندين بشدة محاولات الكيان الصهيوني وتعديه على وحدة أراضي سوريا.

  • يسعى الصهاينة إلى زعزعة الاستقرار وزيادة مشكلات الشعب في سوريا إلى جانب العقوبات المفروضة على الشعب السوري والمقاومة، والآن يعود السوريون إلى مدنهم ومنازلهم، ويريدون جعل دمشق تبدو غير آمنة من خلال هذه الأعمال.

  • سورية حكومة وشعبًا وقيادة تعمل بقوة دفاعًا عن وحدة أراضي بلادهم.

  • نتفهم مخاوف تركيا بشأن القضايا الأمنية، ونعارض بشدة أي عمل عسكري بأي مبرر، ونحاول حل سوء التفاهم القائم بين تركيا وسوريا عبر الطرق الدبلوماسية والحوار السياسي.

شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

وكالة الفضاء الروسية: الصواريخ الأمريكية متخلّفة عن صواريخنا

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
دميتري روغوزين، المدير العام لوكالة الفضاء الروسية، يقول إن الخصائص التقنية للأسلحة النووية الأمريكية «أقل مما لدينا»، مضيفًا أن الصواريخ الأمريكية «مختلفة ومتخلفة عن خصائص صواريخنا الباليستية العابرة للقارات من نوع “سارمات” الذي تم الإعلان عنه وتأكيده بالفعل من خلال اختبار تصميم الرحلة الأولى». وشدّد «روغوزين» على ضرورة أن «تمتلك روسيا قوات نووية استراتيجية، وفي حالة وجود تهديد للسيادة الوجودية وحياة البلد، يكون لدينا الحق في استخدامها أو على الأقل في التهديد بذلك».
تفاصيل الخبر

عسكري

  • دميتري روغوزين، المدير العام لوكالة الفضاء الروسية، يقول إن الأسلحة الاستراتيجية الأمريكية تتخلف كثيرًا ولا تضاهي فعالية أحدث الصواريخ الباليستية «سارمات» الروسية العابرة للقارات. وأضاف روغوزين المدير العام لـ«روس كوسموس»، ما يأتي:

  • الولايات المتحدة الأمريكية هي أكبر مالك للأسلحة النووية في الناتو.
  • لكن إذا تحدثنا عن الخصائص التقنية لما لديهم، بالطبع، هذه الخصائص أقل مما لدينا.

  • صواريخهم مختلفة ومتخلفة (أقل تقنية وفعالية) عن خصائص صواريخنا الباليستية العابرة للقارات «سارمات» الذي تم الإعلان عنه وتأكيده بالفعل من خلال اختبار تصميم الرحلة الأولى.
  • يستحيل مقارنة نسبة القوات المسلحة التقليدية لدول الناتو والاتحاد الروسي، نظرًا لأن حجمها أكبر.
  • ولهذا السبب، يجب أن تمتلك روسيا قوات نووية استراتيجية، وفي حالة وجود تهديد للسيادة الوجودية وحياة البلد، يكون لدينا كل الحق في استخدام هذه الوسائل، أو على الأقل في التهديد.
شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

«المقداد»: طهران تقوم بجهد كبير لضمان أمن الخليج

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
فيصل المقداد، وزير الخارجية السوري، يستقبل حسين أمير عبد اللهيان، وزير الخارجية الإيراني، في دمشق حيث سيجري مباحثات مع المسؤولين السوريين حول التطورات الإقليمية والدولية وتعزيز العلاقات. وقال «المقداد» إن «طهران تقوم بجهد كبير من أجل ضمان الأمن والاستقرار في منطقة الخليج»، وإن بلاده تدعم «التطورات الإيجابية التي تحدث في تلك المنطقة». من جهته اعتبر «عبد اللهيان» عن أن الزيارة الأخيرة لبشار الأسد، الرئيس السوري، إلى طهران «شكّلت نقطة تحوُّل في العلاقات بين البلدين».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • فيصل المقداد، وزير الخارجية السوري، يستقبل حسين أمير عبد اللهيان، وزير الخارجية الإيراني، في دمشق لإجراء مباحثات مع المسؤولين في سوريا حول التطورات الإقليمية والدولية وتعزيز العلاقات الثنائية، وصرح المقداد ما يلي:
  • هذه الزيارة مهمة جدًا، حيث تأتي بعد تطورات محلية واقليمية ودولية كثيرة سواء في سوريا أو إيران.

  • جرى الكثير من النشاطات خلال المرحلة الماضية، وكما تعودنا فنحن نتشاور بشكل مستمر ووثيق حيال كل التطورات.
  • الإوضاع في سوريا تحتاج مزيدًا من المشاورات بين البلدين ولا سيما تكرار الاعتداءات الإسرائيلية على الأراضي السورية والتهديدات التي تطلقها إسرائيل ضد إيران والهدف واحد منها هو إضعاف جبهة المقاومة.
  • نعبر عن وقوفنا مجددًا إلى جانب إيران في متابعتها الحثيثة للملف النووي وندعم موقفها في هذا المجال.

  • نعتقد أن طهران تقوم بجهد كبير من أجل ضمان الأمن والاستقرار في منطقة الخليج لذلك نحن ندعم التطورات الإيجابية التي تحدث في تلك المنطقة.
  • من جهته، حسين أمير عبد اللهيان، وزير الخارجية الإيراني، يؤكد أن الزيارة الأخيرة لبشار الأسد، الرئيس السوري، إلى طهران «شكلت نقطة تحول في العلاقات بين البلدين». وأضاف:

  • لقد دخلنا مرحلة جديدة من العلاقات الشاملة ولا سيما في المجالات الاقتصادية والتجارية، وزيارتي اليوم فرصة لمتابعة آخر التطورات بشأن العلاقات الثنائية.
  • إيران تدين العدوان الصهيوني على جنوب طرطوس، والكيان الصهيوني يبحث دائمًا عن زعزعة الأمن والاستقرار في سوريا ويحاول باعتداءاته إظهار دمشق كمدينة غير آمنة لعرقلة عودة المهجرين السوريين.
  • إيران تدعم سيادة سوريا ووحدة أراضيها ونأكد معارضة إيران لأي اعتداء عسكري على الأراضي السورية.
شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

رئيس المجموعة التركية في «برلمان الناتو»: تركيا حققت إنجازات دبلوماسية تاريخية في «قمة مدريد»

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
عثمان أشكين باك، رئيس المجموعة التركية في الجمعية البرلمانية للناتو، يقول إن بلاده حققت مكاسب كبيرة وإنجازات دبلوماسية تاريخية في قمة حلف «الناتو» بمدريد، مشيرًا إلى أن تركيا أظهرت مدى قوتها العسكرية والدفاعية في الحلف وفي المنطقة. ويضيف «باك» أن بلاده ذَكَّرت العالم أجمع بالدور الذي تؤديه في المنطقة، مشيرًا إلى وجود توقّعات بدور حاسم لها في الأزمة الروسية-الأوكرانية.
تفاصيل الخبر

سياسي

  • صحيفة «حُريّت» التركية تقول إن عثمان أشكين باك، رئيس المجموعة التركية في الجمعية البرلمانية للناتو، النائب البرلماني لحزب «العدالة والتنمية» التركي (الحاكم) عن مدينة ريزا، تحدّث عن عملية انضمام السويد وفنلندا إلى حلف شمال الأطلسي «الناتو»، وذلك في تصريحات للصحفيين. ويذكر «باك» الآتي:
  • تركيا حققت مكاسب مهمة للغاية في المباحثات مع السويد وفنلندا، والنص المشترك الناتج عن المباحثات بشأن مكافحة الإرهاب.
  • أُدرجت أسماء التنظيمات الإرهابية «وحدات حماية الشعب الكردي»، و«حزب الاتحاد الديمقراطي»، وتنظيم «فتح الله غولن»، في وثائق «الناتو».
  • رجب طيب أردوغان، الرئيس التركي، عَبَر عن حق تركيا في مكافحة الإرهاب، وأظهر موقفًا حازمًا نال إعجاب الجميع، كما طرح «أردوغان» الوضع المتعلق بمكافحة الإرهاب على جدول أعمال «الناتو»، وأرى أن ذلك نجاحًا دبلوماسيًّا.
  • تركيا أظهرت مدى قوتها العسكرية والدفاعية في حلف «الناتو» والمنطقة، كما أن تركيا حققت مكاسب كبيرة وإنجازات دبلوماسية تاريخية في قمة «الناتو» بالعاصمة الإسبانية مدريد.
  • السويد وفنلندا لديهما تعهدات مكتوبة ومُسجَّلة في «الناتو»، وسنتابع مدى التزامهما بهذه التعهدات، والعملية المتعلقة بتسليم الإرهابيين المطلوبين.
  • تركيا ذَكَّرت العالم أجمع بالدور الذي تؤديه في الظروف العالمية الحالية، وخصوصًا في المنطقة، كما توجد توقعات خاصة بدور تركيا في الأزمة الروسية-الأوكرانية.
شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

«ويليامز»: ينبغي احترام وحماية حقّ الليبيين في الاحتجاج السلمي

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
ستيفاني ويليامز، مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة لدى ليبيا، تُعلِّق على اقتحام مجلس النواب الليبي في طبرق من طرف محتجّين على سوء الأوضاع المعيشية، قائلةً إنه «ينبغي احترام وحماية حقّ الشعب في الاحتجاج السلمي»، مضيفةً عبر حسابها بـ«تويتر» أن «أعمال الشغب والتخريب كاقتحام مقرّ مجلس النواب الليبي في طبرق غير مقبولة». وأكدت «ويليامز» ضرورة الحفاظ على الهدوء، وتعامل القيادة الليبية بمسؤولية تجاه الاحتجاجات.
تفاصيل الخبر

سياسي

  • ستيفاني ويليامز، مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة لدى ليبيا، تُعلق على اقتحام مقر مجلس النواب الليبي في طبرق قبل ساعات من قبل محتجين على سوء الأوضاع المعيشية في البلاد، وقالت ويليامز عبر حسابها بـ«تويتر»:
  • ينبغي احترام وحماية حق الشعب في الاحتجاج السلمي.
  • أعمال الشغب والتخريب كاقتحام مقر مجلس النواب الليبي في وقت متأخر في طبرق غير مقبولة على الإطلاق.
  • من الضروري للغاية الحفاظ على الهدوء، وتعامل القيادة الليبية بمسؤولية تجاه الاحتجاجات، وممارسة الجميع لضبط النفس.
شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

ألمانيا: الاتحاد الأوروبي يخاطر بفقدان مصداقيته بسبب تأخير انضمام غرب البلقان إلى الكتلة

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
أنالينا بربوك، وزيرة الخارجية الألمانية، تؤكد ضرورة أن يفيَ الاتحاد الأوروبي بوعوده بفتح مفاوضات انضمام خاصة مع مقدونيا الشمالية وألبانيا، إذ إن الأمر «يصبُّ في مصلحة الاتحاد الاستراتيجية ويمسُّ من مصداقيته». ودعت «بوربوك» كذلك إلى تسريع المناقشات حول تقريب مقدونيا الشمالية وألبانيا من الكتلة، محذرةً من أن دولًا أخرى ستتحرك لإبعادهما عن الاتحاد الأوروبي، «في إشارةٍ منها إلى روسيا والصين».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • أنالينا بربوك، وزيرة الخارجية الألمانية، تؤكد ضرورة وفاء الاتحاد الأوروبي بفتح مفاوضات انضمام خاصة مع مقدونيا الشمالية وألبانيا، إذ أن الأمر «يصب في مصلحة الاتحاد الإستراتيجية ويمس مصداقيته». وفي التفاصيل جاء ما يلي:
  • قالت بربوك «بوربوك» بالأمس إن على الاتحاد الأوروبي تسريع المناقشات حول تقريب دول غرب البلقان من الكتلة، مضيفةً، في إشارةٍ إلى روسيا والصين، «إذا لم يفي الاتحاد الأوروبي بوعوده لهذه الدول، فستقدم (دول أخرى) وعودًا جديدة».
  • أكدت «بربوك» ضرورة عدم ترك «مساحة في منطقة البلقان يمكن لروسيا أو الجهات الفاعلة الأخرى أن تستقر فيها».
  • أوضحت وزيرة الخارجية الألمانية إن «منطقة غرب البلقان تقع جغرافيًا في وسط الاتحاد الأوروبي، ما يستدعي جلب شعوبها إلى مركزنا السياسي».

إضافات

شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات

أوكرانيا تطلب من تركيا احتجاز سفينة محمّلة بالحبوب الأوكرانية ترفع العلم الروسي

  • 2 يوليو 2022

ملخص الخبر
أوكرانيا تطلب من تركيا احتجاز سفينة شحن ترفع علم روسيا تحمل اسم «زيبيك زولي» محمّلة بشحنة حبوب أوكرانية أٌخذت من ميناء «بيرديانسك» الأوكراني الخاضع للاحتلال الروسي، وذلك بحسب مسؤولٍ أوكراني ووثيقة اطّلعت عليها وكالة «رويترز». وقال مكتب المدعي العام الأوكراني، في رسالة مؤرخة في 30 يونيو الماضي إلى وزارة العدل التركية، بشكلٍ منفصل، إن «زيبيك زولي» ضالعة في «تصديرٍ غير قانوني لحبوب أوكرانية من «بيرديانسك» متجهة إلى «كاراسو» في تركيا، ومحملة بشحنة تزن سبعة آلاف طن».
تفاصيل الخبر

سياسي

  • أوكرانيا تطلب من تركيا احتجاز سفينة شحن ترفع علم روسيا تحمل اسم «زيبيك زولي» محملة بشحنة حبوب أوكرانية أٌخذت من ميناء «بيرديانسك» الأوكراني الخاضع للاحتلال الروسي، وذلك وفقًا لمسؤولٍ أوكراني ووثيقة اطلعت عليها وكالة «رويترز». وفما يلي أبرز ما ذكرته «رويترز» بهذا الشأن:
  • قال مسؤولٌ بوزارة الخارجية الأوكرانية، نقلًا عن معلوماتٍ وردت من الإدارة البحرية في البلاد، إنه تم تحميل السفينة بالشحنة الأولى التي تقدر بحوالي 4500 طن من الحبوب والتي قال المسؤول إنها مملوكة لأوكرانيا، مضيفًا أنها كانت متوجهة إلى ميناء «كاراسو» التركي.

  • قال مكتب المدعي العام الأوكراني، في رسالة مؤرخة في 30 يونيو الماضي إلى وزارة العدل التركية، بشكلٍ منفصل، إن «زيبيك زولي» ضالعة في «تصديرٍ غير قانوني لحبوب أوكرانية من «بيرديانسك» متجهة إلى «كاراسو» في تركيا، ومحملة بشحنة تزن سبعة آلاف طن، وهي كمية تزيد عما أشار إليه المسؤول.
  • طلب مكتب المدعي العام الأوكراني من تركيا في الخطاب أن «تجري تفتيشًا لتلك السفينة والحصول على عيناتٍ من الحبوب للفحص الجنائي، كما طلب معلوماتٍ عن مصدر مثل تلك الحبوب»، مشيرًا إلى استعداد أوكرانيا لإجراء تحقيق مشترك مع السلطات التركية في الأمر.
  • أظهرت بيانات تتبع السفن «رفينيتيف» بالأمس أن السفينة أبلغت عن موقعها عند مرسى بالقرب من ميناء «كاراسو».
  • تظهر البيانات أن السفينة تعبر البحر الأسود من قرب شبه جزيرة القرم،و لم تدرج «بيرديانسك» كوجهةٍ لها خلال الـ 48 ساعة الماضية.
  • قال وزير الدفاع الروسي، في وقت سابق من الشهر الجاري، إن مينائي «بيرديانسك» و«ماريوبول» الأوكرانيين، اللذان تسيطر عليهما القوات الروسية، جاهزين لاستئناف شحنات الحبوب.

إضافات

شارك

الفعاليات المقبلة

إصدارات