رقم 19

الوقود الأحفوري غير التقليدي: ثورة هيدروكربونية مقبلة؟

  • 30 - 29 أكتوبر 2013

تحت رعاية كريمة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، نظم المركز مؤتمره السنوي التاسع عشر للطاقة بعنوان: “الوقود الأحفوري غير التقليدي: ثورة هيدروكربونية مقبلة؟”، وذلك خلال الفترة 29-30 أكتوبر 2013، في قاعة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بمقر المركز في أبوظبي.

وناقش المؤتمر على مدى يومين قضية صعود الوقود الأحفوري غير التقليدي، الذي يعده كثير من المحللين بمنزلة “تغيير لقواعد اللعبة” على المدى الطويل في عالم الطاقة، وقدرته التنافسية وتأثيره في ديناميكيات العرض والطلب في أسواق الطاقة العالمية، والوضع الجيوسياسي للمنطقة. وألقي الكلمة الرئيسية للمؤتمر معالي سهيل محمد المزروعي، وزير الطاقة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وبحثت الجلسة الأولى التداعيات الجيوسياسية للوقود غير التقليدي على منطقة الخليج العربي ودولة الإمارات العربية المتحدة، فيما ناقشت الجلسة الثانية مستقبل الوقود غير التقليدي في منطقة آسيا والمحيط الهادي، وتداعياته على علاقات الطاقة بين آسيا ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية. واستعرضت الجلسة الثالثة أنواع الوقود غير التقليدي وعوامل إنتاجها وتطويرها ومساراتها المستقبلية، فضلاً عن إمكانات تطوير الوقود غير التقليدي في الخليج العربي. أما الجلسة الرابعة والأخيرة فناقشت التحديات التي تواجه صناعة الوقود غير التقليدي وسيناريوهاتها المحتملة.

فيديو اليوم الأول

Share