حفل توقيع اتفاقية بين الأمم المتحدة و”المركز الوطني للتأهيل”

  • 10 أكتوبر 2010

استضاف “مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية” حفل توقيع الاتفاقية المبرمة بين “المركز الوطني للتأهيل” في دولة الإمارات العربية المتحدة ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة. وقد أعرب سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام المركز، عن بالغ ترحيبه برعاية المركز لمثل هذه النشاطات والمبادرات التي تسهم في خدمة المجتمع والإنسان من خلال مكافحة آفة المخدرات والقيام بحملات منظمة للوقاية والعلاج منها، على الصعد المحلية والإقليمية والدولية كافة.

من جهته، أكد سعادة حمد عبدالله الغافري، مدير عام “المركز الوطني للتأهيل”، أن الاتفاقية تجسّد التلاقي بين أهداف “المركز الوطني”، والبرنامج الاستراتيجي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، فيما أشاد السيد فرانسيس ميرتس، نائب الرئيس التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، بالجهود الكبيرة التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة في المنطقة لمكافحة المخدرات، وما تحظى به من بنى تحتية متكاملة وتشريعات قانونية نافذة، حفّزت مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة على اختيارها لتوقيع هذه الاتفاقية التي تجسّد شراكة استراتيجية حقيقية بين الجانبين.

Share