السراب... الفكر المستنير في مواجهة الإرهاب

السراب… الفكر المستنير في مواجهة الإرهاب

  • 19 مايو 2015

يهتم مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، بالمتغيرات والتحولات والقضايا الإقليمية والدولية، بالمتابعة والبحث والتحليل واستشراف المستقبل، بغية الوقوف على تداعياتها وتأثيراتها، السلبية والإيجابية، على دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة العربية والعالم، وسبل وآليات التعامل معها، سواء على مستوى ما تفرضه من تحديات لا بد من مواجهتها والتصدي الفاعل لها أو ما تتيحه من فرص يمكن استثمارها والاستفادة منها.

في هذا السياق تأتي هذه الندوة: “السراب… الفكر المستنير في مواجهة الإرهاب”، التي تتعرض لإحدى أهم وأخطر القضايا المطروحة على أجندة الاهتمام السياسي والأمني والاجتماعي في العالمين العربي والإسلامي، وهي قضية الإسلام السياسي والقوى والجماعات التي تمثله، من حيث توجهاتها وأساليب عملها ومواقفها وتجاربها في الحكم وخارجه، إضافة إلى جوانب الخطر الذي تمثله على أمن واستقرار ووحدة الدول والمجتمعات التي توجد فيها وعلى الأمن العالمي بشكل عام.

وتتناول هذه الندوة الكثير من المحاور المهمة التي تعالج أبعاداً مختلفة لظاهرة الإسلام السياسي والجماعات الدينية السياسية، من خلال قراءة متعمقة في أحدث مؤلفات سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية (السراب)، يقوم بها مفكرون وخبراء ومتخصصون من داخل دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها. حيث يتحدث فضيلة الشيخ وسيم يوسف، خطيب وإمام جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، عن إشكاليات الجماعات الإسلامية والسياسة، ويتناول الدكتور عبدالحق عزوزي، أستاذ جامعات في العلاقات الدولية والعلوم السياسية، مفكر وأكاديمي مغربي، محوراً عنوانه: (مستقبل التيارات السياسية الدينية: نظرة استشرافية انطلاقاً من خلاصات كتاب “السراب”).

أما الدكتور عمار علي حسن، الكاتب المصري المتخصص في علم الاجتماع السياسي، فيتناول محور: “سرابهم وماؤنا: كيف نصنع تنويراً يحاصر الإرهاب؟” ويتحدث الأستاذ ماجد بن وقيش، الباحث القانوني والسياسي الإماراتي في محور عنوانه: “الإسلام السياسـي بين الواقع والخرافة”.

البرنامج

Share

المحاضرون

يَوم الثلاثاء 19 مايو 2015

-