دور المنظمات الدولية في استقرار الاقتصاد العالمي

دور المنظمات الدولية في استقرار الاقتصاد العالمي

  • 30 نوفمبر 2010

تسعى هذه المحاضرة للبرهنة على أن الاقتصاد العالمي بعد الحرب العالمية الثانية قد أخذ شكله إلى حد بعيد من خلال التصور بأن العالم قد دفع ثمناً باهظاً للسياسات الاقتصادية وعدم الاستقرار في ثلاثينيات القرن الماضي. ولذلك حددت المواد الأصلية لصندوق النقد الدولي الالتزامات الرامية إلى الحيلولة دون حدوث مثل هذه السياسات مرة أخرى، غير أنه لم يتم التقيد بهذه الالتزامات على نطاق واسع، ولم تقع خسارة اقتصادية ملحوظة عند إهمال هذه الالتزامات بعد انهيار نظام بريتون وودز لإدارة النقد عام 1971. والآن فقط، وبعد ظهور فائض كبير في الأموال (وبالتالي مشكلات كينزية) بين الدول المتقدمة، يمكننا تصور تكلفة التخلي عن نظام بريتون وودز السابق. ومع ذلك فإنه يبدو من المستبعد أن يبني العالم، بتركيبته الحالية، وبالآليات التي يمتلكها، نظاماً يمكنه ردع السلوك الاقتصادي الدولي المعادي للمجتمعات، كما يبدو من المستبعد أيضاً أن تقْدم أية منظمة دولية حالية على لعب دور رئيسي في حث الدول على اتباع سياسات تقدم حلاً مرضياً معترفاً به على الصعيد الدولي.

Share

المحاضر

يَوم الثلاثاء 30 نوفمبر 2010

-

يَوم الثلاثاء 30 نوفمبر 2010

-