مستقبل البوسنة: الحرب أو السلام؟

مستقبل البوسنة: الحرب أو السلام؟

  • 20 نوفمبر 1995

استقطبت الحرب في البوسنة أنظار العالم واهتمامات الرأي العام طوال سنواتها الأربع. وفي هذه المحاضرة، أكد اللورد أوين في ملاحظاته أن تقسيم دولة يوغوسلافيا هو نتيجة مباشرة لانتهاء الحرب الباردة. وقد عمل القادة الوطنيون في مختلف الجمهوريات اليوغوسلافية على سد هذا الفراغ الذي خلفته القوى الاتحادية المهيمنة. كما أشار إلى أن تعنت الصرب والبوسنيين كان سبباً في استمرار القتال وتعقد حل الصراع.

وأوضح الدكتور مرادوفيتش، أن الحرب بالنسبة للشعب البوسني تمثل حرب تحرير للأوطان والدفاع عن النفس ضد الصرب، ودعا دول العالم إلى تقديم المعونة الاقتصادية لبناء اقتصاد البوسنة، ومحاكمة مجرمي الحرب الصربيين كشرط لضمان السلام العادل والدائم. وبذلك تصبح البوسنة دولة متعددة الجنسيات والديانات، كما كان الشأن قبل انفجار الحرب. كما أشار إلى الاحتمالات المختلفة لنتائج مؤتمر دايتون الذي كان مقرراً عقده في اليوم التالي للمحاضرة مباشرة.

Share

المحاضرون

يَوم الإثنين 20 نوفمبر 1995

-

يَوم الإثنين 20 نوفمبر 1995

-