مكافحة الجرائم المعلوماتية وتطبيقاتها في الدول الخليجية

مكافحة الجرائم المعلوماتية وتطبيقاتها في الدول الخليجية

  • 13 مايو 2007

تعرف الجرائم المعلوماتية بأنها «كل فعل أو امتناع من شأنهما الاعتداء على الأموال المادية والمعنوية، ويكونان ناجمين بطريقة مباشرة أو غير مباشرة عن تدخل التقنية المعلوماتية». وهناك اتجاهان للرأي حول تحديد الطبيعة القانونية للمعلومة: الأول تقليدي، يرى أن للمعلومات طبيعة من نوع خاص، والثاني حديث، يرى أن المعلومات ما هي إلا مجموعة مستحدثة من القيم.

والقانون الجنائي التقليدي لا يكفي، من حيث المبدأ، لمواجهة هذا الشكل الجديد من الإجرام؛ لذلك تم التدخل عن طريق تعديل النصوص القائمة، أو إصدار بعض التشريعات التي تهدف إلى فرض الحماية القانونية الجنائية للمعلوماتية على المستويين: الداخلي والدولي.

ومن خلال التتبع لما تم إنجازه في الدول العربية بهذا الخصوص، يتضح له أن هذه الدول لم تطور تشريعاتها العقابية لمواجهة الجرائم المعلوماتية كما حصل في الدول المتقدمة، إلا أنها تأخذ بمدِّ حماية حق المؤلف إلى برامج الحاسب الآلي تحديداً. وتبرز الدول الخليجية في هذا المجال؛ حيث طورت سلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية نظماً خاصة؛ لمواجهة الجرائم المعلوماتية.

وتتطلب المواجهة الناجعة لجرائم المعلوماتية زيادة التعاون، عن طريق المعاهدات والنظم المشتركة، على المستوى الدولي بعامة، والمستويين: العربي والخليجي بخاصة.

Share

المحاضر

يَوم الأحَد 13 مايو 2007

-

يَوم الأحَد 13 مايو 2007

-