تحديات العولمة والحاجة إلى التضامن

المحاضرة: 09-03-2014

  • 9 مارس 2014

نظّم “مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية” محاضرة بعنوان “تحديات العولمة والحاجة إلى التضامن”، ألقاها الرئيس الأسبق لجمهورية بولندا، الحائز “جائزة نوبل للسلام”، ليخ فاونسا، بحضور سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام “مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية”، وحشد من الجمهور، من بينهم سفراء بعض الدول الشقيقة والصديقة، وأعضاء من السلك الدبلوماسي، وعدد من المهتمين بالشأن السياسي والعلاقات الدولية والإعلاميين.

وقد أشاد ليخ فاونسا بنموذج دولة الإمارات العربية المتحدة قائلاً إنها “تقوم على القيم، وليس المال فقط”، مؤكِّداً أن “دولة الإمارات العربية المتحدة تمكَّنت من بناء بلد جميل وحديث وسط الصحراء، يرتكز على القيم الروحية، والمحافظة على قيم النظام الاجتماعي”، مشيراً إلى أهمية بيئة الأمان والاستقرار التي تتوافر في دولة الإمارات العربية المتحدة في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة – حفظه الله – وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس “مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية”.

وعبّر ليخ فاونسا، في محاضرته، عن أمل بلاده تطوير العلاقات مع دولة الإمارات العربية المتحدة، ولاسيّما في مجال تبادل البعثات التعليمية. وركز على ضرورة بناء عولمة إنسانية تكون مرتكزة على قيم التضامن الإنساني، والمحافظة على البيئة، وإرساء أسس التوزيع العادل لثروات الكون، مشيراً إلى أن الجمعية العامة للأمم المتحدة حدَّدت “التضامن” بصفته إحدى القيم الأساسية والعالمية التي ينبغي أن تقوم عليها العلاقات بين الشعوب في القرن الحادي والعشرين. ولفت فاونسا النظر إلى أن هناك احتجاجات قوية في أوروبا ضد الرأسمالية، مضيفاً أنه لابدّ من حلّ مشكلة البطالة في العالم إذا كانت التجربة الرأسمالية تريد أن تستمر مستقبلاً.

ورأى المحاضر أن العولمة تطرح تحديات جديدة، كما أنها يجب ألا تسود في المجالات كافة، وإنما ينبغي استخدامها في المجالات التي تفيد الإنسان فقط، بما يحقق مزيداً من العدالة والتوازن في إدارة الثروات وتوزيعها.

فيديو المحاضرة

Share

المحاضر