رقم 13

الخليج العربي بين المحافظة والتغيير

  • 2 - 31 مارس 2008

نظم مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية مؤتمره السنوي الثالث عشر، في الفترة 31 آذار/مارس-2 نيسان/إبريل 2008، تحت عنوان «الخليج العربي بين المحافظة والتغيير». وقد ركز المؤتمر جل اهتمامه على آثار التغيرات التي تشهدها الدول الخليجية نتيجة للعولمة، والتفاعل الدولي، والسعي نحو تحقيق التقدم والرخاء والتنمية. وتناول أيضاً تأثير التحولات التي أحدثتها عملية التحديث والتطوير، وذلك من خلال تشخيص بؤر التوتر ومواضع الصراع المحتملة في الفهم العام للعلاقة بين القديم والحديث.

وأفرد المؤتمر حيزاً لنقاشات معمقة، بشأن نقاط الخلاف التي أخذت تبرز على نطاق واسع، داخل أوساط المجتمع بين التوجهات المحافظة التقليدية والتوجهات الإصلاحية والتحديثية. وسلطت فعاليات المؤتمر الضوء على برامج الإصلاح السياسي الجارية في دول الخليج، وقامت بإجراء تقويم لمفهوم الديمقراطية، إضافة إلى تدارس مظاهر تزعزع الاستقرار في كل من العراق وإيران كحالتين دراسيتين؛ بغية تقويم مختلف القوى الدافعة إلى حركة التغيير في هذين البلدين.

وناقش المؤتمر الانعكاسات الاقتصادية لتياري العولمة والتغيير، من خلال العلاقة القائمة ما بين الضرائب، والدعم الحكومي، والعمالة الأجنبية، وتأثير الاستثمارات العابرة للحدود.

وعرض المتحدثون تقويماً للآثار الاجتماعية الناجمة عن الجدل الدائر حول موضوع «العُرف في مواجهة التغيير»، وناقشوا دور وسائل الإعلام، والحاجة إلى تعليم حقيقي، ومفهوم المواطنة الخليجية، وأجروا تقويماً للعلاقة ما بين الأصالة والمعاصرة، في بلدان الخليج، في القرن الحادي والعشرين.

Share