وفد من كلية الدفاع الوطني يزور “الإمارات للدراسات” لبحث دعم التعاون المشترك

  • 21 أكتوبر 2020

استقبل سعادة الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، وفدًا من كلية الدفاع الوطني بالقيادة العامة للقوات المسلحة، برئاسة العميد الركن بحري طارق خلفان الزعابي نائب قائد الكلية، اليوم الأربعاء، بمقر المركز، وذلك ضمن إطار مذكرة التفاهم المزمع توقيعها بين المؤسستين خلال الفترة المقبلة.

وقد رحب سعادة الدكتور سلطان محمد النعيمي بأعضاء الوفد الزائر، معرباً عن أهمية تعزيز التعاون بين المركز والكلية في مجالات عدة، بما يخدم المصلحة الوطنية. وقال سعادته إن كلية الدفاع الوطني تعد إحدى مؤسساتنا الوطنية التي تدعو إلى الفخر، مشيرًا إلى الدور الحيوي الذي تؤديه، وأكد ترحيب المركز بتوسيع مظلة التعاون وتبادل الخبرات مع مؤسسات وطنية أخرى، بما يخدم الأجندة الوطنية للدولة في هذه المرحلة المهمة التي تشهد توسيعًا لدور البحث العلمي ومراكز الفكر في صناعة القرار.

من جانبه، أكد العميد الركن بحري طارق خلفان الزعابي، نائب قائد كلية الدفاع الوطني ورئيس الوفد الزائر، أن الكلية تسعى إلى ترسيخ التعاون مع مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية الذي يعد منارة للبحث العلمي في دولة الإمارات والمنطقة والعالم، ويقوم بدور حيوي في مجال البحث العلمي ودعم صانع القرار وخدمة المجتمع. وأشاد الزعابي بما يشهده المركز من تطوير لافت للنظر خلال الفترة الحالية، متمنيًا كل التوفيق والنجاح لسعادة الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام المركز، الذي تولى منصبه قبل أربعة أشهر.

وقد تم خلال الاجتماع بحث سبل التعاون بين الطرفين في إطار مذكرة التفاهم التي ستُوقَّع لدعم هذا التعاون، وستشمل المذكرة وفقًا لما تمخضت عنه المناقشات بين الطرفين، التعاون في المجالات الأكاديمية والبحثية وغيرها من القطاعات ذات الاهتمام المشترك التي تدعم عملية التطوير والتدريب المهني في كلتا المؤسستين، من خلال تبادل الخبراء، إلى جانب تقديم المركز الدعم العلمي والأكاديمي لمنتسبي الدورات الخاصة بكلية الدفاع الوطني في المجالات البحثية التي تتطلبها مناهج الكلية.

الجدير بالذكر أن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية يواصل خلال الفترة الحالية التطوير المستمر لأدائه النوعي بوصفه مؤسسة بحثية تقوم بدور حيوي في مجال دعم عملية صنع القرار وإعداد البحوث العلمية المتخصصة وخدمة المجتمع، بما يشمل على نحو خاص تطوير الكوادر البشرية المواطنة وإعداد جيل جديد من الباحثين الأكفاء، من خلال عقد دورات تدريبية متخصصة تغطي مجالات الاهتمام البحثي كافة.

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات