ورشة عمل 21: مصادر المعلومات وأمن الخليج

  • 5 يونيو 1999

ما تزال المعلومات الركيزة الأساسية في دعم اتخاذ القرار، كما أنها تلعب دوراً هاماً وحيوياً في رسم السياسات المستقبلية. وقد ساهمت التطورات التقنية الحديثة في تنويع مصادر المعلومات خلال العقود الأخيرة، لتشمل الصور بجانب المعلومات المكتوبة.

وفي هذا الإطار، نظم مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية هذه الحلقة، التي شارك فيها مجموعة من الباحثين المتخصصين في مجال المعلومات.

وقد استهدفت هذه الحلقة بحث القضايا الاستراتيجية ذات الأهمية بالنسبة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، ومنطقة الخليج العربي؛ وتم التركيز في هذا الإطار على أهمية التعاون الأمني الموسع، وإنشاء  نظام أمني تعاوني إقليمي.

كما وفرت هذه الحلقة الدراسية مقدمة شاملة ومعمقة لاستخدام المعلومات المتاحة في تعزيز أمن الخليج، ودور أقمار التصوير الاصطناعية في دعم الشفافية وبناء الثقة، وأثر التطور في مراقبة الأرض عبر الأقمار الاصطناعية في إتاحة المعلومات الاستخباراتية، ومبادئ الاستشعار عن بعد وأساليبه، من أجل استخدام التصوير الفضائي لمراقبة المواقع الأمنية.

Share