مركز الإمارات يشارك في معرض الشارقة للكتاب

  • 25 أكتوبر 2010

يشارك مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في فعاليات الدورة الـتاسعة والعشرين لمعرض الشارقة الدولي للكتاب الذي تنظمه دائرة الثقافة والإعلام في حكومة الشارقة، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتنطلق فعالياته غداً الثلاثاء وتستمر حتى السادس من نوفمبر المقبل.

وقال سعادة الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية: “إن مشاركة المركز في معرض الشارقة الدولي للكتاب منذ السنوات الأولى لتنظيمه تندرج في إطار حرصه على المساهمة في إنجاح هذه الاحتفالية الثقافية السنوية”.

وأوضح السويدي أن معرض الشارقة “يمثل محفلا ثقافيا سنويا مهما يجمع بين الكتاب وقرائه ويسهم في تعظيم قيمة القراءة وتشجيع اقتناء الكتاب وتعزيز الحراك الثقافي في المجتمع الإماراتي”، مشيرا إلى أن المركز “سيشارك بحوالي “725” إصدارا باللغتين العربية والإنجليزية تشتمل على كتب أصيلة ومترجمة لمؤلفين متخصصين يحظون بشهرة عربية وعالمية”.

وذكر أن المركز سيعرض الإصدارات الحديثة المتميزة ومنها: كتاب “إدارة الأزمات الأمنية” الذي يهدف إلى تقصي الأصول النظرية ومفاهيم إدارة الأزمات الأمنية والوقوف على المنظور الإداري للأزمات الأمنية من خلال عمليات التخطيط والتنظيم والتوجيه والرقابة وتعرف مدى أهمية دور نظم الاتصالات والمعلومات والخطط والقيادة والسيطرة في مواجهة الأزمات الأمنية. وكتاب “التنافس الدولي على مسارات أنابيب نقل النفط من بحر قزوين: دراسة في الجغرافيا السياسية” الذي يتناول بالدراسة المشروعات الدولية الهادفة إلى استغلال نفط دول بحر قزوين واحتياطاتها الهائلة ومحاولة الأطراف المتصارعة استغلال هذا النفط من خلال مد أنابيب لإيصاله إلى المياه الدولية المفتوحة حيث برز منها المشروع “ الأميركي – التركي” والمشروع الروسي والمشروع الإيراني.. فيما بين الكتاب إيجابيات كل مشروع وسلبياته.

واشار السويدي إلى أن جناح المركز في المعرض “سيحتوي على دراسات علمية محكمة باللغتين العربية والإنجليزية تتناول بالبحث والتحليل مختلف القضايا الاستراتيجيـة السياسيـة والاقتصاديـة والاجتماعية والمعلوماتية التي تهم دولة الإمارات العربية المتحدة ودول الخليج العربية بصفة خاصة، والقضايا المتعلقة بالعالم العربي وأهم المستجدات الإقليمية والعالمية بصفة عامة، والتي تلقى اهتماما واسعا لدى القراء والمثقفين والمفكرين والباحثين المتخصصين ولها حضور متميز على المستويات المحلية والعربية والدولية”.

مكتبة الإسكندرية تفوز بجائزة المعرض كأفضل دار نشر عربية

الإسكندرية (رويترز) – قالت مكتبة الإسكندرية أمس الأحد إنها فازت بجائزة أفضل دار نشر عربية من معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يفتتح غدا/ الثلاثاء ويستمر حتى السادس من نوفمبر المقبل. وقال خالد عزب مدير إدارة الإعلام بالمكتبة في بيان إن “معرض الشارقة الذي تحمل دورته التاسعة والعشرون شعار “في حب الكلمة المقروءة” أعلن عن فوز مكتبة الإسكندرية بجائزة أفضل دار ناشر عربية”، مضيفاً أنه “سوف يتسلم الجائزة في احتفال يقام أول أيام المعرض”. وقال إن مطبوعات المكتبة “تصدر بالتعاون مع مؤسسات منها البنك الدولي والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم “ألكسو” والمجلس الوطني للثقافة والفنون والتراث في قطر ومؤسسة تراث الأندلس بإسبانيا والمجلس الأعلى للثقافة والمركز القومي للترجمة في مصر”.

يذكر أن بعض إصدارات المكتبة فازت بعدة جوائز منها: “مطبعة بولاق” الفائز بجائزة الدولة التشجيعية في مصر عام 2008، و”النقوش الكتابية الفاطمية على العمائر في مصر” الفائز بجائزة أفضل كتاب عام 2008 في إيران، و”تاريخ الكتابة” الحاصل على جائزة مؤسسة الكويت للتقدم العلمي كأفضل ك تاب مترجم في العالم العربي عام 2006 .

رابـط الخـبر

Share