“مركز الإمارات للدراسات” يودع 2018 بمبادرة “إهداء إصدارات عام زايد”

  • 9 يناير 2019

أعلن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية مبادرة جديدة بإهداء مجموعة من إصداراته لأصحاب السمو وسمو الشيوخ، وكبار المسؤولين في الدولة، كما سيقوم بتوزيع الإصدارات نفسها على مختلف المؤسسات الوطنية، والجهات الإعلامية والثقافية والفكرية؛ وعلى السفارات والبعثات الدبلوماسية داخل الدولة.

وتأتي مبادرة “إهداء إصدارات عام زايد” التي تم إعلانها خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الأربعاء الموافق التاسع من يناير 2019 في مقره بأبوظبي، بعد أيام قليلة على اختتام الفعاليات الخاصة بعام زايد عام 2018 الذي كان أعلنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، احتفاءً بالذكرى المئوية لميلاد المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وتتضمن مبادرة “إهداء إصدارات عام زايد” التي تبناها المركز توزيع مجموعة من إصداراته الخاصة بتاريخ وسيرة وإنجازات القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، وهي: كتاب “بقوة الاتحاد: صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.. القائد والدولة”، وكتاب “منهج الشيخ زايد في بناء دولة الاتحاد”، وكتاب “زايد المؤسس”، وكتاب “مسيرة زايد.. بناء الإنسان وتأسيس البنيان”، وكتاب “أوائل زايد”، وكتاب “ملامح الاستراتيجية القومية في النهج السياسي لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة”.

ويسعى مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية من خلال هذه المبادرة إلى إثراء مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة بفكر المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وفلسفته ومختلف جوانب حياته، وصفاته الشخصية والقيادية، والتعريف بإنجازاته، رحمه الله، والجهود الكبيرة التي بذلها في تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي قيادتها والتأسيس لنهضتها المشهودة حتى غدت نموذجاً يحتذى به إقليمياً وعالمياً.

كما تتميز مجموعة الإصدارات التي تم انتقاؤها بتقديمها رؤية شاملة ومتكاملة عن المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حيث يُعد كتاب ” بقوة الاتحاد: صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.. القائد والدولة”، رحلة استكشاف للمسيرة الفريدة للوالد زايد، ودوره في تأسيس دولة الاتحاد، بينما يعرض كتاب “منهج الشيخ زايد في بناء دولة الاتحاد” المنهجَ الذي اتبعه، رحمه الله، في بناء هذه الدولة؛ وسارت عليه من بعد القيادة الرشيدة.

ويسلط كتاب “زايد المؤسس” الضوء على جوانب عديدة في حياة الشيخ زايد، طيب الله ثراه. فيما يوضح كتاب “مسيرة زايد.. بناء الإنسان وتأسيس البنيان” المحاور التي عمل عليها الشيخ زايد، رحمه الله، خلال مراحل تأسيس الدولة، في حين يقدم كتاب “أوائل زايد” مقتطفات عن حياته، وفق أسلوب الأوائل الذي يعتمد على سرد الكثير من الحكايات وقصص الكفاح التي قام بها الشيخ زايد، طيب الله ثراه، من أجل النهوض بالوطن وتحقيق السعادة للشعب الإماراتي. ويركز كتاب “ملامح الاستراتيجية القومية في النهج السياسي لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة” على الجانب القومي في النهج السياسي للمغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد، طيب الله ثراه.

ويأمل مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية من هذه المبادرة “إهداء إصدارات عام زايد”، وغيرها من المبادرات التي قام بها خلال عام 2018، تحقيق الأهداف التي أُطلقت من أجلها مبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بإعلان عام 2018 “عام زايد”، وذلك لإيمان المركز بأن الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، مدرسة فريدة في فنون الحكم وإدارة شؤون الدولة، ستظل مصدر إلهام للفكر الإنساني في المنطقة والعالم أجمع.

Share