مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية يشارك في معرض الكويت الدولي للكتاب 2015

  • 22 نوفمبر 2015

ابوظبي في 22 نوفمبر / وام / يشارك مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في “معرض الكويت الدولي للكتاب 2015” في دورته الأربعين ..

وذلك خلال الفترة من 18 الى 20 نوفمبر الجاري .

وقام وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بدولة الكويت الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح لدى افتتاحه أعمال المعرض بزيارة جناح المركز المشارك في المعرض وتم إهداؤه نسخة من كتاب “السراب” باللغة الفرنسية وهو من تأليف سعادة الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية .

كما قام سعادة رحمة حسين الزعابي سفير الدولة لدى دولة الكويت بزيارة جناح المركز وتم إهداء سعادته كتاب “السراب” بنسخته الفرنسية .

ويحفل جناح المركز في المعرض بمجموعة كبيرة ومتميزة من الإصدارات والكتب التي تسد فجوات كبيرة في المكتبة العربية في مجالها.. ويأتي على رأسها كتاب “السراب” باللغات: العربية والإنجليزية والفرنسية .

وحظي هذا الكتاب منذ صدور طبعته الأولى – مطلع العام الجاري – باهتمام محلي وإقليمي وعالمي واسع ولاقى إشادة كبيرة من الباحثين والأكاديميين والأوساط الثقافية والفكرية .. إذ يتصدى الكتاب لقضية الجماعات الدينية السياسية ويتمحور حول فكرة “السراب السياسي” الذي يترتب على الوهم الذي تسوقه هذه الجماعات للشعوب العربية والإسلامية وكيف تحاول استغلال الدين الإسلامي الحنيف لتحقيق مصالح سياسية أو شخصية.

كما يسعى الكتاب إلى قرع جرس إنذار وتوجيه صيحة تنبيه كي يفيق بعضهم من غفوتهم وانخداعهم بشعارات دينية مضللة داعيا إلى استعادة دور العقل والاجتهاد والتفكير والتدبر واتباع الدين الحقيقي الذي يحث المسلمين على هذه القيم الفاضلة.

كما يعرض الجناح كتاب “حركات الإسلام السياسي والسلطة في العالم العربي: الصعود والأفول” من إعداد وتحرير سعادة الدكتور جمال سند السويدي الذي يحلل ويقيم تجارب الأحزاب والحركات الإسلامية في ممارسة السلطة والحكم ولاسيما عقب أحداث ما يسمى “الربيع العربي” .

كما يعرض جناح المركز أيضا كتاب “بقـوة الاتحـاد: صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.. القائد والدولة” الذي يقدم دراسة معمقة لمولد دولة الاتحاد وللدور المحوري لقائدها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” طيب الله ثراه” ولإرثه الطيب.

ويتبنى الكتاب منهجا علميا في تحليل التجربة الاتحادية الفريدة لدولة الإمارات من خلال الوقائع التي تم توثيقها توثيقا دقيقا ما يجعله سجلا بالغ الأهمية يرصد مرحلة مهمة في التاريخ المعاصر لمنطقة الخليج العربي.

ويعرض جناح المركز كذلك كتاب “الجزر الثلاث المحتلة لدولة الإمارات العربية المتحدة.. طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبوموسى”.. الذي يعتبر كتابا وثائقيا متكاملا حول الجزر الإماراتية الثلاث وأحد أهم الكتب الأكثر مبيعا في هذا الشأن .

وتأتي مشاركة مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في المعرض استمرارا لمشاركته في معارض الكتب العربية والدولية وانطلاقا من حرصه على الوجود في مثل هذه التظاهرات الثقافية وعرض أحدث إصداراته بما يضمن وصولها إلى قطاع عريض من المثقفين في محاولة جادة ومستمرة منه لإثراء الحياة الثقافية العربية .. اضافة الى حرص المركز على إنجاح هذه الاحتفالية الثقافية التي تقام سنويا.. خاصة أن المركز يحرص على عرض أحدث الكتب التي تتناول الأوضاع السياسية والاقتصادية وقضايا المنطقة الاستراتيجية التي لاقت خلال مشاركة المركز في الأعوام الماضية في المعرض إقبالا كبيرا من جمهور القراء والمثقفين الذين يرتادونه .

رابط الخبر

Share