مذكرة تفاهم بين «الإمارات للدراسات» ومركز إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث لإمارة أبوظبي

  • 26 أغسطس 2021

وقّع سعادة الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، وسعادة الدكتور ناصر حميد النعيمي، مدير عام مركز إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث لإمارة أبوظبي بالإنابة، يوم أمس الأربعاء 25 أغسطس 2021، مذكرة تفاهم لتوثيق العلاقات الثنائية وتطويرها، في المجالات البحثيّة والفنية، وتعميق التنسيق بينهما، وذلك بمقر المركز في أبوظبي.

ويأتي هذا التعاون، الذي تهدف المذكّرة إلى تحديد مجالاته وتنظيم آلياته، إلى تبادل الخبرات والمعارف، إضافةً إلى التعاون في الفعاليات والمناسبات، بالتركيز على الدعم والتأهيل الأكاديمي في مجال البحث العلمي من خلال دورات وورش عمل، نظرًا إلى الأهمية المتصاعدة للجانب الأكاديمي والمعرفي والبحثي في صناعة القرار ومجابهة التحدّيات التي تتنوع أشكالها ومجالاتها.

وبهذه المناسبة أعرب سعادة الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، عن أهميّة التعاون مع “مركز إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث”؛ الذي من شأنه الإسهام في خلق المسرّعات التي ترفع مستوى كفاءة الكوادر الوطنية وفاعليتها وقدرتها.

وأوضح الدكتور سلطان النعيمي أنّ أسباب النجاح في دولة الإمارات العربية المتحدة متنوّعة وعديدة، من بينها قدرة المؤسسات الوطنية على العمل المشترك، والاستعداد الدائم لتبادل أفضل الممارسات والخبرات وتعميمها، وما يوفره التعاون من فرص للكوادر البشرية التي تُتاح لها مساحات أوسع للاطلاع عن كثب على تجارب قيِّمة، والاستفادة من دروسها على المستويات كافة.

من جانبه قال سعادة الدكتور ناصر حميد النعيمي إن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية مؤسسة رائدة يزخر تاريخها العريق بالعديد من الإنجازات على المستويات المحلية والإقليمية والدولية، مُعربًا عن اعتزاز “مركز إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث” بتوقيع مذكرة التفاهم مع هذا الصرح الكبير؛ ما سيسهم في تطوير منظومة إدارة الأزمات في أبوظبي، ومشيرًا إلى ضرورة تعزيز هذه الشراكة التي تلهم الجميع وتشجع على الإسهام في التطوير الطويل الأجل في الدولة ومؤسساتها.

Share