طبعة كورية من كتاب «بقوة الاتحاد»

  • 11 سبتمبر 2013

ترجم المعهد الكوري للسياسات الاقتصادية الدولية كتاب “بقوة الاتحاد.. صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.. القائد والدولة” إلى اللغة الكورية.

والكتاب صادر عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في طبعتين جديدتين باللغتين العربية والإنجليزية هذا العام 2013 ويبلغ عدد صفحاته 484 صفحة من القطع الكبير.

وتهدف كوريا الجنوبية عاشر اقتصاد في العالم من خلال ترجمة هذا الكتاب إلى تعريف المؤسسات الكورية والأكاديمية والسياسيين والباحثين وعامة الجمهور بالتجربة الرائدة للمغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة وبنائها بالشكل الذي أصبحت معه الإمارات من الدول المتقدمة من حيث التنمية المستدامة ووصولها إلى أعلى مراتب التطور والرفاه الاجتماعي والاقتصادي في تسلسل الدول في العالم وفق معايير التنمية البشرية والمنظمات الدولية وفي مقدمتها الأمم المتحدة.

واشتملت الطبعتان العربية والإنجليزية على قسم جديد بعنوان “الإرث الطيب” ليضاف إلى الكتاب الذي تناول الإرث التاريخي للشيخ زايد بن سلطان آل نهيان كقائد عربي صنع تاريخا حافلا بالتجارب والدروس والعبر والخبرات ومواجهة التحديات الكبيرة بالشكل الذي يمكن السياسيين والمعنيين من النهل منها لإنضاج التجارب الاجتماعية والاقتصادية في البلدان النامية والمتقدمة على حد سواء باعتبارها تجربة تستحق الدراسة والبحث في تطبيقها في المجالات الاقتصادية والاجتماعية.

وتستعرض فصول الكتاب رؤى الشيخ زايد ومبادئه الأساسية التي بنى بمقتضاها الدولة وأسس لنهضتها وهي الرؤى والمبادئ التي يمضي على خطاها بثبات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في سعيه لاستكمال نهضتها وتطوير تجربتها التنموية الفريدة.

ويتميز الكتاب أيضا أنه دراسة تحليلية للمنهج السياسي للمغفور له الشيخ زايد، طيب الله ثراه، أكثر منه سيرة له. ويشير الكتاب إلى أن الشيخ زايد آمن بالتكامل والتضامن العربيين بوصفهما أساسا لتحقيق التنمية والتطور في دول الخليج العربية وباقي الدول العربية. ويمثل الكتاب محاولة علمية جادة لدراسة الأوجه المختلفة للحياة الشخصية والسياسية للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد، حيث تشكلت في ظروف اقتصادية واجتماعية مختلفة تماما عن تلك السائدة في أرجاء أخرى من العالم غير أن هذه المنهجية قد طورت آليات لجمع الأدلة التاريخية وتقويمها بطريقة تمكن من تحليل الأسباب الكامنة وراء الإنجازات العظيمة لسمو الشيخ زايد، رحمه الله .

رابـط الخـبر

Share