زيارة مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية

  • 23 نوفمبر 2016

استقبل سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة، صباح الأربعاء الموافق الثالث والعشرين من نوفمبر 2016 في مكتبه بأبوظبي، الأستاذ ضياء رشوان، مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، ونقيب الصحفيين السابق في جمهورية مصر العربية.

واستعرض سعادة الدكتور جمال سند السويدي والأستاذ ضياء رشوان، خلال اللقاء، العلاقات الأخويَّة التي تربط شعبَي دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية في المجالات كافة، وبخاصة مجالات التعاون العلمي والثقافي والتنموي. كما تطرَّق اللقاء إلى مناقشة طبيعة الظروف والأحداث والتطورات التي تشهدها المنطقة بوجه عام في الوقت الراهن.

وقد أشاد سعادة الدكتور جمال سند السويدي بعمق العلاقات الإماراتية-المصرية، وعبَّر عن تطلُّعه إلى مزيد من التعاون بين البلدَين الشقيقَين في المستقبل، بينما عبَّر الأستاذ رشوان عن سعادته بزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة، التي تحظى بمكانة عربية وإقليمية كبيرة، وأشاد بالموقف الإماراتي الداعم لجمهورية مصر العربية في المجالات كافة، ومنها المساعدات التنموية، وجوانب العمل الإنساني المختلفة، ومكافحة الإرهاب.

كما تمت، خلال اللقاء، مناقشة سبل تعزيز التعاون المشترك بين “مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة” و”مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية”، بما يصبُّ في مصلحة جهود التنمية بدولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية، خاصة في المجالات التي تقع ضمن الاهتمام المشترك بين المركَزَين.

وقد أعرب الأستاذ ضياء رشوان عن امتنانه لحسن الاستقبال، والحفاوة التي لقيها من سعادة الدكتور جمال سند السويدي، وأثنى على الجهود والإسهامات الفكرية والعلمية لسعادة الدكتور جمال سند السويدي، التي تتجلَّى في مؤلفاته وكتبه الرصينة، التي تلقى قبولاً واسعاً على الساحتين العربية والعالمية؛ نظراً إلى أهميتها في توعية الرأي العام المحلي والعالمي تجاه القضايا والتحدِّيات التي تلقي بظلالها على الواقع المعيشيِّ، وعلى رأسها قضايا الإرهاب والتطرُّف. كما أشاد الأستاذ رشوان بالدور الذي يقوم به “مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية” في ظل إدارة سعادة الدكتور جمال سند السويدي، ولاسيَّما في مجال خدمة المجتمع، وتنوير الرأي العام المحلي والعربي والعالمي بمختلف القضايا والأحداث الجارية في منطقتنا؛ من خلال ما يقدمه من دراسات وبحوث، وينظِّمه من مؤتمرات علمية وندوات ومحاضرات، تستضيف أهم الشخصيات والخبراء على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية، مشيراً إلى اعتزازه بالمركز وإنجازاته؛ كونه بات صرحاً علمياً مرموقاً، ليس في دولة الإمارات العربية المتحدة فحسب، بل على المستويَين الإقليمي والعالمي كذلك.

Share