زيارة سعادة سيف محمد الهاجري، الرئيس التنفيذي لشركة “توازن”

  • 16 أكتوبر 2016

استقبل سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، يوم الأحد الموافق السادس عشر من شهر أكتوبر 2016، سعادة سيف محمد الهاجري، الرئيس التنفيذي لشركة “توازن”، حيث ناقش سعادة الدكتور جمال سند السويدي وسعادة سيف محمد الهاجري، خلال اللقاء، سبل تعزيز التعاون بين مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية وشركة “توازن”، فيما يخدم أهداف التنمية بدولة الإمارات العربية المتحدة، ويحقق رؤية قيادتها الرشيدة، ولاسيَّما فيما يتعلق بدعم القطاع الصناعي في الدولة، بالتركيز على الصناعات التي تقع في لُبِّ اهتمام شركة “توازن”، وتشمل صناعات الدفاع والطيران والسيارات والمعادن والتكنولوجيا، والعمل معاً من أجل تمكين الاقتصاد الوطني من مواكبة المتغيِّرات المتسارعة التي تشهدها الأسواق العالمية. كما تطرَّق اللقاء إلى مناقشة القضايا المتعلقة بقطاع النفط والطاقة العالمي، وما يشهده من تطوُّرات متلاحقة، وتأثير ذلك في الاقتصاد الوطني وفي المنطقة والعالم أجمع.

كما استقبل سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، الدكتور عبدالرحمن الشميري، رئيس التحرير التنفيذي – المدير العام لصحيفة “الوطن” الإماراتية، ومدير تحرير الصحيفة، والمدير التنفيذي للمعهد العالمي للتخطيط والتطوير الإداري التابع لها، وفي بداية اللقاء رحَّب سعادة الدكتور جمال سند السويدي بالدكتور عبدالرحمن الشميري، والوفد المرافق له، معرباً عن سروره بهذه الزيارة الكريمة، ومشيداً بالجهود التي يبذلها الدكتور عبدالرحمن الشميري في إدارة ورئاسة تحرير صحيفة “الوطن”، التي تلعب دوراً مهماً على الساحة الإعلامية في تغطية الأحداث المحلية والعربية والدولية، ودورها في نشر الفكر الواعي والمستنير أيضاً، فيما عبَّر الدكتور عبدالرحمن الشميري عن شكره لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، وأكد سروره البالغ بوجوده في “مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية”، مشدِّداً على أهمية جهود سعادة الدكتور جمال سند السويدي في إدارة المركز، الذي يُعَدُّ صرحاً علمياً بحثياً، ليس في دولة الإمارات العربية المتحدة فقط، وإنما بالمنطقة العربية والعالم، ودوره في دعم المؤسسات الإعلامية والإعلاميين بالدولة، منوِّهاً بإسهامات سعادته العلمية والفكرية الثرية والمهمَّة، التي تتفاعل مع أكثر القضايا السياسية والاستراتيجية أهمية بالنسبة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة والعالم.

Share