زيارة سعادة دومنيك مينور، سفيرة مملكة بلجيكا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة

  • 11 أكتوبر 2016

استقبل سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة، يوم الثلاثاء الحادي عشر من أكتوبر 2016 في مكتبه، سعادة دومنيك مينور، سفيرة مملكة بلجيكا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث أعرب سعادته عن ترحيبه البالغ بهذه الزيارة الكريمة.

وخلال اللقاء استعرض سعادة الدكتور جمال سند السويدي وسعادة دومنيك مينور علاقات الصداقة التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة البلجيكية في مختلف المجالات؛ إلى جانب تبادل وجهات النظر حول المجالات العلمية والتربوية والبحثية، وآليات تفعيل التعاون والعمل المشترك من خلال تبادل الخبرات والزيارات وتنظيم أنشطة وفعاليات مشتركة؛ كما تطرَّق اللقاء إلى مناقشة الأحداث والتطورات التي تشهدها المنطقة.

وقد أشاد سعادة الدكتور جمال سند السويدي بمستوى العلاقات الإماراتية-البلجيكية، وعبَّر عن تطلُّعه إلى مزيد من التعاون بين البلدين في المستقبل؛ لما فيه مصلحة شعبيهما الصديقين، وشدد على حرص دولة الإمارات العربية المتحدة في ظل قيادتها الرشيدة، على تعزيز وتطوير علاقاتها مع مملكة بلجيكا في المجالات كافة، فيما أثنت سعادة دومنيك مينور على المستوى المتقدم الذي حققته هذه العلاقات خلال السنوات الأخيرة، مؤكدة أن بلادها تحرص على تعزيز علاقاتها مع دولة الإمارات العربية المتحدة والمضي بها إلى آفاق أرحب، مضيفة أن دولة الإمارات العربية المتحدة تمثل نموذجاً ملهماً في ترسيخ قيم التسامح والتعايش المشترك، معربة عن فخرها بوجودها في الدولة سفيرة لمملكة بلجيكا.

وخلال اللقاء أوضح سعادة الدكتور جمال سند السويدي للضيفة الكريمة طبيعة عمل مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية والدور المهم الذي يقوم به المركز في مختلف المجالات التي ينشط فيها، وخاصة فيما يتعلق بدعم عملية صنع القرار وخدمة المجتمع وإعداد الدراسات الاستراتيجية.

كما عبرت سعادة دومنيك مينور عن تقديرها لجهود سعادة الدكتور جمال سند السويدي في مجال البحث العلمي، وتنوير الرأي العام المحلي والعالمي من خلال كتبه ومؤلفاته، كما أثنت على الدور الحيوي الذي يقوم به سعادته في بناء جسور التواصل بين الثقافات والشعوب، من خلال إسهاماته العلمية والمعرفية الثرية في هذا الشأن، كما أعربت عن تقديرها للدور الحيوي الذي يقوم به مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في مجال البحث العلمي، وقالت إن المركز يقدم دراسات علمية وموضوعية تعالج العديد من القضايا الملحة على الصعيدين الإقليمي والدولي، مضيفة أن المركز يتمتع بمكانة عالمية مرموقة اكتسبها من خلال ما يقوم به من جهد جاد وموضوعي في العديد من المجالات، متمنية له المزيد من النجاحات والإنجازات.

Share