السويدي يلتقي الباحث الرئيسي في معهد ميتسوي للدراسات الاستراتيجية في طوكيو

  • 6 مارس 2016

استقبل سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، يوم الأحد، الموافق السادس من شهر مارس 2016، في مكتبه السيد ماكوتو أوهاشي، الباحث الرئيسي في معهد ميتسوي العالمي للدراسات الاستراتيجية في العاصمة اليابانية طوكيو، وأهداه نسخة من كتابه “السراب”، ودرع مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة.

وتناول سعادة الدكتور جمال سند السويدي والسيد ماكوتو أوهاشي، خلال اللقاء، موضوع كتاب “السراب”، الذي يتحدث عن كيفية استغلال الجماعات الدينية السياسية الدِّين في سبيل تحقيق طموحاتها السياسية، والوصول إلى السلطة. ويتمحور حول فكرة “السراب السياسي” الذي يترتب على الوهم الذي تسوِّقه هذه الجماعات للشعوب العربية والإسلامية؛ وكيف تحاول استغلال الدين الإسلامي الحنيف لتحقيق مصالح سياسية أو شخصية. ويسعى الكتاب إلى قرع جرس إنذار، وتوجيه صيحة تنبيه كي يفيق بعضهم من غفوتهم وانخداعهم بشعارات دينية مضلِّلة، داعياً إلى استعادة دور العقل والاجتهاد والتفكير والتدبُّر، واتِّباع الدين الحقيقي الذي يحث المسلمين على هذه القيم الفاضلة.

كما استعرض سعادة الدكتور جمال سند السويدي والسيد ماكوتو أوهاشي علاقات الصداقة التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة باليابان في مختلف المجالات؛ إلى جانب تبادل وجهات النظر حول المجالات العلمية والبحثية والآليات التي يمكن من خلالها تعزيز التعاون بين مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية ومعهد ميتسوي العالمي للدراسات الاستراتيجية، وتعزيز سبل تبادل الخبرات وتنظيم الفعاليات المشتركة بينهما.

كما تطرَّق اللقاء إلى مناقشة أهم التطورات والأحداث التي تشهدها المنطقة والعالم، وتم تبادل وجهات النظر بشأن التطورات السياسية والاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط، حيث قدم سعادة الدكتور جمال سند السويدي للسيد ماكوتو أوهاشي تقييماً عاماً لهذه التطورات من وجهة نظر دولة الإمارات العربية المتحدة. وانطوى اللقاء كذلك على نقاش موسع حول سياسة الطاقة في دولة الإمارات العربية المتحدة في ظل التطورات التي شهدتها أسعار النفط العالمية في الآونة الأخيرة، وكذلك مستقبل منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).

وخلال اللقاء أشاد سعادة الدكتور جمال سند السويدي بمستوى العلاقات الإماراتية-اليابانية، وعبَّر عن تطلُّعه إلى مزيد من التعاون بين البلدين في المستقبل، لما فيه مصلحة شعبيهما الصديقين، كما أكد سعادته تطلعه إلى المزيد من التعاون بين مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية ومعهد ميتسوي العالمي للدراسات الاستراتيجية، فيما يحقق أهداف كل منهما، ويعزز العلاقات الثقافية والعلمية بين البلدين، فضلاً عن تبادل الخبرات في التعامل مع التطورات العالمية المتلاحقة، والتعاون فيما بين الجهتين في بحث ودراسة هذه التطورات والخروج بتوصيات بناءة تساعد متخذي القرار في البلدين على التعامل معها بالشكل السليم، كما أكد سعادته تطلعه إلى مزيد من التعاون بين الجهتين في المجالات التدريبية والتربوية بما يعود على الكوادر البشرية في البلدين بمزيد من الخبرات، ويعزز سبل التبادل الثقافي والمعرفي بين البلدين.

ومن جانبه أعرب السيد ماكوتو أوهاشي عن تقديره الكبير لسعادة الدكتور جمال سند السويدي، وأشاد بعلمه الغزير ودوره في نشر وتعزيز ثقافة البحث العلمي في دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم العربي، وعبر عن شكره لسعادته لطيب الاستقبال وحسن الضيافة وتكريمه بدرع المركز، وعبّر أيضاً عن سعادته بوجوده في دولة الإمارات العربية المتحدة التي تحظى بمكانة عربية وإقليمية كبيرة، وأشاد كذلك بمواقف دولة الإمارات العربية المتحدة المستمرة مع القضايا العربية والعالمية في المجالات كافة.

Share