رئيس الوزراء المصري يتسلم درع المركز وكتاب “بقوة الاتحاد” “الإمارات للدراسات” يشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2020

شارك مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في الدورة الـ 51 من معرض القاهرة الدولي للكتاب 2020، الذي افتتحه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية بالتجمع الخامس.حيث تسلّم الدكتور مدبولي درع المركز، ونسخة من كتاب “بقوة الاتحاد: صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.. القائد والدولة” بطبعته الثامنة، بحضور وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبدالدايم.

وتأتي مشاركة مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في دورة المعرض الحالية، التي تقام خلال الفترة من 22 يناير الجاري ولغاية 04 فبراير المقبل؛ وانطلقت تحت شعار “مصر إفريقيا.. ثقافة التنوع”، بإصداراته التي تتناول العديد من القضايا الاستراتيجية والفكرية التي تهم الساحتين الإماراتية والإقليمية، انسجاماً مع سياسته الهادفة إلى تشجيع القراءة وجعلها ثقافة اجتماعية سائدة، وحرصه على مواصلة المشاركة في اللقاءات مع جمهور المثقفين والباحثين والقرّاء من زائري المعرض، حيث أعلن المركز بهذه المناسبة منح خصم مقداره 40% على جميع إصداراته، وذلك في جناحه الذي يحمل الرقم (C39) في القاعة رقم 3.

وانطلاقاً من الإيمان بأهمية المشاركة في الفعاليات الثقافية التي تشهدها الساحة العربية، وخاصة معرض القاهرة الدولي للكتاب، الذي يعد من أهم الأحداث والمناسبات الثقافية في العالم العربي، ويُنظر إليه بوصفه منصة ثقافية تسهم في تعظيم حركة النشر وتثري قيمة القراءة وتعزز مكانتها لدى القارئ العربي والأجنبي على حدٍّ سواء؛ يشارك مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بإصدارات مختلفة؛ تشمل المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، من بينها كتاب “المرأة والتنمية” الذي يعدّ أحدث إنتاج ثقافي ومعرفي لسعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي؛ مدير عام المركز، استعرض فيه أهم الإشكالات المرتبطة بقضايا المرأة ودورها التنموي، وأهمية دور المرأة في عملية التنمية وتطوره والتحديات التي تواجه هذا الدور، وملامح التطور الذي شهدته دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بشكل عام، ودولة الإمارات العربية المتحدة بشكل خاص، في مجال تمكين المرأة وتعزيز دورها ومكانتها التنموية. 

كما يشارك المركز بمجموعة كبيرة ومميزة من الإصدارات خلال المعرض؛ مثل كتاب “بقوة الاتحاد: صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.. القائد والدولة” بطبعته الثامنة، الذي يعد رحلة استكشاف للمسيرة الفريدة للوالد المؤسس المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ودوره في تأسيس دولة الاتحاد؛ وكتاب “محمد بن زايد والتعليم”، الذي يلقي الضوء على الرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، في تطوير المسيرة التعليمية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وكتاب “السراب” لمؤلفه الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي؛ مدير عام المركز، الذي تمت ترجمته إلى لغات عدّة، وفاز بجائزة الشيخ زايد للكتاب عن فرع التنمية وبناء الدولة في دورتها العاشرة 2015-2016، وهو الكتاب الذي يكشف زيف حركات الإسلام السياسي، وغير ذلك من الكتب والسلاسل والدوريات التي أصدرها المركز خلال مسيرته الممتدة عبر 25 عاماً. 

Share