جمال السويدي: جيش عصري وقوة إقليمية تحمي الاستقرار

  • 7 مايو 2017
أكد الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، المدير العام لمركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، أن قواتنا المسلحة منذ توحيدها شهدت طفرات متتالية باتجاه المزيد والمزيد من التطوير المستمر، حتى صارت جيشاً عصرياً وقوة إقليمية كبرى في المنطقة، قادرة على القيام بالمهام المنوطة بها بكل إتقان وحرفية.

وقال، في كلمة بمناسبة ذكرى توحيد القوات المسلحة، إن ذكرى توحيد القوات المسلحة، التي تحل في السادس من مايو كل عام، مناسبة عزيزة وغالية على قلب كل مواطن إماراتي ومواطنة إماراتية، وفي هذا اليوم الأغر، نتذكر بكل إجلال وتقدير الأب القائد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه مؤسسي اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، الذين بذلوا جهوداً منقطعة النظير لتأسيس الاتحاد وترسيخ أركان الدولة، كدولة نموذج ليس في الوطن العربي فقط، وإنما على الصعيدين الإقليمي والدولي. وقد كان إقدام الآباء المؤسسين على خطوة توحيد القوات المسلحة نابعاً من قناعتهم التامة بأن القوات المسلحة هي الدرع الصُّلبة التي تحمي التجربة الوحدوية.

شرف

وأضاف: «يشرفني، في هذه المناسبة الخالدة، أن أتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، وإخوانهم حكام الإمارات، وفي ذكرى توحيد قواتنا المسلحة، لا بد أن نتذكر بكل فخر واعتزاز التضحيات الجسيمة والجهود الكبيرة والمتواصلة التي قدمها وبذلها أبناء القوات المسلحة البواسل دفاعاً عن أمننا الوطني، وحفاظاً على مكتسبات الوطن التي تحققت على يد قيادتنا الرشيدة، على الصعيدين الداخلي والخارجي. إن الحق لا بد من قوة تحميه والمكتسبات لا بد من قوة تحميها. ولقد كان توحيد القوات المسلحة خطوة تأسيسية كبرى باتجاه خلق هذه القوة، التي أصبحت محط أنظار العالم».

وأكد أن المستوى الرفيع من الكفاءة القتالية الذي حققته قواتنا المسلحة الباسلة، إنما قد تحقق بفضل الدعم اللامحدود للقيادة الرشيدة وحرصها على دعم قواتنا المسلحة، وتوفير الإمكانات كافةً لتحديثها وتطويرها لتؤدِّي مهامها بكل اقتدار في الداخل والخارج.

http://www.albayan.ae/across-the-uae/news-and-reports/2017-05-07-1.2939089

Share