اهتمام مجتمعي كبير بمجلة “أصحاب الهمم” بعد عام من إطلاقها

  • 25 سبتمبر 2019

تحتفل مجلة “أصحاب الهمم” التي تصدر عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، هذه الأيام بمرور عام على إصدارها، حيث نجحت منذ إطلاقها أن تكون إحدى أهم الوسائل الإعلامية المكتوبة، التي تشكل رافداً مهماً ورئيسياً، لكل ما يتعلق بشريحة أصحاب الهمم في دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والمنطقة العربية عموماً، وذلك بالنظر إلى ما تتضمنه من معلومات مهمة وما تغطيه من قضايا وأحداث تهمّ العديد من أفراد هذه الشريحة.

وقد حازت مجلة “أصحاب الهمم” منذ إطلاقها اهتمام الكثير من المسؤولين عن أصحاب الهمم في دولة الإمارات العربية المتحدة، بالنظر إلى أنها شكلت جسراً للتواصل بينهم وبين هذه الشريحة المجتمعية، وخاصة أن المجلة تحرص على إتاحة الفرصة لهؤلاء المسؤولين للكتابة فيها والتعبير عن أفكارهم وإبراز جهودهم. كما حظيت المجلة أيضاً باهتمام واسع من أصحاب الهمم أنفسهم، بالنظر إلى أهمية الموضوعات التي تغطيها بأسلوب سلس وسهل تستطيع من خلاله الوصول إلى هذه الشريحة ومخاطبتها بطريقة سليمة.

وبهذه المناسبة أكد سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، أن إصدار مجلة أصحاب الهمم جاء تجاوباً مع توجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة بضرورة تعزيز الاهتمام بشريحة أصحاب الهمم التي تعد مكوناً رئيسياً من مكونات المجتمع الإماراتي، لها دورها في عملية البناء والتنمية، مضيفاً سعادته أن المركز يسعى من خلال إصدار هذه المجلة إلى إيصال أصوات أصحاب الهمم وذويهم إلى كل فئات المجتمع، بحيث يتم تعزيز الوعي بهذه الشريحة ودورها في عملية البناء والتنمية، وبما تبذله القيادة الرشيدة للدولة من جهود من أجل الارتقاء بوضع أصحاب الهمم وإبراز دورهم.

ومجلة “أصحاب الهمم” مجلة فصلية، يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، تهتم بكل ما يتعلق بأصحاب الهمم داخل دولة الإمارات العربية المتحدة وفي العالم العربي، وتنفرد بكونها المنصة الأولى التي تعمل على شرح قضايا هذه الشريحة وعرض قصص نجاحاتها في مختلف المجالات؛ وتقديم صورة واضحة لواقعها، وتغطية طموحاتها وتطلُّعاتها، والتحديات التي تواجهها، وذلك في ظل مجموعة ثوابت أساسية تركز عليها المجلة من أهمها: تشجيع أصحاب الهمم، وعرض إنجازاتهم، والتعريف بحقوقهم وواجباتهم، ومناقشة مشكلاتهم والحلول المقترحة لها، وخاصة تلك التي تدعم دورهم، وتلبي تطلعاتهم، بصفتهم شركاء في تنمية الوطن وصناعة مستقبله.

وتحتوي صفحات المجلة، التي صدر منها حتى الآن أربعة أعداد، على أبواب عديدة تتضمن: أخباراً وتقارير وحوارات وتحقيقات وتغطيات صحفية، تدور جميعها حول قضايا أصحاب الهمم في دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم العربي، وجهود دمجهم في المجتمع، وترفع درجة الوعي بقضاياهم، وتنقل إلى المجتمع الأوسع قصص نجاحهم وتغلُّبهم على ما يواجهونه من صعوبات. وضمن هذا الإطار تقدّم المجلة موضوعات ثقافية وصحية وتكنولوجية ورياضية، وتتيح الفرصة لأصحاب الهمم ليعرضوا رؤاهم ووجهات نظرهم بأقلامهم؛ بصفتهم أقدر على التعبير عما يتطلعون إليه.

وتحرص أسرة مجلة “أصحاب الهمم” على توخي الدقة والرصانة والانضباط العلمي وجودة الشكل والمضمون في المواد المنشورة، بالقدر نفسه الذي تحافظ فيه على جاذبية هذه المواد وسلاستها وسهولتها؛ ما يضمن للمجلة تحقيق رسالتها من خلال الوصول إلى أوسع الشرائح الممكنة من جمهور القراء.

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات